السورغم: نوع آخر من الحبوب الصحية

ما هو السورغم؟ ما هي فوائده العديدة للصحة؟ وهل من الممكن استخدامه كبديل عن القمح؟ أهم المعلومات والتفاصيل في المقال الآتي.

السورغم: نوع آخر من الحبوب الصحية

السورغم هو أحد أنواع الحبوب التي من تستخدم لإعداد منتجات غذائية أساسية كالطحين، فلنتعرف على السورغم في ما يأتي:

ما هو السورغم؟ 

السورغم (Sorghum) هو نبتة تنحدر من العائلة النباتية البانكوبادية (Panicoideae).

وقد تنمو لعلو يتراوح بين 0.6-2.4 مترًا أو حتى أكثر في بعض الأحيان. 

للسورغم أكثر من 30 نوعًا مختلفًا، ولكن نوعًا واحدًا منها فقط يصلح للاستهلاك البشري، بينما تستخدم الأنواع الأخرى كطعام للمواشي. 

لنبتة السورغم عناقيد تحمل في داخلها حبوب السورغم، وتختلف هذه العناقيد عادة في اللون والحجم والشكل من نوع لاخر.

يشبه طعم حبوب السورغم طعم حبوب الذرة الحلوة، ومن الممكن استخدام السورغم لإعداد أطباق شهية وصحية من الطعام، إذ يتوفر السورغم في عدة هيئات تستطيع اختيار ما يناسبك من بينها، مثل: طحين حبوب السورغم، وشراب السورغم، ودبس السورغم. 

من أهم ميزات السورغم خلوه من الغلوتين، مما قد يجعله بديلًا مثاليًا عن القمح وغيره من محاصيل الحبوب الغنية بالغلوتين، كما يحتوي السورغم على نسبة جيدة من الحديد والألياف الغذائية.

يعد السورغم خامس أكثر محاصيل الحبوب أهمية على مستوى العالم، كما يعد من المحاصيل المقاومة للجفاف وللحرارة وللظروف القاسية، مما يكسبه أهمية خاصة في بعض مناطق العالم. 

القيمة الغذائية للسورغم 

يحتوي كل 100 غرام من حبوب السورغم على ما يأتي:

طاقة

329 سعرة حرارية

ماء 

12.4 غرام

بروتينات

10.62 غرام

ألياف غذائية

6.7 غرام

كالسيوم

13 مليغرام

حديد

3.36 مليغرام

مغنيسيوم

165 مليغرام

فسفور

289 مليغرام

بوتاسيوم

363 مليغرام

زنك

1.67 مليغرام

منغنيز

1.61 مليغرام

نياسين

3.69 مليغرام

فيتامين ب6 

0.44 مليغرام

الفوليت 

20 ميكروغرام

فوائد السورغم 

إليك قائمة بأبرز الفوائد الصحية المحتملة للسورغم:

1. الوقاية من السرطان 

قد يساعد تناول حبوب السورغم على الحماية من مرض السرطان.

ويعزى ذلك غالبًا لغنى هذه الحبوب بنوع نادر من مضادات الأكسدة الهامة، والتي لا تتوفر إلا في عدد محدود فقط من الأغذية الطبيعية، مثل السورغم، وهذه المركبات قد تساعد على خفض فرص الإصابة ببعض أنواع السرطانات، مثل سرطان المريء.

يجب التنويه إلى أن قدرة السورغم المحتملة على الحماية من السرطان قد تتفوق على قدرة باقي أنواع الحبوب في هذا الصدد.

2. تنظيم مستويات سكر الدم 

يتمتع السورغم بمؤشر غلايسيمي منخفض، كما يعد من المصادر الغذائية الغنية بالألياف الغذائية والبروتينات، لذا فإن تناول السورغم قد يساعد على الحماية من ارتفاع سكر الدم المفاجئ وإبقاء مستويات سكر الدم تحت السيطرة، مما قد ينعكس بشكل إيجابي على صحة مرضى السكري بشكل خاص.

كما أظهرت إحدى الدراسات أن تناول السورغم قد يساعد على خفض مستويات سكر الدم بشكل طبيعي.

3. تحسين الهضم 

بسبب احتواء السورغم على كمية جيدة من الألياف الغذائية، فإن تناوله قد يساعد على إبطاء عملية الهضم والحماية من بعض الاضطرابات الهضمية، مثل: الإمساك، والإسهال، والنفخة والغازات.

ومن الجدير بالذكر التنويه إلى أن حصة واحدة من السورغم تحتوي على ما يقارب 48% من الحصة الموصى بها يوميًا من الألياف الغذائية.

4. توفير بديل خالي من الجلوتين 

لا تناسب منتجات القمح وغيرها من المنتجات الغذائية التي تحتوي على الغلوتين الجميع، لا سيما الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه الغلوتين، ونظرًا لخلو السورغم من الغلوتين، فإن تناوله قد يشكل بديلًا صحيًا لهذه المنتجات.

إذ قد يساعد تناول السورغم الأشخاص الذين يعانون من حساسية الغلوتين على الاستمتاع بالطعام دون الإصابة بأي اضطرابات هضمية مزعجة قد تحفزها منتجات الجلوتين.

5. فوائد أخرى 

لا تقتصر فوائد السورغم على ما ذكر انفًا فحسب، بل قد يكون لهذا النوع من الحبوب العديد من الفوائد المحتملة الأخرى، مثل:

  • تقوية العظام وخفض فرص إصابتها ببعض الأمراض، مثل: مرض هشاشة العظام.
  • تخفيف حدة بعض أنواع الالتهابات.
  • خسارة الوزن الزائد.
  • خفض مستويات الكولسترول السيء في الجسم.
  • تقوية الدورة الدموية.
  • إمداد الجسم بجرعة جيدة من الطاقة.
من قبل رهام دعباس - الخميس ، 17 سبتمبر 2020