ألم في الخصية اليسرى: أهم المعلومات

في بعض الأحيان يصيبك الألم في مناطق مختلفة وغير متوقعة من جسمك مثل ألم في الخصية اليسرى، فماذا تعرف عن هذا الموضوع؟

ألم في الخصية اليسرى: أهم المعلومات

يحدث الألم في الخصية اليسرى تحديدًا؛ لأنها تختلف بشكل طفيف عن الخصية اليمنى، وهذا يعني أنها أكثر عرضة للإصابة بالعديد من المشكلات الصحية المختلفة، من أهمها: دوالي الخصية، والتواء الخصية. لذلك من المهم أن تعرف أهم أسباب حدوث ألم فيها وطرق العلاج.

أسباب الإصابة بألم في الخصية اليسرى

تختلف الأسباب الكامنة وراء الإصابة بألم فيها، وتشمل:

1. دوالي الخصية

يحتوي الجسم على الكثير من الأوعية الدموية التي تقوم بإيصال الدم المحمل بالأكسجين من القلب إلى الجسم، كما هناك أوعية تعمل على حمل الدم بعيدًا عن الجسم إلى القلب والرئتين.

في حال تضخم الأوعية الدموية الموجودة في الخصية، فذلك يؤدي إلى الإصابة بما يعرف باسم دوالي الخصية.

هذه الحالة تميل لأن تصيب الخصية اليسرى تحديدًا، لأن الأوعية الدموية فيها موجودة بمستوى أدنى من اليمنى، الأمر الذي يشكل صعوبة للصمامات الموجودة هناك لدفع الدم لأعلى الجسم.

2. التهاب الخصية

عادًة ما يصاب الرجال بالتهاب الخصية بسبب فيروس أو بكتيريا معينة.

قد يبدأ الألم في الخصية اليسرى أو اليمنى، من ثم ينتقل إلى كيس الصفن، مما يؤدي إلى تورمه واحمراره.

3. القيلة المنوية

وهي وجود كيس يتشكل على الأنبوب الذي يحمل الحيوانات المنوية والمعروف بالبربخ.

قد تحدث هذه الإصابة في واحدة من الخصيتين، سواء اليمنى أو اليسرى.

في حال بقي الكيس صغير الحجم، قد لا تلاحظ أي أعراض، أما في حال كبر حجمه، قد تشعر بألم وثقل في هذه الخصية المصابة.

4. التواء الخصية

تعد من إصابات الخصية الطارئة، وتحدث في حال التواء الحبل المنوي في داخل الخصية، مما يؤدي إلى قطع إمدادات الدم لهذه المنطقة.

أما الحبل المنوي فهو عبارة عن أنبوب يعمل على دعم الخصية في كيس الصفن.

وفي حال لم يتم علاج هذه الإصابة خلال ست ساعات، قد يفقد الرجل الخصية المصابة.

التواء الخصية عادًة ما يصيب خصية واحدة فقط، علمًا أن تلك اليسرى تعد الأكثر عرضة للإصابة.

5. القيلة المائية

داخل كيس الصفن يوجد طبقة رفيعة من الأنسجة المحيطة بكل خصية، وفي حال امتلاء هذه الأنسجة بالسوائل أو الدم، يصاب الرجل بما يعرف باسم القيلة المائية.

ينتج عن هذه الإصابة تورم وألم في بعض الأحيان.

تعد هذه الإصابة أكثر شيوعًا بين حديثي الولادة، ولكنها تزول من تلقاء نفسها بعد سنة تقريبًا.

6. أسباب أخرى

قد يكون سبب ألم الخصية اليسرى إحدى الحالات الآتية:

  • تعرض الخصية اليسرى لصدمة.
  • التهاب البربخ، وهو الأنبوب المتلوي الذي يقع خلف الخصية وينقل الحيوانات المنوية.
  • الفتق الإربي.
  • تمزق الخصية، وهي إحدى مضاعفات تعرض الخصية لصدمة قوية.

علاج ألم الخصية اليسرى

يعتمد علاج ألم في الخصية اليسرى على المسبب ويكون كالآتي:

  • علاج دوالي الخصية

قد لا تحتاج لعلاج دوالي الخصية، ولكن إن ترافقت الإصابة مع ألم أو مشاكل في الخصوبة، يجب عليك مناقشة ذلك مع الطبيب.

في بعض الحالات يلجأ الطبيب إلى جراحة يتم فيها تحويل مجرى الدم من هذا الوعاء الدموي إلى آخر سليم من أجل علاج المشكلة.

  • علاج التهاب الخصية

علاج الإصابة بالتهاب الخصية يعتمد بشكل أساسي على مسبب المرض، ففي حال كانت البكتيريا وراء الإصابة، فذلك يعني أن العلاج يشمل تناول المضادات الحيوية.

أما الإصابة الناتجة عن الفيروس، فلا تحتاج بشكل عام إلى أي دواء؛ لأنها تزول من تلقاء نفسها.

  • علاج القيلة المنوية

قد لا تحتاج إلى أي علاج في حال لم تترافق إصابتك مع أعراض، ولكن إن كنت تعاني من ألم في الخصية اليسرى أو اليمنى وعدم راحة، قد تحتاج إلى الخضوع لجراحة من أجل استئصال الكيس.

من الجدير بالذكر أن هذه الجراحة قد تسبب العقم للرجال، لذا قد ينصحك الطبيب بالانتظار حتى تنجب أطفالًا قبل أن تخضع للعملية.

  • علاج التواء الخصية

يجب علاج التواء الخصية جراحيًا، وتثبيت مكان الخصية حتى لا تصاب بالالتواء مرة أخرى.

  • علاج القيلة المائية

قد يحتاج المصاب إلى جراحة من أجل التخلص من تراكم السوائل أو الدم.

ومن الممكن أن ينصحك الطبيب بمراجعات متكررة وفحوصات للتأكد من سلامتك بعد الجراحة.

من قبل رزان نجار - الجمعة 25 كانون الثاني 2019
آخر تعديل - الأربعاء 2 تشرين الثاني 2022