حقائق هامة عن الحيوانات المنوية

تعد الأمور المتعلقة بالحيوانات المنوية من الأشياء الهامة والضرورية والتي تلقى اهتماماً خاصاً بين الرجال، لذا نقدم لك عزيزي الرجل حقائق علمية حول الحيوانات المنوية!

حقائق هامة عن الحيوانات المنوية

لا يتمكن الحيوان المنوي من البقاء على قيد الحياة لفترة طويلة من الزمن عند تعرضه للهواء خارج الجسم، ويعتمد هذا الأمر على عدة عوامل هامة، تعرف عليها الان.

الحيوان المنوي داخل جسم الأنثى

بعد القذف تتمكن الحيوانات المنوية من العيش داخل جسم الإنثى لمدة تصل إلى خمسة أيام تقريباً.

السوائل الموجودة في مسالك الجهاز التناسلي لدى المرأة يوفر للحيوانات المنوية التغذية اللازمة له للبقاء على قيد الحياة خلال هذه الفترة.

عند تواجد الحيوانات المنوية داخل جسم المرأة، عليها أن تتحرك من خلال عنق الرحم إلى قناة فالوب وصولاً إلى البويضة.

هذه الرحلة تعد طويلة جداً بالنسبة للحيوانات المنوية، لذلك قلة منهم فقط يتمكنون من الوصول هناك.

الية الإنسحاب

المقصود هنا عندما يقوم الرجل بالقذف خارج جسم المرأة.

هذه الطريقة لا يعتمد عليهاً كلياً إن كان الزوجان يحاولان عدم الإنجاب، فقبل حدوث القذف، يخرج من القضيب كمية قليلة من المني.

لا يزال الجدال قائماً حول هذا المني الذي يخرج من القضيب قبل القذف، فالبعض يقول بأنه لا يحتوي على خلايا منوية. ولكن إلا حين التأكد من هذا الموضوع، لا تعتبر هذه الالية فعالة جداً في تجنب حدوث الحمل.

وأشار بعض المختصين أنه في حال تطبيق الية الإنسحاب 100% بطريقة صحيحة، طبقة فعاليتها 96% فقط، ولكن في المقابل معظم الرجال لا يتمكنون من تطبيقها بطريقة صحيحة كل مرة، لتقل فعاليتها إلى 78%.

عند تطبيق الية الإنسحاب يجب أن يقوم الرجل بالقذف في مكان بعيد عن فتحة الفرج، فهناك فرص للحمل في حال عدم تطبيق ذلك.

ما ذكر سابقاً يعني أنه كل سنة، 22 إمراة من 100 ممن يستخدمون هذه الطريقة يحدث لديهن الحمل.

تكون الية الإنسحاب فعالة في حال ترافقها مع طرق أخرى مختلفة.

القذف في حمام ساخن

في حال الرغبة في الحمل، من المهم تجنب القذف في حمام ساخن خلال العلاقة الجنسية، إذ لا تتمكن الحيوانات المنوية من العيش لفترة طويلة فيها.

لا يتمكن الحيوان المنوي من البقاء على قيد الحياة طويلاً عند التعرض للكيماويات والماء الساخن، لذلك يعد الحمل بعدها نادراً أو شبه مستحيل.

إن كانت درجة حرارة الماء ليست عالية جداً يتمكن الحيوان المنوي من العيش لدقائق معدودة، ولكنه من المحتمل أنه لن يتمكن من إيجاد طريقه على مهبل المرأة.

الطريقة الوحيدة للحمل أثناء العلاقة الجنسية من هذا النوع هو القذف داخل جسم المرأة فقط.

تصنيع الخلايا المنوية

صورة للملايين من الحيوانات المنوية

يتم تصنيع الملايين من الخلايا المنوية في الخصيتين بشكل يومي، خلال هذه الفترة، تقوم الخلايا التي تصنع الحيوان المنوي بالإنقسام والتغيير.

تشق الخلايا المنوية طريقها إلى البربخ حتى تنتهي من التطور، وهذا الأمر يحتاج إلى عدة أسابيع قليلة.

صحة الخلايا المنوية

هناك العديد من العوامل التي من شأنها أن تؤثر على صحة الخلايا المنوية، والتي تقسم كالتالي:

  • عوامل تتعلق بنمط الحياة

  1.  تناول الكحول
  2.  تعاطي المخدرات
  3.  التدخين
  4.  التوتر
  5.  تدفئة الخصيتين بصورة أكبر من المعتاد والطبيعي
  6.  الوزن.
  • عوامل بيئية:

  1.  التعرض لمواد كيميائية
  2.  التعرض للأشعة.
  • أسباب طبية:

  1.  عدوى في الخصيتين
  2.  سرطان الخصية
  3.  تورم الوعاء الدموية الذي يصرف الدم من الخصيتين
  4.  عدم توازن مستويات الهرمونات
  5.  وجود مشاكل في الأنبوب الذي يحمل الحيوانات المنوية
  6.  اضطرابات جينية
  7.  بعض أنواع الأدوية
  8.  الخضوع لعملية جراحية تشمل القضيب أو أي جزء من أعضاء الجهاز التناسلي.

تحسين صحة الحيوانات المنوية

للقيام بذلك عليك اتباع النصائح التالية:

  • الحفاظ على وزن صحي
  • الإقلاع عن التدخين وتناول الكحول
  • تناول الفيتامينات بانتظام بعد استشارة الطبيب
  • الابتعاد عن ارتداء الملابس الداخلية الضيقة
  • عدم وضع اللابتوب على حضنك مباشرة.
من قبل رزان نجار - الخميس ، 12 أكتوبر 2017
آخر تعديل - الأحد ، 15 أكتوبر 2017