انزلاق مفصل الفك: كل ما يهمك معرفته

هل سبق لك أن سمعت صوت طقطقة عند تحريك الفك؟ إليك كل ما يجب أن تعرفه عن انزلاق مفصل الفك في هذا المقال.

انزلاق مفصل الفك: كل ما يهمك معرفته

مفصل الفك أو المفصل الصدغي الفكي (TMJ) هو المفصل الواقع أمام الأذن والواصل بين عظمة الجمجمة والفك السفلي، حيث يسمح للفك السفلي بالتحرك والعمل.

ويتكون مفصل الفك من عظمتين يفصل بينهما قرص غضروفي بالإضافة إلي العضلات والأربطة المحيطة به، وفيما يأتي نتعرف على أبرز المعلومات عن انزلاق مفصل الفك:

أسباب انزلاق مفصل الفك

يمثل الاتي أسباب انزلاق مفصل الفك:

  • الإفراط في استخدام العضلات المحيطة بمفصل الفك، مثل: عادات استمرار المضغ أو الصرير على الأسنان تحت التوتر أو أثناء الليل.
  • فقدان الأسنان الخلفية أو الإطباق غير المتساوي في الأسنان.
  • تاكل القرص الغضروفي الموجود داخل مفصل الفك أو تلفه بسبب التهاب في المفصل نفسه أو تعرض الوجه لضربة ما.

أعراض انزلاق مفصل الفك 

فيما يأتي أبرز أعراض انزلاق مفصل الفك:

  • الام شديدة في الفك والوجه والرقبة.
  • تشنج في العضلات المحيطة بالفك.
  • محدودية الحركة أو قفل في الفك.
  • طقطقة مؤلمة في مفصل الفك أثناء فتح وإغلاق الفك.
  • تغيير في إطباق الفكين العلوي والسفلي.

تشخيص انزلاق مفصل الفك

يعد الطبيب المختص المسؤول الوحيد عن تشخيص انزلاق مفصل الفك والقادر على تحديد بعض أو مجموعة من الإجراءات المذكورة أو غيرها من أجل القيام بالتشخيص المناسب، حيث أنه سيقوم بما يأتي:

  • الإمساك بالفك وسماع الصوت الصادر عند فتح وإغلاق الفم.
  • تحديد مدى حركة مفصل الفك.
  • تفقد مناطق الألم وعدم الراحة المحيطة بالفك من خلال الضغط عليها.

وإذا اشتبه الطبيب المختص بوجود مشكلة فإنه يحتاج إلى إجراء الاتي:

  • عمل صورة بالأشعة السينية للفك والأسنان.
  • تصوير مقطعي محوسب (CT scan) للحصول على صورة مفصلة للعظام والمفاصل.
  • تصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) لتحديد المشكلة في غضروف الفك أو الأنسجة المحيطة.

الإجراءات العلاجية والوقائية لانزلاق مفصل الفك

يتألف العلاج بشكل عام من ممارسات تساعد في تقليل العبء المحمل على مفصل الفك، مما يساهم برجوع الغضروف إلى موقعه، وإليكم أبرزها فيما يأتي:

  • اتباع نظام غذائي ذو محتويات سهلة المضغ، مما يسمح لعضلات الفك بالراحة ومن الأفضل تجنب قضم الأطعمة القاسية. 
  • استخدام مسكنات الألم وأدوية مضادات الالتهاب، حيث يمكن استخدامها موضعيًا على الفك .
  • استخدام كمادات الماء الدافئة على مفصل الفك للتخفيف من حدة الألم.
  • التقليل من العادات الضارة بالفك، مثل: المضغ المستمر، والصرير على الأسنان.
  • الاسترخاء وتعلم تقنيات جديدة للتحكم بالضغط النفسي والتوتر.
  • ممارسة تمارين خاصة بمفاصل الفك والتي قد يصفها الطبيب المختص لك.
  • إراحة المفصل قدر الإمكان كتجنب التثاؤب وفتح الفم المفرط.
  • استخدام جبيرة بلاستيكية تلبس بشكل رئيسي في الليل لتساعد في دعم المفاصل والعضلات المحيطة.
  • استبدال الأسنان المفقودة لجعل العضة والإطباق أكثر توازنًا.

متى تحتاج إلى التدخل الجراحي؟

عدد قليل من الناس يخضعون للجراحة بعد فشل العلاجات الأخرى أو إذا كان المريض يعاني من ألم شديد.

في بعض الحالات قد يقوم الطبيب المختص بإحدى الاتي:

  • محاولة إصلاح مفصل الفك تحت التخدير العام.
  • وضع حقنة لإرخاء العضلات التي تتحكم بالفك.
  • استبدال مفصل الفك بمفصل اصطناعي.
من قبل رزان الحوراني - الأربعاء ، 30 سبتمبر 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 9 يونيو 2021