أهم الأسئلة حول مضغ وابتلاع العلكة!

هل تقوم بتحذير طفلك دائما من ابتلاع العلكة؟ هل تبقى العلكة في المعدة لسبع سنوات حقاً؟ اكتشف ذلك وأكثر في المقال التالي.

أهم الأسئلة حول مضغ وابتلاع العلكة!

لطالما أخبرتنا جداتنا أثناء طفولتنا أنه يجب عدم ابتلاع العلكة، فهي تبقى في معدتنا لسبع سنوات تقريباً، وهذا ما جعلنا نخاف من العلكة وابتلاعها، ولكن هل هذا التحذير في مكانه حقاً؟
لا بد أنك قمت بابتلاع حبة من العلكة على الأقل خلال طفولتك، ولم تحتاج إلى التوجه للطبيب، كما لم تبق العلكة في معدتك سبع سنوات كما قالت لك جدتك!
الحقيقة هي أن معدتك تواجه صعوبة بالغة في هضم العلكة، إلا أن جهازك الهضمي يقوم بنقلها وتحريكها لينتهي المطاف بها خارج الجسم مع عملية الإخراج. (اقرأ أكثر عن مضغ العلكة ومساعدتها في خسارة الوزن)

إليك أهم الأسئلة التي قد تخطر في بالك حول ابتلاع العلكة:

  • متى يعتبر ابتلاع العلكة مشكلة حقيقية؟

ابتلاع كمية كبيرة من العلكة في فترة زمنية قصيرة قد يتسبب في انسداد الأمعاء، وعادة ما تحدث هذه المشكلة عند ابتلاع العلكة مع أي جسم غريب وصلب كقطعة نقود، أو مع مواد غير قابلة للهضم مثل بذور عباد الشمس. (شاهد بالصور كيف يعمل الجهاز الهضمي)
يعتبر الأطفال أكثر عرضة للإصابة بهذه الحالة لأنهم قد لا يكونون على وعي تام بضرورة عدم بلع العلكة، ولكن بعيداً عن ذلك يعد ابتلاع العلكة بشكل نادر غير مضر للصحة.

  • ماذا يحدث للعلكة عند ابتلاعها؟

يتم تصنيع العلكة من مواد طبيعية أو صناعية ومواد حافظة ومنكهات ومحليات، ويكون الجسم قادراً على امتصاص السكريات والمحليات من العلكة لترتفع كمية السعرات الحرارية المتناولة وبالأخص في حال مضغ كم كبير منها.
في المقابل، الجهاز الهضمي في جسم الإنسان يكون غير قادر على امتصاص المواد الصناعية لتنتقل العلكة من خلال حركة الأمعاء وتخرج من الجسم كما ذكرنا سابقاً عن طريقة عملية الإخراج.

  • ما هو العمر المناسب للأطفال لمضغ العلكة؟

يجب أن لا يسمح للأطفال بمضغ العلكة حتى يصلوا العمر الذي بإمكانهم فيه أن يفهموا ضرورة عدم ابتلاعها، بل مضغها فقط، ففي عمر الخمس سنوات تقريباً، يصبح معظم الأطفال على وعي تام بهذا الأمر، فيفهمون الفرق بين العلكة والحلويات الأخرى.

  • هل بإمكان جميع الأطفال مضغ العلكة؟

من المعروف أن الإكثار من أي شيء قد لا يكون صحياً. العلكة، وخصوصاً غير الخالية من السكريات ترفع من خطر إصابة الأطفال بتسوس الأسنان، في حين أن نوع اخر معين من العلكة قد يسبب الإصابة بالإسهال، والعلكة المضاف تحتوي على منكهات القرفة تعمل على تهييج بطانة الفم. لتجنب كل هذه المشاكل الصحية لا تقم بتناول أكثر من حبة أو اثنتين من العلكة يومياً، وعند الانتهاء منها، لا تقم ببلعها بل تخلص منها بشكل جيد عن طريق رميها في سلة المهملات!

 

من قبل رزان نجار - الأربعاء ، 18 يناير 2017
آخر تعديل - الثلاثاء ، 31 يناير 2017