تضخم الغدة الدرقية ما بين الأسباب والأعراض

يُصاب البعض بتضخم الغدة الدرقية، تعرف على تضخم الغدة الدرقية وأسباب الإصابة بها، وأعراضها من خلال المقال الآتي.

تضخم الغدة الدرقية ما بين الأسباب والأعراض

قد تلاحظون في بعض الأحيان انتفاخ في منطقة الرقبة لدى بعض الأشخاص، وتسمعون مصطلح تضخم الغدة الدرقية (Goiter) الناجم عنه هذا الانتفاخ، ولكن هل تعرفون بالتحديد ما هو هذا المرض؟ وما هي أسبابه وطرق علاجه؟

تعرف على أسباب تضخم الغدة الدرقية، وأعراض المرض، بالإضافة إلى العلاج في الاتي:

تضخم الغدة الدرقية

إمراة تعاني من تضخم الغدة الدرقية

إن تضخم الغدة الدرقية ينتج عنه انتفاخ في منطقة الرقبة نظرًا لوقوعها أمام القصبة الهوائية، وهي مسؤولة عن إنتاج وفرز هرمونات تعمل على تنظيم النمو والعمليات الأيضية.

إن درجة تضخم الغدة الدرقية وحدة الأعراض تعتمد على كل فرد بحد ذاته، ففي بعض الحالات يكون التضخم صغيرًا، وفي الحالات الأخرى يكون كبيرًا لدرجة حدوث تضيق فعلي في القصبة الهوائية الأمر الذي من شأنه أن يسبب مشاكل في التنفس لدى المصاب.

عادةً في معظم الحالات يكون تضخم الغدة الدرقية بسيطًا ولا يترافق مع التهاب، أو ظهور أعراض شديدة، أو أي تأثير على وظيفة الغدة، كما لا يكون هناك سبب واضح للإصابة، أما في بعض الحالات النادرة يكون تضخم الغدة الدرقية ناتج عن الإصابة بالسرطان.

أسباب تضخم الغدة الدرقية

هناك عدد من الأسباب المختلفة التي من شأنها أن تسبب الإصابة بتضخم الغدة الدرقية، وهي كالاتي:

1. نقص في اليود

لعل السبب الرئيسي هو نقص في اليود، إذ أن النظام الغذائي المتبع من قبل الشخص يساهم في تناوله الكمية المناسبة من اليود أو عدمه، وللأسف في بعض الدول لا يتم إضافة اليود إلى الملح الأمر الذي يفاقم من مشكلة نقص اليود.

فالغدة الدرقية بحاجة إلى اليود من أجل إنتاج الهرمونات التي تنظم معدل العمليات الأيضية في الجسم.

2. الإصابة بأمراض المناعة الذاتية (Autoimmune diseases)

من الأسباب الأخرى للإصابة بتضخم الغدة الدرقية هو الإصابة بأمراض المناعة الذاتية.

3. وجود أمراض أخرى

من ناحية أخرى الإصابة ببعض الأمراض الأخرى، مثل:

  • قصور الغدة الدرقية: يسبب تضخم هذه الغدة، حيث أن الغدة تقوم بإنتاج الهرمون بكميات قليلة، يتم حثها بسبب قصور الغدة الدرقية لإنتاج كمية أكبر مما يسبب تضخمها.
  • مرض هاشيموتو (Hashimoto's thyroiditis): حالة مرضية تصيب الإنسان نتيجة قيام الجهاز المناعي بتفعيل نفسه دون سبب معروف مسببًا الالتهاب في الغدة الدرقية.
  • فرط الدرقية (Hyperthyroidism): يعد من المسببات الأخرى لتضخم الغدة الدرقية الذي يتسبب بإنتاج كميات كبيرة من هرمون الغدة الدرقية.

4. أسباب أخرى

أما المسببات الأخرى والأقل شيوعًا والتي ينتج عنها تضخم الغدة الدرقية، فتتمثل في:

  • العقيدات (Nodules).
  • التدخين.
  • التغيرات الهرمونية.
  • التهاب الغدة الدرقية.
  • دواء الليثيوم.
  • العلاج الإشعاعي وبالأخص في منطقة الرقبة.
  • النساء فوق الأربعين من عمرهن معرضات لخطر أكبر للإصابة.

أعراض وعلامات الإصابة بتضخم الغدة الدرقية

تختلف الأعراض باختلاف المسبب عادةً، وهي كالاتي:

1. الأعراض العامة لتضخم الغدة الدرقية

معظم حالات الإصابة بتضخم الغدة الدرقية لا ينتج عنها أي أعراض ما عدا التضخم في المنطقة، ولكن الأعراض الاتية هي الشائعة في حال ظهورها:

  • اضطرابات في الحلق، مثل: التضيق، والسعال، وبحة في الصوت.
  • مشاكل في البلع.
  • صعوبة في التنفس في الحالات الشديدة.

2. أعراض ناتجة عن فرط الدرقية

إن كان فرط الدرقية المسبب قد تظهر أعراض، مثل:

  • العصبية.
  • خفقان القلب.
  • زيادة التعرق.
  • التعب.
  • زيادة الشهية.
  • فقدان الوزن.

3. الأعراض الناتجة عن قصور الغدة الدرقية

إن كان قصور الغدة الدرقية هو السبب في تضخم الغدة الدرقية، فقد تظهر أعراض، مثل:

علاج تضخم الغدة الدرقية

إمراة تعالج تضخم الغدة الدرقية

معظم حالات تضخم الغدة الدرقية يمكن الوقاية منها عن طريق تناول الحصص الموصى بها يوميًا من اليود، لذا تأكدوا من تناولكم له.

أما بالنسبة لعلاج تضخم الغدة الدرقية فهو يتمثل في معرفة المسبب لها، وفي حال عدم وجود مسبب لها فعادةً يتم علاجها من تلقاء نفسها، فإن كان التضخم صغيرًا والغدة تعمل بالشكل الطبيعي لا يكون داعي لتلقي أي علاج.

لذا يجب استشارة الطبيب عند الإصابة بتضخم الغدة الدرقية لمعرفة إن كان هناك مسبب لذلك أم لا وتلقي العلاج المناسب.

من قبل رزان نجار - الخميس ، 8 ديسمبر 2016
آخر تعديل - الثلاثاء ، 17 أغسطس 2021