تأثير سرطان الثدي على أعضاء الجسم المختلفة

صحيح ان اعراض سرطان الثدي المبكرة تبدا بالثدي لكنها يمكن ان تنتشر الى اعضاء اخرى في الجسم اليك التفاصيل في المقال التالي:

تأثير سرطان الثدي على أعضاء الجسم المختلفة

سرطان الثدي عبارة عن السرطان الذي يبدأ في خلايا الثديين، لكنه من الممكن أن ينتشر منه إلى مناطق أخرى من الجسم.

معظم الأعراض المبكرة لسرطان الثدي تكون في الثديين، اذ انه في البداية، يؤثر على منطقة الثدي فقط.

قد تلاحظ تغيرات في ثدييك بنفسك، أما الأعراض الأخرى ليست واضحة حتى تكتشفها أثناء الفحص الذاتي.

يتم تقسيم سرطان الثدي إلى مراحل: المرحلة 0 هي الأولى مع أقل عدد من الأعراض الملحوظة. تشير المرحلة الرابعة إلى انتشار السرطان إلى أجزاء أخرى من الجسم.

إذا كان سرطان الثدي قد انتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، فقد يسبب أعراضًا في تلك المناطق أيضًا. تعرف على هذه الأعراض:

1- تغيرات في الثدي

غالبا ما يبدأ سرطان الثدي في ثدي واحد، وأكثر علامات سرطان الثدي شيوعًا هي الكتلة التي تكونت حديثًا في الثدي.

عادة ما تكون الكتلة غير منتظمة الشكل وغير مؤلمة. ومع ذلك، يمكن لبعض الكتل السرطانية أن تكون مؤلمة ومستديرة الشكل، لهذا السبب يجب فحص أي كتلة.

قد تلاحظ أن ثدييك قد تغير لونهما أو حجمهما، قد يكون الثدي أيضًا احمر اللون أو متورم من الورم السرطاني. في حين أن سرطان الثدي لا يكون عادة مؤلمًا، إلا أن التورم الناتج قد يسبب ألمًا في الثدي.

وقد تحدث تغييرات ملحوظة في الحلمة فقد تلاحظ بعض الإفرازات تخرج من الحلمتين. وفي بعض الأحيان تحتوي هذه الإفرازات على كمية صغيرة من الدم. يمكن للحلمات أن تتجه نحو الداخل.

2- الجلد

بغض النظر عن التغييرات التي تطرأ على الثديين، فإن الجلد المحيط بثدييك يمكن أن يتأثر أيضًا بسرطان الثدي.

قد تعاني من الحكة الشديدة ويمكن أن يصبح الجلد جاف ومتصدعا.

البعض يعانون من تناثر دمامل الجلد على الثديين وكذلك سماكة أنسجة الثدي.

3- الإبطين

في المراحل المتقدمة من سرطان الثدي، قد تنتشر الأورام إلى الغدد الليمفاوية الأخرى.

تعتبر الإبطين من المناطق الاولى المتأثرة، هذا بسبب مدى قربهم من الثديين.

فقد تشعر بطراوة وتورم تحت ذراعيك بالاضافة الى التكتلات.

4- الرئتين

في حالة انتشار سرطان الثدي يمكن أن تتأثر الغدد الليمفاوية الأخرى بسبب الجهاز اللمفاوي. في حين أن هذا النظام هو المسؤول عادة عن نقل السائل الليمفاوي في جميع أنحاء الجسم، فإنه قد ينشر أورام السرطان في الجسم.

قد تنتشر الأورام من خلال الجهاز اللمفاوي إلى الرئتين. إذا تأثرت الرئتان، فقد تواجه:

  • سعال مزمن

  • ضيق في التنفس

  • صعوبات التنفس الأخرى.

5- الكبد

تأثر الغدد الليمفاوية بسبب انتشار السرطان، قد تنتشر الأورام من خلال الجهاز اللمفاوي إلى الكبد، وحينها قد تواجه:

6- العظام والعضلات

من الممكن أيضًا أن ينتشر سرطان الثدي إلى العضلات والعظام. مما قد يكون لديك ألم في هذه المناطق بالإضافة إلى تقييد الحركة.

يمكن أن تشعر بصلابة المفاصل، خاصة بعد استيقاظك أو الوقوف من الجلوس لفترات طويلة.

يمكن لهذه الاثار أيضا زيادة خطر الاصابة بعدم القدرة على الحركة وكسور العظام.

7- الجهاز العصبي

يمكن أن ينتشر سرطان الثدي أيضًا إلى الدماغ. هذا يمكن أن يؤدي إلى مجموعة من التأثيرات العصبية، بما في ذلك:

  • ضبابية أو ضعف الرؤية

  • ارتباك

  • صداع الراس

  • فقدان الذاكرة

  • صعوبات في الكلام

  • نوبات

كقاعدة عامة، راجع طبيبك دائمًا إذا كانت هناك أي تغييرات على ثدييك أو اعراض أخرى تستدعي القلق.

من المهم مواكبة تصوير الثدي بالأشعة السينية وأنواع أخرى من فحوصات الثدي وفقًا لما يوصي به طبيبك. اختبارات التصوير يمكن أن تكشف عن سرطان الثدي حتى قبل ظهور أي أعراض.

اكتشاف سرطان الثدي وتشخيصه في وقت مبكر، يقلل من احتمال انتشاره وتلقي علاج بوقت مبكر يجنبك الضرر ويعطي نتيجة أكثر إيجابية.

 
من قبل منى خير - الخميس ، 20 سبتمبر 2018
آخر تعديل - الأحد ، 30 سبتمبر 2018