علاج للحلمة المسطحة أو المقلوبة: معلومات هامة

ما هي طرق العلاج للحلمة المسطحة أو المقلوبة؟ وما هي طرق التعايش مع هذا النوع من الحلمات للأم المرضعة؟ أهم المعلومات والتفاصيل تجدينها في المقال الآتي:

علاج للحلمة المسطحة أو المقلوبة: معلومات هامة

فلنتعرف في ما يأتي على أهم طرق علاج الحلمة المسطحة أو المقلوبة وكيفية التعايش مع هذا النوع من الحلمات.

علاج الحلمة المسطحة أو المقلوبة بطرق غير جراحية

هذه هي خيارات علاج الحلمة المسطحة أو المقلوبة البسيطة التي قد يطرحها الطبيب سواء لأغراض تجميلية أو لأغراض صحية مثل تسهيل عملية الرضاعة على الأم وطفلها، التي قد يساعد اتباعها على تحسين حالة الحلمة وجعلها أكثر بروزًا:

1. استخدام أدوات خاصة 

قد يساعد استخدام بعض الأدوات المساعدة على علاج هذا النوع من مشاكل الثدي والوقاية منه نذكر منها ما يأتي:

  • واقي الحلمة (Nipple Shield) 

أداة مصنوعة من السيليكون صممت على شكل حلمة صناعية، ويتم ارتداؤها فوق الحلمة الطبيعية أثناء الرضاعة. يساعد واقي الحلمة عند دخوله فم الرضيع على تحفيز رد فعل امتصاص الحليب الطبيعي لديه، مما يؤدي لتحفيز خروج حليب الثدي وتسهيل الرضاعة، ولكن يجب استشارة الطبيب بشأن طريقة الاستعمال الصحيحة لهذا النوع من الأدوات.

  • غلاف الثدي (Breast Shell)

هي أداة بلاستيكية يتم ارتداؤها داخل حمالة الصدر تتكون من قطعتين، القطعة الداخلية تحتوي على ثقب يتسبب في فرض نوع من الضغط على المنطقة المحيطة بالحلمة عند ارتدائه فوقها، مما يساعد على تحفيز انتصاب حلمة الثدي وخروجها من الثقب.

قد ينصح الطبيب باستخدام هذا النوع من الأدوات أثناء فترة الحمل بانتظام لمساعدة الحلمة على البروز لفترات أطول بعد الولادة، أو قد ينصح بارتدائها قبل جلسة الرضاعة بساعة أو أكثر.

  • مضخة الثدي (Breast Pump)

يساعد هذا النوع من الأدوات في علاج الحلمة المسطحة أو المقلوبة على شفط الحلمة لتنتصب. من الممكن استخدام هذا النوع من الأدوات مباشرة قبل جلسة الرضاعة أو بشكل منتظم بعد الولادة لتليين أنسجة الثدي.

  • أدوات أخرى لعلاج الحلمة المسطحة أو المقلوبة

مثل: الأدوات المخصصة لإطالة أو عكس اتجاه الحلمة.

2. التحفيز اليدوي

هناك بعض التقنيات اليدوية التي قد تساعد على علاج الحلمة المسطحة أو المقلوبة ولو بشكل مؤقت ريثما تنتهي جلسة الرضاعة، مثل:

  • تقنية هوفمان

تقنية تستطيع المرأة القيام بها في المنزل، وتتضمن وضع الإبهامين على جانبي الحلمة ثم القيام بالضغط بإتجاه قاعدة الثدي قبل البدء بإبعاد الإبهامين عن بعضهما بشكل تدريجي، مع التكرار. يساعد هذا التمرين على تحفيز انتصاب حلمة الثدي، ولكن الفترة التي قد تبقى فيها الحلمة بارزة تختلف من امرأة لأخرى.

  • تقنيات أخرى

من أبرزها:

  1. وضع الإبهام فوق الحلمة ووضع الأصابع المتبقية أسفل الحلمة والضغط باتجاه جدار الصدر.
  2. دحرجة وفرك الحلمة باستخدام الأصابع لعدة دقائق، ثم وضع قطعة قماش رطبة باردة على الحلمة.

3. ثقب الثدي 

رغم أنه يعد أحد الإجراءات التي لا ينصح بها الأطباء، إلا أن عمل ثقب بسيط مثل الثقوب التجميلية التي من الممكن عملها في مناطق الجسم المختلفة، قد يساعد على الحفاظ على حلمة الثدي بارزة ومنتصبة.

ولكن يفضل استشارة الطبيب قبل اللجوء لهذا النوع من التقنيات لأنها قد لا تكون امنة أو مجدية، وقد ترفع من فرص تعرض الثدي للالتهابات والعديد من المشاكل الصحية الأخرى.

علاج الحلمة المسطحة أو المقلوبة بطرق جراحية

في بعض الحالات قد يتطلب الأمر اللجوء للجراحة الكاملة أو لجراحة بسيطة لتحسين مظهر الثدي أو للوقاية من بعض المشاكل الصحية التي ربما سببتها الحلمة المسطحة أو المقلوبة للمرأة أو لرضيعها، مثل جراحة رفع الحلمة بالخيوط، وهي جراحة تتم تحت تخدير موضعي ويتم خلالها رفع الحلمة باستخدام خيوط جراحية.

ولكن يجب التنويه إلى أن العمليات الجراحية المخصصة لعلاج الحلمة المسطحة أو المقلوبة قد يكون لها بعض المضاعفات، مثل:

  • التهابات.
  • كدمات.
  • ألم أو شعور عام بالانزعاج.
  • تغيرات في لون الثدي أو لون الحلمة.
  • ندوب.
  • زيادة حساسية الحلمة.

متى عليك القلق؟ 

عليك مراجعة الطبيب بشأن علاج الحلمة المقلوبة أو المسطحة لديك في الحالات التالية:

  • إذا كان شكل الحلمة يعيق الطفل عن التقام الثدي والرضاعة بشكل صحيح، فهذا قد يسبب مجموعة من المشاكل الصحية لك ولطفلك، مثل:
    • سوء التغذية للطفل.
    • مشاكل صحية للأم، مثل: تحفل الثدي نتيجة امتلائه بالحليب، وانسداد قنوات الحليب والتهاب الثدي.
  • إذا لاحظت ظهور بعض الأعراض الغريبة على الحلمة، لا سيما إذا ما كان شكل الحلمة قد بدأ بالتغير مؤخرًا دون سبب واضح. هذه بعض الأعراض التي تستدعي القلق:
    • احمرار الجلد حول الحلمة.
    • إفرازات غريبة من الحلمة أو إفرازات تحتوي على دم.
    • ليونة ودفء في الثدي.
    • كتلة في الثدي.
    • هبوط الجلد للداخل في مناطق معينة من الثدي، بشكل أشبه بغمازة الوجنة.

معلومات حول الفرق بين الحلمة المقلوبة والحلمة المسطحة

هناك بعض التشابه بين هذين النوعين من الحلمات، لذا فمن الشائع أن يتم اتباع أساليب مشابهة لعلاج الحلمة المسطحة أو المقلوبة، ولكن ورغم أوجه الشبه بينهما يبقى كل منهما نوعًا مختلف عن الاخر، كما يأتي:

1. الحلمة المسطحة (Flat Nipple)

يتخذ هذا النوع من الحلمات شكلًا مسطحًا بالكامل، حيث تكون فتحة الحلمة على مستوى واحد مع الهالة المحيطة بها، وغالبًا لا ينتصب هذا النوع من الحلمات رغم محاولات تحفيزه المستمرة.

كما تميل الحلمة المسطحة للبقاء على حالها حتى أثناء فترة الحمل والتي وفي الحالات الطبيعية من المفترض أن تسبب بعض التغيرات في الثديين.

2. الحلمة المقلوبة (Inverted Nipple)

تبدو الحلمة المقلوبة وكأن الحلمة بكاملها تختبئ داخل ثنية في منتصف الثدي، فبدلًا من أن تخرج الحلمة متجهة بعيدًا عن الجسم، تدخل الحلمة في طية جلدية في الثدي وكأنها تتجه إلى داخل الجسم.

يميل هذا النوع من الحلمات للعودة للشكل الطبيعي أثناء الحمل وبعد الولادة، حيث تبدأ الحلمة بالخروج بشكل جزئي أو كلي لتنتصب خارجة من الجسم، الأمر الذي قد يساعد الطفل على التقامها بسهولة أثناء عملية الرضاعة.

من قبل رهام دعباس - الأربعاء ، 29 يوليو 2020
آخر تعديل - الاثنين ، 15 فبراير 2021