ما هو تأثير مرض السكر على العين؟

هل تعانون من مرض السكري؟ إذًا انتبهوا لأعينكم فالسكري قد يؤذيها، تعرفوا على تأثير مرض السكر على العين من المقال لأخذ الحيطة والحذر.

ما هو تأثير مرض السكر على العين؟

تعد إصابة شبكية العين السبب الرئيس للعمى لدى مرضى السكري، وهو يحدث عند 60% من المرضى، لذا يعد تأثير مرض السكر على العين جدًا خطير.

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز التفاصيل والمعلومات عن تأثير مرض السكر على العين:

الية تأثير مرض السكر على العين

إن شبكية العين هي الطبقة المبطنة للعين ووظيفتها هي الإحساس بالضوء القادم إلى العين.

يمكن لأذية الشبكية أن تتطور بشكل بطيء، حيث تحوي الشبكية أوعية دموية دقيقة سهلة التلف، وإن ارتفاع سكر الدم لفترة طويلة يمكن أن يؤذي هذه الأوعية.

يحدث في البداية توذم بعض الأوعية الدموية وضعفها، ثم تصبح هذه الأوعية مسدودة ولا تسمح بمرور دم كافٍ عبرها، مما يؤدي إلى العديد من المشكلات في العين.

لا يشتكي المريض في البداية من أي فقد للرؤية رغم وجود هذه التبدلات، ولهذا يجب فحص العين دوريًا لمريض السكري حتى دون وجود أعراض.

كيف يتطور تأثير مرض السكر على العين؟

عند انسداد الأوعية الدموية في العين كما ذكر سابقًا تنمو أوعية دموية جديدة ضعيفة وسهلة التمزق بدلًا منها، ولذلك يرشح الدم منها إلى السائل الزجاجي في العين، وهذا الدم يمنع وصول الضوء إلى الشبكية، وقد يظهر من هذا الخلل بعض الأعراض، مثل:

  • انتشار بقعًا طافية في العينين.
  • الشعور بعتمة أثناء النظر من منطقة محددة في العين.

يمكن للأوعية الدموية المتورمة والضعيفة أن تسبب ندبة نسيجية، وهذه الندبة تؤدي إلى حدوث انفصال الشبكية، يؤدي انفصال الشبكية لحدوث العمى إذا لم يعالج بسرعة.

ما هي الأمراض التي تنتج عن تأثير مرض السكر على العين؟

يوجد عدة امراض تنتج عن تأثير مرض السكر على العين، ومن أبرزها الاتي:

  • اعتلال الشبكية 

يحدث اعتلال الشبكية نتيجة تلف الأوعية الدموية في الشبكية، وهو أكثر أمراض العين انتشارًا لدى مرض السكري.

  • انفصال الشبكية

انفصال الشبكية هي حالة تتحرك فيها طبقة من أنسجة الشبكية من مكانها، وذلك يؤدي إلى إلى انفصال خلايا الشبكية عن الأوعية الدموية مما يؤدي إلى عدم وصول الأكسجين والغذاء للشبكية، مؤديًا ذلك إلى العمى في الحالات المتقدمة.

  • النزف الزجاجي (Vitreous hemorrhage)

الزجاجي هو مادة لزجة هلامية تتواجد بين العدسة وشبكية العين، والزجاجي يتكون من نسبة كبيرة من الماء إضافةً للمواد الاخرى.

النزف الزجاجي هو أحد الأمراض التي تنتج من تأثير مرض السكر على العين، ويعني تسرب هذه المادة الهلامية من مكانها وخروجها من العين مؤديًا ذلك إلى ضعف الرؤية.

  • الساد (Cataract)

الساد هو تغيم عدسة العين، والتي تكون شفافة في الحالة الطبيعية، وهي تقوم بتركيز الضوء على الشبكية. 

يؤدي الساد إلى جعل كل الأشياء غيمية، ولا بد من إجراء الجراحة لاستئصال الساد حيث تستأصل العدسة ويوضع مكانها عدسة بلاستيكية.

  • الزرق (Glucoma)

الزرق هو ارتفاع الضغط داخل العين، حيث يؤدي هذا الضغط مع الوقت لأذية العصب البصري وحدوث العمى.

المعالجة بسيطة بواسطة قطرات عينية خاصة تستخدم لإنقاص ضغط العين، وقد تجرى عملية الليزر.

أعراض بدء تأثير مرض السكر على العين

تظهر عدة أعراض من خلالها يتم التعرف أن تأثير مرض السكر على العين قد بدأ، وحينها يجب المتابعة الفورية مع الطبيب، وتمثلت هذه الأعراض بالاتي:

  • الرؤية المزدوجة أو المشوشة.
  • رؤية أضواء لامعة، وحلقات، وبقع فارغة أو مظلمة.
  • الألم عند الضغط على إحدى العينين أو كلتيهما.
  • اضطراب رؤية الأشياء.

كيف يمكن التعامل مع تأثير مرض السكر على العين؟

الية التعامل مع تأثير مرض السكر على العين يكون باتباع الإرشادات والنصائح الاتية:

  • ضبط سكر الدم والضغط الدم ضمن حدود قريبة من الطبيعي، وذلك يتم بمتابعة قراءات نتائج هذه الأمراض باستمرار.
  • مراجعة الطبيب بانتظام، وقد يقترح الطبيب استخدام الليزر لسد الأوعية الدموية التي ترشح الدم إلى الزجاجي، وقد تؤدي المعالجة بالليزر إلى تأخير عملية فقد البصر.
  • الخضوع لجراحة في العين، وذلك إذا كانت كمية الدم كبيرة في الزجاجي كبيرة، حيث يزال الدم والسوائل من الزجاجي، ويوضع مكانها سائل رائق وهذا يؤدي لتحسين الرؤية.

من قبل ويب طب - الأحد ، 6 سبتمبر 2015
آخر تعديل - الثلاثاء ، 6 أبريل 2021