تعرف على أهم أضرار الكافيين

يتواجد الكافيين بشكل طبيعي في مشروبات عديدة، بحيث يقوم الإنسان لا شعوريًا باستهلاك كميات مضاعفة وكبيرة من الكافيين . تعرف في هذا المقال على أهم أضرار الكافيين خصوصًا عند استهلاكه بنسب مرتفعة.

تعرف على أهم أضرار الكافيين

يعتبر الكافيين مادة كيميائية تتواجد بشكل طبيعي في القهوة، وتقوم أيضًا بعض المصانع بوضعها في المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة.

يقوم العديد من الأشخاص باستهلاك القهوة يوميًا في الصباح الباكر، ولكن تشير بعض الأبحاث على وجود أضرار وأعراض جانبية نتيجة لاستهلاك القهوة لفترات طويلة وبجرعات عالية.

يعد استهلاك الكافيين بشكل طبيعي مفيد للصحة إذ يقي من بعض أمراض السرطان، وأمراض القلب والكبد، ولكن على النقيض هناك مشاكل عدة مرتبطة باستهلاك كميات كبيرة من الكافيين.

ما هي الجرعة الامنة لاستهلاك الكافيين

يعد استهلاك الكافيين بنسبة 400 ملغرام امنًا، وتعادل هذه الكمية أربعة أكواب من القهوة المعتقة، أو عشرة علب من المشروب الغازي، أو علبتين من مشروب الطاقة.

يجب العلم بأن كمية الكافيين تكون مختلفة عادًة باختلاف المنتج والشركة المصنعة لهذه المشروبات.

كما يعد استهلاك الكافيين امنًا بجرعات معينة للكبار، فإنه لا ينصح به للأطفال، المرأة الحامل، المرأة المرضع.

بالإضافة إلى أنه يجب أخذ الحيطة والحذر من قبل الأشخاص المصابين بحساسية الكافيين. أضرار الكافيين

أبرز أضرار الكافيين هو التعرض لأحد الاتي:

  • زيادة ضغط الدم: يعمل الكافيين على زيادة ضغط الدم خصوصًا لدى الأشخاص المصابين بمرض الضغط أو الأشخاص الذين لا يقومون باستهلاك الكافيين في الأيام العادية.
  • مشاكل في القلب: يسبب استهلاك الكافيين بكثرة إلى زيادة نبضات القلب لدى الأشخاص الحساسين، وتعتبر من أكثر أضرار الكافيين شيوعًا. لذلك يجب على هؤلاء الأشخاص أن يكونوا حذرين عند استهلاكهم للمشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • جلطات القلب: بعض الدراسات أثبتت أن استهلاك الكافيين من قبل الأشخاص المصابين بضغط الدم يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بضربات القلب بأربع مرات عند مقارنتهم بالأشخاص الطبيعيين.
  • الإسهال: يسبب الكافيين الإسهال في بعض الأحيان عند استهلاكه بكثرة.
  • الزرق (Glaucoma): يزيد الكافيين من الضغط داخل العين، ليستمر في بعض الأحيان إلى 90 دقيقة فور استهلاك أي مشروب يحتوي على الكافيين.
  • فقدان التحكم بالمثانة: يجعل الكافيين التحكم بالمثانة أصعب بعض الشيء، ويسبب أيضًا التبول بشكل متكرر.
  • هشاشة العظام: يعمل الكافيين على زيادة نسبة طرح عنصر الكالسيوم في البول، مما يجعل تركيزه أقل بعض الشيء في جسم الإنسان. إن كنت تعاني من مرض هشاشة العظام يجب تقليل نسبة الكافيين المستهلكة أقل ما يمكن.
  • انفصام الشخصية: يجب تجنب استهلاك الكافيين للأشخاص المصابين بمرض انفصام الشخصية، إذ يجعل الكافيين الأعراض أكثر سوءًا.
  • النقرس: تزداد فرصة إصابة الأشخاص الذين يستهلكون الكافيين بكميات كبيرة بمرض النقرس.
  • الأرق: يسبب الكافيين أعراض مشابهة للأرق في أوقات النوم.
  • سوء الهضم: يسبب الكافيين سوء الهضم وألم في المعدة خصوصًا عند شرب القهوة على معدة فارغة لوقت طويل وبشكل مستمر.
  • الصداع: تساعد جرعات الكافيين ضمن الحد المعقول على تخفيف أعراض الصداع، ولكن عند استهلاك الكافيين بنسبة كبيرة يسبب ذلك صداع شديد.
  • مرض السكري النوع الثاني: أثبت بعض الدراسات أن الكافيين يؤثر على عملية حرق السكر في الدم، لذلك يجب على مرضى السكري النوع الثاني أخذ الحيطة والحذر عند استهلاك المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • أعراض سن اليأس: أظهرت بعض الدراسات أن استهلاك النساء للكافيين بكميات كبيرة أثناء سن اليأس قد يجعل الأعراض أكثر سوءًا.
  • قلة إنتاج الكولاجين: يمنع استهلاك الكافيين إفراز الكولاجين المهم للبشرة بشكل طبيعي، ويعد هذا العرض مرتبط بجرعة الكافيين المرتفعة.
  • الوفاة: تعد الوفاة أكثر أضرار الكافيين خطورة، إذ أظهرت بعض الدراسات أن استهلاك أربعة أكواب من الكافيين فأكثر (أي تناول جرعة مفرطة من الكافيين) قد يزيد احتمالية الوفاة بنسبة 21% لدى الأشخاص، خصوصًا المدخنين وضعيفي اللياقة منهم.

من قبل د. إسراء ملكاوي - الأربعاء ، 15 يوليو 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 15 يوليو 2020