تغذية الشعر من التغذية السليمة للجسم!

تعانين من شعر عديم الحيوية؟ أو تساقط الشعر؟ ربما لأنك ببساطة لا تأكلين بشكل صحيح. تغذيةالشعر الصحي بحاجة إلى الحديد، الفيتامينات، البروتينات وغيرها. في معظم الحالات، يمكن الحصول على شعر صحي، حيوي وبراق فقط من خلال تغيير النظام الغذائي.

تغذية الشعر من التغذية السليمة للجسم!

لقد قيل الكثير عن العلاقة بين النظام الغذائي، الوزن وصقل الجسم - ولكن من المهم أن نعرف أن الطعام الذي نأكله له تأثير مباشر أيضا على مظهر وتغذية الشعر وبالأخص على صحته.

عندما تدخل زبونه الى صالون الحلاقة، فإنني أستطيع أن أميز على الفور إذا ما كان لديها شعر سليم وفقا للبريق، الكثافة، الملمس ومستوى الرطوبة. كل هذه ترتبط بشكل قاطع بالنظام الغذائي لتلك المرأة. فروة الرأس هي جزء لا يتجزأ من جلد الجسم كله والشعر هو نتاج الجلد، والذي من المفترض من الناحية التطورية، أن يحميه من البرد والحرارة. ولذلك فمن المهم أن نفهم ان الأطعمة المفيدة للجلد تسهم أيضا في صحة وتغذية الشعر وكذلك العكس صحيح.

النظام الغذائي وصحة الشعر
 

اليكم أهم العناصر الغذائية التي تساهم في تغذية الشعر وتقويته:

- الحديد: فيما يتعلق بمبنى الشعرة، مرونتها ونوعيتها- ينصح باستهلاك الأطعمة الليفية مثل خبز القمح الكامل والخضروات الخضراء. هذه غنية بالحديد الذي يساعد على وقف تساقط الشعر، تحسين مظهر الشعر والحصول على شعر صحي.

- الأحماض الدهنية: الأوميغا 3 تساعد على توسيع وتفعيل نسيج الجلد الذي ينتج طبقة ال- cuticola – الغلاف الذي يحمي الشعر. يمكن العثور على الأوميغا 3  في السمك مثل: السلمون، السردين أو السول أو من النباتات مثل بذور الكتان. الغذاء الذي أوصي به جدا للحصول على شعر صحي هو الجوز. يمكن أكل عشر حبات من الجوز يوميا لمدة ثلاثة أشهر- والتغيير في مظهر الشعر سوف يكون ملحوظا.

البروتينات: الشعر مبني من البروتين، لذلك فإن استهلاك البروتينات كجزء من النظام الغذائي اليومي ضروري لصحة الشعر. فهو دائما يحتاج للأحماض الأمينية، والتي تشكل لبنات بناء البروتينات. أكبر كمية من البروتينات موجودة في الحليب، الجبن، البيض واللحوم. النباتيون يمكنهم أيضا الحصول عليه من مصادر نباتية مثل الجوز البرازيلي، على سبيل المثال. هذه الأطعمة تحتوي على كمية كبيرة من البروتين التي تساعد على توسيع الأوعية الدموية في فروة الرأس. هذا التوسع يحافظ بشكل أفضل على بصيلات الشعر، أطرافه الداخلية من فروة رأسه. كلما كانت بصيلات الشعر أقوى- يقل تساقط الشعر. في حالة تساقط الشعر لدى الرجال، والتي هي طبيعية ومهمة أكثر- فيفضل أيضا استخدام كريمات وحبوب مخصصة.

- فيتامين E : يحسن نمو الشعر وجودته.

- فيتامين C : هو مضاد مهم للأكسدة، مسئول عن توسع الشعيرات الدموية في فروة الرأس والنقل السليم للدم، الأكسجين والغذاء إلى بصيلات الشعر. استهلاكه ضروري لصحة الشعر. وقد أظهرت الدراسات التي أجريت حول هذا الموضوع أن الأشخاص الذين يعانون من الصلع لديهم مستويات منخفضة من فيتامين C و E.

- فيتامين B: ضروري لإنتاج خلايا الدم الحمراء (الهيموجلوبين) والتي تتمثل وظيفتها في حمل الأكسجين من الرئتين إلى أنسجة الجسم المختلفة ومن ضمنها الشعر أيضا. كذلك له دور في انتاج الكيراتين، المادة التي تبنى منها الشعرة. في النهاية الحصول على شعر صحي وحيوي يعتمد على إمدادات ثابتة ودائمة من الدم والأكسجين، وبالتالي فمن المهم توفير فيتامينات B للشعر. وهي متوفرة بكثرة في الحبوب الكاملة، المكسرات والبقوليات.

- الزنك: يزيد إنتاج الكيراتين ويثبط الانزيم 5 ألفا مختزلة- 5-alpha reductase، الانزيم الذي يعيق امدادات المواد الغذائية من خلال الشعيرات الدموية الى جذور الشعر. الزنك موجود بنسبة عالية في اليقطين، عباد الشمس، المكسرات والأسماك.

البيوتين: مادة تشارك في استقلاب الأحماض الأمينية الضرورية لنمو وتغذية الشعر الصحي. المصادر الغذائية للبيوتين هي البقوليات، العدس، المكسرات، الخميرة والبيض. في حالات نقص البيوتين يحدث تساقط الشعر.

هناك أيضا أنواع من الأطعمة التي لها تأثير سلبي على الشعر. على سبيل المثال، الأطعمة الغنية بالنحاس والزئبق. فمثلا يمكن للتونة التي تحتوي على الزئبق أن تضر بجودة الشعر وملمسه. أيضا النحاس، الموجود في مياه الصنبور التي نشربها - يضر بالشعر.

في الدراسات والفحوص التي أجريت اتضح أن النساء اللاتي وجدت لديهن تراكيز عالية من النحاس هن أكثر عرضة لحدوث التكسر والعيوب في الشعر خلال العلاجات مثل صبغ الشعر وتنعيم الشعر. بما ان النحاس هو حامضي، فانه يقاوم المواد الفعالة الموجودة في الصبغة مما يضر بلون الشعر المصبوغ.

مصفف الشعر الجيد يجب أن يحرص على أن يسأل الزبونة عن تغذيتها وإذا فهم أنها تتناول  طعاما غير صحي (الوجبات السريعة أو الأغذية المصنعة) فعليه أن يوصيها بتغيير نظامها الغذائي. ومع ذلك، ينبغي الانتباه الى أن الحمية الغذائية الصارمة هي العدو الأكبر للشعر الصحي والجميل. لكي ينمو شعرك بشكل أفضل فهو بحاجة للطاقة، أو بعبارة أخرى - للسعرات الحرارية. لا مشكلة مع الحميات الغذائية العادية، لكن الحميات القاسية جدا تسبب ضررا لصحة شعرك وحتى لزيادة تساقطه.

من قبل ويب طب - الأربعاء,10سبتمبر2014
آخر تعديل - الأربعاء,6مايو2015