كل ما يلزم معرفته عن حساسية القصبات الهوائية

تعد حساسية القصبات الهوائية نوعًا من أنواع التهاب القصبات، فما هي حساسية القصبات الهوائية؟ ومأ أسبابها وطرق علاجها؟ هذا ما سنعرفه في المقال التالي.

كل ما يلزم معرفته عن حساسية القصبات الهوائية

إن حساسية القصبات الهوائية هي عبارة عن التهاب القصبات الهوائية المزمن بسبب التعرض للمواد المسببة للحساسية الذي قد يستمر لمدة تزيد عن بضعة أشهر.

أعراض حساسية القصبات الهوائية

تتميز حساسية القصبات الهوائية بعدة أعراض نذكر منها:

  • السعال المصاحب للبلغم.
  • الصفير وضيق التنفس.
  • الإرهاق.

أسباب حساسية القصبات الهوائية

تنتج حساسية القصبات الهوائية بسبب المهيجات المختلفة، نذكر منها:

  • تدخين السجائر، حيث يعد المسبب الأكثر انتشارًا لحساسية القصبات الهوائية.
  • تلوث الهواء.
  • استنشاق الغبار أو اللقاح أو الأبخرة الكيميائية.

تشخيص حساسية القصبات الهوائية

يتم تشخيص حساسية القصبات الهوائية بإحدى أو بعض الطرق التشخيصية التالية:

1. الفحص السريري

يتم من خلال الفحص السريري معرفة التاريخ الطبي للمريض وفحص الأعراض التي يعاني منها.

2. الأشعة السينية 

تساعد الأشعة السينية في استبعاد الأمراض الأخرى التي قد تسبب الأعراض التي يشكو منها المريض، مثل الالتهاب الرئوي.

3. فحوصات الدم

يتم استخدام فحوصات الدم لتحديد ما إذا كان الالتهاب موجودًا أم لا.

4. اختبار وظيفة الرئتين

يطلب من المريض من خلال اختبار وظيفة الرئتين النفخ في جهاز يسمى مقياس التنفس، الذي يقيس كمية الهواء والسرعة التي ينفخ بها المريض الهواء.

علاج حساسية القصبات الهوائية

يتم علاج حساسية القصبات الهوائية بعدة طرق، منها:

1. موسعات القصبات الهوائية

تساعد أدوية موسعات القصبات الهوائية في استرخاء العضلات المحيطة بالقصبات، مما يؤدي إلى تمدد القصبات وتسهيل عملية التنفس.

ويوجد نوعان من موسعات القصبات الهوائية، قصيرة المفعول التي تعطي نتائج سريعة ولكن لا تدوم، وطويلة المفعول التي لا تخفف الأعراض بسرعة ولكن تأثيرها يدوم لفترة أطول.

2. الستيرويدات 

تساهم الستيرويدات في التقليل من الالتهاب في القصبات مما يقلل من السعال ويسهل من عملية التنفس. ويتم استخدامهم عن طريق جهاز الاستنشاق حتى يعطوا المفعول بشكل أسرع وأكثر فعالية.

3. الأدوية الحالة للبلغم

إن الأدوية الحالة للبلغم تساعد في التقليل من كثافة البلغم ولزوجته، مما يسهل من عملية طرده من الرئتين. ويتم استخدامهم عن طريق الفم أو البخاخات.

4. العلاج بالأكسجين

يتم اللجوء إلى العلاج بالأكسجين في الحالات الشديدة من حساسية القصبات الهوائية، التي قد تؤدي إلى نقص في مستويات الأكسجين في الدم.

5. جلسات إعادة تأهيل الرئتين

تتضمن جلسات إعادة تأهيل الرئتين تمارين تنفس يتم الإشراف عليها، مع تعلم تقنيات جديدة للتنفس.

مضاعفات حساسية القصبات الهوائية 

قد تؤدي مضاعفات حساسية القصبات الهوائية إلى عدة مضاعفات، منها:

  1. مرض الانسداد الرئوي المزمن، فإذا استمرت حساسية القصبات الهوائية لمدة تتجاوز الثلاثة أشهر قد تؤدي للإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن COPD.
  2. الالتهاب الرئوي.
  3. إنتان الدم، فإن وصول الالتهاب إلى مجرى الدم قد يؤدي إلى إنتان الدم وهي حالة تهدد الحياة.
من قبل د. جود شحالتوغ - الثلاثاء ، 18 أغسطس 2020