خمسة أعراض تدل على نقص فيتامين د

تعلم أن فيتامين د مهم، وتحاول أن تحصل عليه من مصادره المختلفة، إلا أن الخوف يبقى موجودًا لديك حيال عدم الحصول على الكمية الكافية منه، دعنا نعرفك على أعراض نقص فيتامين د.

خمسة أعراض تدل على نقص فيتامين د

فيتامين د أحد الفيتامينات المهمة جدًا في جسمك، وعدم الحصول عليه بكميات كافية يعني زيادة خطر إصابتك بداء السكري وارتفاع ضغط الدم بمقدار مرتين ونصف عن الشخص الذي يحصل عليه بكميات كافية.

وبحسب مدرسة هارفرد للصحة العامة فإن ما يقارب المليار شخص حول العالم يعانون من نقص فيتامين د. فما هي أعراض نقص فيتامين د؟

أعراض نقص فيتامين د

قد لا تظهر أعراض نقص فيتامين د، أو قد يستغرق ظهورها عدة سنوات، ومع ذلك فإن هذا النقص قد يزيد من خطر حدوث مشكلات صحية على المدى الطويل.

ومع مرور الوقت يمكن أن يؤدي انخفاض مستويات فيتامين د إلى الأعراض الآتية:

1. التقلبات المزاجية

هناك علاقة تربط بين الإصابة بالاكتئاب ونقص فيتامين د، وإلى الآن لم تحدد طبيعة هذه العلاقة أو السبب ورائها بشكل جازم.

إلا أن تفسيرات العلماء تدور حول كون فيتامين د يلعب دور في تأثيره على مراكز الدماغ ويستهدف بعض الهرمونات المرتبطة بالمزاج، مثل: السيروتونين الذي يلعب دورًا خاصًا في التأثير على المزاج وتقلباته.

2. الوهن والتعب دون سبب

ترتبط قوة العضلات بتناول فيتامين د بكميات كافية.

فقد أثبتت بعض الدراسات أن تناول فيتامين د بكميات كافية يساهم في الحفاظ على القوة في الألياف العضلية، ويقلل من الشعور بالتعب.

وفي دراسة أخرى فإن تناول مكملات فيتامين د بكميات كافية يزيد من القدرة على التحكم في العضلات، ويقلل مخاطر السقوط لدى كبار السن فوق 60 عام بنسبة 20%.

3. آلام الظهر والعظام والعضلات المزمنة

قد يكون السبب الرئيس في تلين العظام (Osteomalacia) الذي يؤثر على الأطفال وأوجاعها وآلامها، أو التهابات المفاصل هو نقص فيتامين د، فنقص هذا الفيتامين مرتبط بشكل أساسي بآلام العضلات والمفاصل والعظام والظهر.

لذا في حال كنت تعاني من أحد هذه الأعراض لأكثر من أسبوع استشر طبيبك لتتأكد من وجود احتمالية لتعويض أي نقص في فيتامين د من ضمن الخطة العلاجية.

كما نضيف أن تناول فيتامين د بكميات كافية بحسب ما تشير الدراسات مؤخرًا يمكن أن يسرع من شفاء العضلات بعد التمرين الرياضي، ويخفف من الآلام اللاحقة له.

4. التعرق الزائد

عادة ما يكون من الصعب تشخيص نقص بعض المعادن في جسم المولود الجديد، إلا أن تعرق الجبين قد يكون أحد المؤشرات على وجود نقص، وكذلك الأمر بالنسبة للبالغين.

ففي حال كنت تتعرق بشكل مفرط عند أدنى نشاط بدني وبأقل مجهود وبدرجات حرارة معتدلة فاحتمال أنك تعاني من نقص فيتامين د وارد.

5. سهولة تعرض العظام للكسر

يرتبط نقص فيتامين د في الجسم بزيادة خطر الإصابة بهشاشة العظام نتيجة انخفاض كثافة المعادن في العظام، وذلك لدوره الهام في امتصاص الكالسيوم واستقلاب العظام، كما يرتبط نقص فيتامين د بالكساح وتشوهات العظام لدى الأطفال.

لذا ينصح بمحاولة الحصول على فيتامين د بشكل كافي من مصادره المختلفة لضمان عدم الإصابة بأي نقص، وللحفاظ على كتلة العظام مع تقدمك في السن.

ويمكن الحصول عليه إما من خلال التعرض لأشعة الشمس، أو من خلال مصادره من الطعام، أو من المكملات الغذائية.

وعادة ما يتم فحص مستويات فيتامين د في الجسم من خلال فحوصات الدم.

وفي حال كنت تعاني من نقص في مستوياته فيجب عليك مراجعة الطبيب الذي قد يساعدك بوصف مكملات غذائية لفيتامين د3 المشابه لما يتم إنتاجه في الجسم عند التعرض لأشعة الشمس، وبجرعات تتراوح من 600 - 1000 وحدة دولية.

من قبل شروق المالكي - الأربعاء 19 نيسان 2017
آخر تعديل - الثلاثاء 2 شباط 2021