زراعة القوقعة: معلومات هامة حولها

قد لا يستفيد البعض من سماعات الأذن، فيختاروا القيام بعملية زراعة القوقعة. فما هي زراعة القوقعة؟ وما هي فوائدها ومضارها؟

زراعة القوقعة: معلومات هامة حولها

زراعة القوقعة هي عملية جراحية تتضمن زراعة جهاز طبي إلكتروني يساعد الصم وكل من يعاني من صعوبة شديدة في السمع عن طريق تحفيز العصب السمعي بشكل مباشر. 

الية عمل زراعة القوقعة

على عكس سماعات الأذن التي تضخم الأصوات تقوم زراعة القوقعة بتجاوز الأجزاء المتضررة من الأذن، حتى يتم إيصال الصوت إلى العصب السمعي بشكل مباشر. 

يتم تركيب جهاز معالج للأصوات وراء الأذن، يقوم بجمع الموجات الصوتية ونقلها لجهاز مستقبل يتم زراعته تحت الجلد وراء الأذن، الذي بدوره يقوم بإرسال الإشارات الصوتية إلى أقطاب كهربائية مزروعة في قوقعة الأذن الداخلية.

وتقوم هذه الإشارات بتحفيز العصب السمعي الذي ينقل الإشارات إلى الدماغ ويتم ترجمتها إلى أصوات مسموعة. 

الأشخاص المؤهلين لزراعة القوقعة

ليس كل من يعاني من مشاكل في السمع يكون مؤهلًا لزراعة القوقعة، ولكن تعد زراعة القوقعة الحل الأمثل في الحالات الاتية:

  • عدم وجود حالات مرضية يمكن أن تزيد المخاطر المرتبطة بزراعة القوقعة. 
  • الأشخاص الذين يعانون من فقدان سمع متوسط إلى شديد في كلا الأذنين. 
  • الأشخاص الذين لم يستفيدوا من سماعات الأذن. 
  • الأشخاص الذين سجلوا 50% أو أقل في اختبارات تمييز الجمل في الأذن التي سيتم زراعة القوقعة فيها. 
  • الأشخاص الذين سجلوا 60% أو أقل في اختبارات تمييز الجمل في الأذن التي لن يتم زراعة القوقعة فيها، أو في كلا الأذنين مع استخدام سماعات الأذن. 

سير عملية زراعة القوقعة

بعد إجراء الاختبارات والفحوصات اللازمة، وتحديد ما إذا كان المريض مؤهلًا جيدًا لزراعة القوقعة، يتم تحديد وقت عملية زراعة القوقعة، وغالبًا يحدث التالي خلال العملية:

  1. يقوم الجراح بإحداث شق وراء الأذن بعد تطبيق التخدير العام، وإحداث حفرة صغيرة في القوقعة لإدخال الأقطاب فيها.
  2. يتم بعد ذلك إدخال الجهاز المستقبل تحت الجلد وإحكامه بالجمجمة، ومن ثم تخييط الجرح. 
  3. ينقل المريض بعد انتهاء العملية إلى وحدة الإنعاش وتتم مراقبته للتأكد من عدم وجود مضاعفات.
  4. يمكن للمريض الخروج من المستشفى بعد انتهاء العملية بعدة ساعات أو في اليوم التالي. 
  5. يتم تحديد موعد للمتابعة بعد أسبوع تقريبًا من إجراء العملية، للتأكد من شفاء الجرح.
  6. يتم تركيب الأجزاء الخارجية وبعد مرور شهر من إجراء العملية ومن ثم تشغيل الزرع، وفي الأشهر التالية قد يقوم الطبيب بإجراء بعض التعديلات. 
  7. يجب الخضوع لعلاج يسمى التأهيل السمعي لتحسين القدرات السمعية في ما بعد.

فوائد زراعة القوقعة

لزراعة القوقعة العديد من الفوائد، منها:

  • زيادة القدرة على السمع بشكل أفضل من سماعات الأذن. 
  • زيادة القدرة على السمع والتركيز حتى في البيئات المزعجة. 
  • زيادة القدرة على التكلم على الهاتف بدون أي مشاكل. 

الاثار الجانبية الناتجة عن زراعة القوقعة

تتسبب زراعة القوقعة بعدد من الاثار الجانبية، مثل:

  • طنين في الأذن
  • الدوار. 
  • مشاكل في التوازن. 
  • التهاب السحايا
  • شلل في الوجه. 
  • فقدان القدرة الطبيعية المتبقية على السمع. 
  • إزالة الجزء الخارجي عند الاستحمام أو السباحة. 
  • شحن البطاريات باستمرار أو تجديدهم. 
  • الحاجة إلى عملية جراحية لإزالة الزرع لإصلاحه أو لمشاكل أخرى. 
من قبل د. جود شحالتوغ - الاثنين ، 15 يونيو 2020
آخر تعديل - السبت ، 14 أغسطس 2021