صداع بعد ضربة الرأس: معلومات مهمة

سيجيب هذا المقال على تساؤلاتك حول صداع بعد ضربة الرأس، وكيفية العلاج

صداع بعد ضربة الرأس: معلومات مهمة

لا بد أنك تعرضت لضربة رأس، أو سمعت أن أحدًا تعرض لصداع بعد ضربة الرأس أو صداع ما بعد الصدمة (Post-Traumatic headache)، فما الذي يحدث علميًا بعد تعرض الشخص لصدمة في رأسه؟ تابع المقال الاتي:

صداع بعد ضربة الرأس

يعاني أكثر من 30% من الأشخاص من صداع ما بعد الصدمة، وهو العرض الأكثر شيوعًا بعد الصدمة الذي يستمر لفترة طويلة، ويمنع الشخص من عدة أشياء، إليك أبرزها:

  • صعوبة القيام بالأنشطة اليومية بالشكل الطبيعي.
  • صعوبة تذكر عدة أشياء.
  • صعوبة في التفكير.

ويمكن أن يستمر الصداع للفترات الاتية:

  • فترة زمنية طويلة الأمد. 
  • فترة مؤقتة، يحدث فيها على فترات متفاوتة. 

كما تختلف السمات السريرية من شخص لاخر التي تبدو على المريض بعد التعرض للصدمة، وتصنف معظم أنواع الصداع على أنها صداع مزمن.

لماذا يشعر المريض بصداع بعد ضربة الرأس؟

يشعر المريض مباشرة بعد إصابة الدماغ الرضية (Traumatic Brain Injury) بالصداع للأسباب الاتية: 

  • الخضوع إلى  جراحة في الجمجمة سابقًا.
  • تجمعات الدم الصغيرة، أو تجمعات السوائل داخل الجمجمة.

أيضًا المريض الذي يتعرض لإصابة خفيفة إلى متوسطة يشعر بالصداع لعدة أسباب، إليك أبرز هذه الأسباب:

  • التغييرات التي تحدث في الدماغ جراء إصابة الجمجمة أو الرقبة التي لم تلتئم بعد. 
  • تأثير التوتر والضغط. 
  • الاثار الجانبية لبعض الأدوية.

أعراض صداع بعد ضربة الرأس

عندما يصف المريض الصداع الذي أصابه يمكن أن يشرحه مثل الاتي:

  1. صداع مستمر وثابت
  2. صداع يؤثر على جانبي الرأس.
  3. صداع يحدث بمعدل يومي تقريبًا. 
  4. صداع مؤلم بشكل خفيف إلى معتدل.

كما يمكن فهم وتفسير الصداع الذي يتبع إصابة الرأس المتوسطة أو الشديدة الناتجة عن ارتجاج (Concussion) أو تمزق (Laceration)، لكن الأمر الذي يصعب فهمه هو صداع بعد ضربة الرأس الخفيفة التي توصف بأنها اضطراب قصير في وظائف المخ بسبب فقدان الوعي أو صعوبة عابرة في عمليات التفكير. 

أعراض أخرى مرافقة للصداع

يمكن للمريض أن يشعر بأعراض أخرى غير صداع بعد ضربة الرأس، إليك أهم هذه الأعراض:

  1. اضطرابات في النوم.
  2. الاكتئاب. 
  3. مشكلات في التوازن. 
  4. رؤية مزدوجة. 
  5. الشعور بالتعب.
  6. الشعور بالغثيان.

كيفية التعامل مع صداع بعد ضربة الرأس

يمكنك اللجوء إلى بعض الطرق غير الدوائية للتعامل مع الصداع مثل: 

  1. احرص على ممارسة المزيد من العادات الصحية.
  2. اترك التدخين.
  3. احرص على تنظيم أوقات نومك.
  4. نظم أوقات وجباتك.
  5. مارس الرياضة بشكل أكثر.
  6. احرص على الإسترخاء دائمًا.

ولكن في حال ملاحظتك للأعراض الاتية عليك مراجعة الطبيب على الفور مثل: 

  • تكرار القيء والغثيان.
  • فقدان الوعي لمدة 30 ثانية.
  • ازدياد الصداع مع الوقت.
  • خروج أي سائل أو دم من الأنف أو الأذن.
  • حدوث اضطرابات في الرؤية.
  • رنين مستمر في الأذن.
  • حدوث ضعف في اليد أو الساق.
  • ظهور الوجه شاحبًا لمدة تزيد عن الساعة.
  • حدوث تغيرات سلوكية.
  • حدوث صعوبة في التعرف على الأماكن والأشخاص.
  • حدوث تغيرات في الكلام.
  • حدوث نوبات أو تشنجات.
  • زيادة الأعراض سوءًا يومًا بعد يوم.
  • ظهور نتوءات أو كدمات كبيرة في الرأس.

تشخيص صداع بعد ضربة الرأس

يتم التشخيص من قبل الطبيب عن طريق تقييم عدة أشياء، إليك أهمها:

  1. تقييم الأعراض والعلامات التي تبدو على المريض.
  2. مراجعة التاريخ المرضي. 
  3. إجراء فحص عصبي. 
  4. تقييم حالة وعي المريض.
  5. إجراء فحوصات تصويرية.

كما يمكن للأعراض أن لا تبدو واضحة على المريض إلا بعد ساعات أو أيام من التعرض للضربة. 

علاج صداع بعد ضربة الرأس

بعد استشارة الطبيب يتم تحديد الخطة العلاجية المناسبة للمريض حسب حالة المريض. إليك أبرز الخطوات العلاجية: 

  1. أخذ قسطًا من الراحة الجسدية والعقلية هي أهم خطوة في العلاج والتعافي.
  2. العودة إلى الأنشطة الروتينية بشكل تدريجي بعد تحسن الأعراض.
  3. صرف المسكنات لتخفيف الصداع، يمكن للطبيب وصف عدة أدوية مثل: 

كيف تحمي نفسك من خطر الإصابة بضربة الرأس؟

لتجنب الإصابة بالضربات و بصداع بعد ضربة الرأس عليك أن تفكر بحماية نفسك عن طريق أخذ كافة الاحتياطات اللازمة، الاحتياطات هي كالاتي: 

  • ارتدي حزام الأمان أثناء قيادة السيارة.
  • ارتدي خوذة أثناء قيادة الدراجة الهوائية. 
  • ارتدي ملابس واقية تناسب عملك وأثناء ممارسة الرياضة.
  • راقب الأطفال وكبار السن بحذر لمنع تعرضهم للحوادث أو السقوط.
من قبل هناء جواد - الخميس ، 4 فبراير 2021