علاج تكيُّس المبايض بالماء والسوائل: حقيقة أم خرافة؟

هل يُساعد الماء حقّاً على العلاج من تكيُّس المبايض أم أنها خُرافة؟ فلنتأكد من صحة هذه المعلومة في المقال الآتي:

علاج تكيُّس المبايض بالماء والسوائل: حقيقة أم خرافة؟

يعتبر تكيس المبايض مرض شائع بين النساء خصوصاً في سن الإنجاب، وهو عبارة عن أكياس مملوءة بالسوائل تتكون على أحد أو كلا المبيضين غالباً لا تسبب هذه التكيسات أعراض وقد تزول مع مرور الوقت أو يتم علاجها بعدة طرق منها الدوائي ومنها الجراحي، علمًا بأن تباع نظام غذائي صحي لن يعالج التكيس كلياً لكنه يسهم في التقليل من الأعراض أو الوقاية من المرض. 

أهم ما يجب معرفته عن علاج تكيس المبايض باستخدام الماء

إذا تم تشخيصك بتكيس المبايض فحتما قد تفكرين بتغيير نظامك الغذائي أو حتى برنامج التمرين الخاص بك لكن هل فكرت يومًا بالمشروبات التي يمكن أن تتناوليها؟!

يعد الماء مشروبًا أساسيًا لحياة صحية سليمة وسعيدة فهو عموماً يحسن الدورة الدموية، التخلص من فضلات الجسم، تنظيم درجة حرارة الجسم، إنتاج الطاقة وغيرها العديد من الفوائد. أيضاً لا تنسى أن أكثر من 70% من الجسم ماء إذا لا بد لهذا المشروب من أن يساعد في الوقاية أو تجاوز العديد من الأمراض.

ما فوائد شرب الماء لتكيس المبايض

1. يقلل الالتهابات

غالباً ما يرتبط تكيس المبايض بالالتهابات، فيستطيع الماء تقليل الاتهاب إذ  يعمل الماء كمذيب للسموم والفضلات التي تسبب الالتهابات ويخرجها خارج الجسم من خلال البول، البراز والتعرق. كما قد يعمل الماء كمضاد للأكسدة مما يساعد في تقليل أو التخلص من الالتهابات.

2. يمنع تكون الدهون على المبايض

إن الإكثار من شرب الماء قد يعمل على حرق الدهون والتخلص من السموم الموجودة في تلك الدهون.

3. يزيد من طاقتك

العديد من النساء المصابات بتكيس المبايض يعانين من التعب والإرهاق، يتناسب مستوى طاقتك مع كمية الماء التي تتناولها حيث قد يؤدي 5% انخفاض بمستوى السوائل في الجسم إلى 25-30% انخفاض في مستوى الطاقة لديك بينما يؤدي 15% انخفاض بمستوى السوائل إلى الموت.

4. يساعد في خفض ضغط الدم

على الرغم أن ارتفاع ضغط الدم ليس عرضًا مصاحباً لمرضى تكيس المبايض إلا أنه قد يظهر أحياناً عند بعض النساء.

ويجب عليك معرفة بأن مياه الصنبور غير ممناسبة للنساء اللواتي يعانين من تكيس المبايض فمياه الصنبور تحتوي على مواد كيميائية قد تغير من عمل المبايض وطول مدة الدورة الشهرية.

مشروبات أخرى وتأثيرها على تكيس المبايض

لنتعرف على تأثير بعض المشروبات لى تكيس المبايض:

1- القهوة

تعمل القهوة بشكل غير مباشر على زيادة الضغط العصبي عن طريق تشويش عمل الجهاز العصبي بينما الهدف الرئيسي عند معالجة تكيس المبايض هو تقليل الضغط العصبي وليس زيادته، خصوصاً إذا كنتي تخططين للإنجاب فالأفضل الابتعاد عن مثل هذه المشروبات.

2- الشاي الأخضر

يسهم الشاي الأخضر بالوقاية أو العلاج من تكيس المبايض بعدة طرق أهمها:

  • يستطيع الشاي خفض مستوى التأكسد عند النساء المصابات بتكيس المبايض مرافقاً للسكري فهن أكثر عرضة لتأكسد الخلايا فهو مضاد قوي للأكسدة.
  • هناك بعض النساء المصابات بتكيس المبايض يعانين من هيمنة هورمون الأستروجين، هذا وقد تبين أن نسبة الأستروجين تقل  بعد المواظبة على شرب الشاي الأخضر.
  • تعاني بعض النساء المصابات بتكيس المبايض من ارتفاع نسبة هورمونات الذكورة هذا وقد أوضحت دراسات أجريت في جامعة شيكاغو بأن الشاي الأخضر يعمل على تقليل هذه الهورمونات.

3- الحليب

لا يوجد أي دليل علمي على فائدة الحليب في علاج تكيس المبايض، وفي حال استمرار تناوله مع وجود تكيس مبايض يفضل إجراء فحص حساسية الحليب و اختبار عدم تحمل اللاكتوز(lactose intolerance test).

4- عصائر الفواكه

يجب على النساء المصابات بتكيس المبايض الابتعاد كلياً عن عصير الفواكه لأنه قد يسبب ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية وقد يسهم في تقلبات نسبة السكر في الدم وزيادة مقاومة الإنسولين مما قد يزيد الحالة سوءاً فالعديد من النساء اللاتي يعانين من تكيس المبايض يعانين أيضا من مقاومة الأنسولين.

من قبل د. ملاك ملكاوي - الاثنين ، 8 يونيو 2020