عملية المنظار: إجابات لأهم أسئلتك

يوجد العديد من الحالات التي قد يضطر فيها الطبيب للجوء لعملية المنظار، فما هي أهم التفاصيل بخصوص هذه العملية؟ ومتى تستخدم؟ وهل لها مخاطر؟

عملية المنظار: إجابات لأهم أسئلتك

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز التفاصيل والمعلومات عن عملية المنظار:

ما هي عملية المنظار؟

عملية المنظار هي تقنية طبية يقوم الجراح من خلالها بعمل جروح صغيرة في الجلد في منطقة البطن، ثم يتم إدخال أنبوب رفيع خاص من خلال هذه الجروح.

هذا الأنبوب يحتوي ضوءًا وكاميرا، وأحيانًا يتم إدخال أدوات أخرى حسب الحالة، وعادةً يكون الشفاء من عملية المنظار سريعًا جدًا.

عادةً تتم عملية المنظار وفق الخطوات الاتية:

  1. إخضاع المريض للتخدير الكامل.
  2. نفخ منطقة البطن أو الحوض بغاز خاص، لكي يتمكن الجراح من رؤية الأعضاء الداخلية بوضوح.
  3. إجراء العملية وفق الحالة.
  4. تفريغ البطن من الغازات التي تم ضخها في منطقة البطن أو الحوض، ويتم إخراج كافة الأدوات.
  5. تقطيب الجروح الصغيرة التي أدخلت منها الأدوات.

متى يتم اللجوء لعملية المنظار؟

تستعمل عملية المنظار إما للوصول لتشخيص معين، أو للقيام بتدخل جراحي ضروري في منطقة البطن أو الحوض، وفي ما يأتي أهم الحالات التي يتم فيها اللجوء لعملية المنظار:

  • استئصال الأورام أو الأكياس.
  • تشخيص أو استئصال أكياس المبايض.
  • تشخيص أو علاج بطانة الرحم المهاجرة.
  • استئصال جزء من الأمعاء.
  • تشخيص أسباب العقم لدى النساء.
  • أخذ خزعة وتقييم بعض حالات السرطان، وخاصةً سرطانات الجهاز التناسلي.
  • تشخيص أسباب ألم الحوض.
  • استئصال المبيض أو الرحم أو قنوات فالوب.
  • معرفة أسباب كثافة الدورة الشهرية غير الطبيعية.

ما هي خطوات التحضير لعملية المنظار؟

غالبًا سوف تشمل التحضيرات لعملية المنظار اتباع الأمور الاتية:

  • أخذ دواء ملين قبل عملية المنظار بيوم لتنظيف الأمعاء تمامًا من الفضلات.
  • القيام بفحص دم للمريض، وأحيانًا يتم أخذ صور أشعة حسب حالة المريض.
  • منع المريض من تناول أي طعام أو شراب مساء العملية بعد الساعة 12 ليلًا، ويستمر المريض في صيامه حتى تنتهي العملية.

ما هي الأمور المتوقعة بعد إجراء عملية المنظار؟

عند الاستيقاظ من العملية يشعر المريض بكل مما يأتي:

  • القليل من الانزعاج والحرقان في المناطق المحيطة بجروح العملية.
  • ألم في الكتف، وربما يستمر عدة أيام، وهو ينتج من الغازات التي تم ضخها في البطن أثناء العملية.

كا أنه بعد عدة ساعات سوف يسمح للمريض بالعودة للمنزل، وسوف يقوم الطبيب بإعطائه كافة الإرشادات اللازمة بخصوص العناية بجرح العملية وكيفية التعامل مع الألم.

ما هي فوائد و إيجابيات عملية المنظار؟

تمثلت أهم فوائد وإيجابيات عملية المنظار في ما يأتي:

  • الشعور بألم أقل من الجراحة المفتوحة.
  • الحصول على فترة تعافي قصيرة.
  • التعرض لشقوق جراحية صغيرة الحجم.
  • التعرض لاحتمالية الالتهابات بعد العملية بنسبة أقل من العمليات المفتوحة.

ما هي سلبيات ومخاطر عملية المنظار؟

رغم إيجابيات عملية المنظار العديدة إلا أن عملية المنظار قد يكون لها القليل من السلبيات كذلك، مثل:

ما هي الحالات التي يجب تجنب عملية المنظار فيها؟

عادةً لن ينصح الطبيب بالقيام بعملية المنظار في الحالات الاتية:

  • وجود سرطانات في مرحلة متقدمة لدى المريض، وخاصةً في منطقة البطن.
  • إصابة المريض بالسل.
  • وجود كثير من الندوب في جسم المريض نتيجة عمليات جراحية سابقة.
  • تناول المريض الأدوية المميعة للدم.

ما هي الحالات التي تستدعي الاتصال بالطبيب فورًا بعد عملية المنظار؟

في حال ظهور أي من الأعراض الاتية بعد عملية المنظار، فيجب اللجوء للطبيب فورًا:

  • حمى وارتفاع في درجة الحرارة.
  • نزيف لا يتوقف في منطقة جرح العملية.
  • ألم أو حرقان في البول.
  • ألم متزايد الحدة في الأكتاف.
  • الام تزداد حدة مع الوقت.
  • انقطاع أو ضيق في النفس.
  • إغماء وتقيؤ.
من قبل رهام دعباس - الأحد ، 7 أبريل 2019
آخر تعديل - الجمعة ، 16 أبريل 2021