فوائد الثلج للوجه في الصباح

يساعد الثلج في ترطيب الجلد، كما يمكن أن يقوم بتخفيف التورم في البشرة، كما يمكن استخدام الثلج في الروتين اليومي للبشرة، حيث يقلل المظهر المجهد، وخاصةً عند استخدامه في الصباح.

فوائد الثلج للوجه في الصباح

يمكن استخدام الثلج على مناطق مختلفة في الجسم، حيث تساعد البرودة في تخفيف الأورام والألم وتهدئة الالتهابات، حيث يساعد في تقليل نشاط الأعصاب بشكل مؤقت وتقليل تدفق الدم الذي يسبب التورم، وبالتالي تسريع الشفاء.

ولا تقتصر فوائد الثلج على تخفيف التورم والألم فحسب، بل يمكن أن يستخدم في علاج مشاكل البشرة أيضًا.

فوائد الثلج للوجه

فيما يلي أبرز فوائد الثلج للوجه.

  • تقليل الانتفاخ بعد النوم: يمكن أن يساعد الثلج في القضاء على الانتفاخ في الوجه، وخاصةً بمنطقة حول العين المعرضة للانتفاخ، حيث أنها مشكلة شائعة تواجه كثير من الأشخاص في الصباح وبعد الاستيقاظ من النوم. 
  • ولهذا الغرض، يمكن استخدام مكعبات الثلج المصنوعة من الماء أو مشروب يحتوي على الكافيين مثل الشاي أو القهوة، حيث يمكن للكافيين أن يخترق الجلد ويعزز الدورة الدموية.
  • تهدئة حروق الشمس: يمكن أن يتسبب التعرض إلى الشمس نهارًا في حروق الجلد، وقد يساعد الثلج في تهدئة هذه الحروق. 
  • تقليل الزيوت في الوجه: يعاني أصحاب البشرة الدهنية من تراكم الزيوت في الوجه والتي تسبب انسداد المسام، وخاصةً في الطقس الحار والتعرض لأشعة الشمس نهارًا، ويمكن استخدام الثلج في تقليل زيوت الوجه. 
  • تقليل تورم والتهاب الوجه: يساعد الثلج في تقليل التورم والالتهاب الناتج عن الطفح الجلدي ولدغات الحشرات. 
  • الحد من علامات الشيخوخة المبكرة: يساعد استخدام الثلج على الوجه في تأخير ظهور علامات الشيخوخة المبكرة والتجاعيد. 
  • تعزيز توهج البشرة: قد يساعد الثلج على تعزيز توجه البشرة، ولكن ليس هناك أدلة كافية حول هذا الأمر.
  • علاج حب الشباب: قد يساعد الثلج في علاج حب الشباب لأنه يمكن أن يقلل من حدة الالتهاب ويصغر المسام، وبالتالي يقلل إنتاج الزيوت في البشرة، في حالة استخدام علاجات أخرى، يجب تغيير الثلج والقماش الذي يغلفه لتجنب انتشار البكتيريا من جزء لاخر على الوجه. 
  • تخفيف حبوب الوجه: على الرغم من أن الثلج وحده قد لا يعالج البثور، إلا أنه يمكن أن يقلل التورم والاحمرار، مما يجعل البثور أقل وضوحًا.
  • كما أن الثلج يعمل كمخدر، وبالتالي يمكن أن يخفف الالام الناتجة عن البثرة الملتهبة بشكل مؤقت.

وقد لا يؤثر استخدام الثلج بشكل إيجابي في جميع الحالا لكن يمكن تجربة الأمر لأنه الثلج يعد امنًا ولا يشكل ضررًا، ولكن لا ينصح باستخدام الثلج لفترة طويلة حتى لا يسبب تهيج البشرة. 

كيفية استخدام الثلج على وجهك

للحصول على فوائد الثلج للوجه، ينصح بلف مكعبات الثلج في قطعة قماش قطنية ناعمة، والبدء في تدليك الوجه بالثلج المغلف في حركات دائرية لطيفة لمدة دقيقة إلى دقيقتين.

ويمكن إجراء التدليك هذا أكثر من مرة يوميًا ليشمل كافة مناطق الوجه سواء الخدود، حول العين، الفك، الذقن، الشفاه، الأنف، والجبين. 

مخاطر استخدام الثلج للوجه

لا يشكل استخدام الثلج على الوجه أي خطر صحي، ومع ذلك، ينصح بعدم ترك الثلج على الجلد لفترات طويلة، حيث يمكن أن يؤدي إلى حصول قضمة الصقيع أو لسعة الصقيع، وهي حالة تتقلص فيها الأوعية الدموية، مما يقلل تدفق الدم، وبمرور الوقت، يمكن أن يؤدي هذا الانخفاض في تدفق الدم إلى تلف أنسجة الجلد.

تشمل أعراض لسعة الصقيع ما يلي:

  • خدر أو إحساس بالوخز.
  • الجلد الشاحب المحاط بنسيج أحمر منتفخ.
  • تقشر الجلد أو تقرحه.
  • فقدان طبقات عميقة من الجلد.
  • كما يجب تجنب وضع الثلج مباشرةً على الجلد لتفادي ظهور الطفح الجلدي والالتهابات.
من قبل ياسمين ياسين - الثلاثاء ، 30 يونيو 2020