فوائد الحناء: عديدة ومتنوعة للجسم والشعر!

ما هي فوائد الحناء المختلفة للبشرة والشعر والصحة؟ وكيف تستطيع استعمالها للاستفادة منها وتحقيق أقصى الفوائد المنشودة؟ أهم المعلومات والتفاصيل فيما يلي.

فوائد الحناء: عديدة ومتنوعة للجسم والشعر!

لا تكاد فوائد الحناء تخفى على أحد، خاصة في العالم العربي! فما الذي قاله العلم عن فوائد الحناء؟ وكيف تستطيع استعمالها بشكل يضمن حصولك على أهم فوائدها؟ إجابات عن هذه الأسئلة وأكثر فيما يلي.

ما هي الحناء؟

تتميز نبتة الحناء بأوراقها الخضراء الجميلة وأزهارها التي تتخذ لوناً وردياً أو أبيض. وقد استخدمت هذه النبتة من قبل حضارات العالم المختلفة ولقرون طوال بهدف صبغ الشعر أو البشرة بلون بني أو أحمر.

ومن الممكن استعمال أوراق أو بذور أو أزهار الحناء لأغراض تجميلية عادية، مثل الصبغة المذكورة انفاً، أو لأغراض صحية وطبية.

فوائد الحناء للجمال

تحمل الحناء العديد من الفوائد الرائعة للشعر والبشرة، إليك أهمها:

1- لصحة الشعر

تساعد الحناء على تحسين صحة الشعر وتقويته بشكل عام كما يلي:

  • مكافحة تساقط الشعر: بإمكانك مزج زيت الحناء مع زيت الخردل وتدليك الشعر به 3 مرات أسبوعياً.
  • مكافحة قشرة الشعر: وذلك عبر نقع حبوب الحلبة لليلة كاملة ثم طحن الحبوب ومزجها مع زيت الخردل والحناء، ثم تطبيقها على فروة الرأس لمدة 30 دقيقة.
  • مكافحة تقصف الشعر: قم بمزج 2-3 ملاعق من مسحوق الحناء مع بيضة والقليل من زيت الأفوكادو، وضع المزيج الناتج على الشعر لمدة ساعتين كاملتين.
  • ترطيب الشعر بعمق: فقط قم بمزج القليل من الحناء مع اللبن الرائب وعصير الليمون، ثم قم بتطبيق المزيج الناتج على الشعر لمدة ساعة قبل غسله.
  • زيادة نعومة الشعر: وذلك عبر استخدام مزيج مكون من منقوع أوراق الحناء الممزوج بحبة موز ناضجة ومهروسة، وتركه على الشعر 5 دقائق فقط قبل غسله.

2- صبغة طبيعية صحية

تعتبر الحناء أحد البدائل الطبيعية لصبغة الشعر، وعندما نقول بديلاً طبيعياً، فإننا نعني بذلك أن الحناء تساعد على منح الشعر لوناً رائعاً ولكن دون أي مخاطر أو أعراض جانبية، بل على العكس من ذلك تماماً، إذ يزداد الشعر قوة ومتانة ومن الجذور.

وهذا بالتحديد ما يجعل الحناء مفيدة بشكل كبير في تغطية الشيب.

3- تقوية الأظافر

من فوائد الحناء الرائعة قدرتها على تقوية الأظافر والحفاظ عليها سليمة طوال الوقت، وذلك لقدرة الحناء على تعقيم الجلد المحيط بالأظافر وأسفلها وبالتالي حمايتها من أي التهابات بكتيرية محتملة.

4- مكافحة علامات تقدم العمر

مع أن محتويات الحناء من مضادات الأكسدة لا زالت قيد البحث والدراسة، إلا أن بعض الخبراء يشيرون إلى أن الحناء قد تساعد عند تطبيقها موضعياً على الجلد على التقليل من ظهور التجاعيد وعلامات تقدم العمر.

كما قد تساهم الحناء في التخفيف من مظهر الندوب الظاهرة على الجلد.

فوائد الحناء للصحة

لا تقتصر فوائد الحناء على الأغراض التجميلية للشعر والبشرة فحسب، بل إن للحناء العديد من الاستخدامات الطبية المختلفة، وهذه قائمة بأهم فوائد الحناء للصحة:

1- مكافحة ألم الرأس

تساعد الحناء على مكافحة الصداع والام الرأس المختلفة، وذلك عند تطبيقها موضعياً على  الجلد. إذ تحتوي الحناء على مركبات تساعد على الاسترخاء وتقوية الدورة الدموية، كما أنها تحتوي على مواد مضادة للالتهاب تسهم في مكافحة الصداع والشقيقة.

2- مكافحة اضطرابات النوم

إن استعمال زيت الحناء بشكل خاص قد يساعد على علاج اضطرابات النوم ومكافحة الأرق الليلي، إذ أن الحناء مادة تساعد على الاسترخاء بطبيعتها.

3- تسريع التئام الجروح

إحدى أهم فوائد الحناء الصحية قدرتها على تعقيم الجروح وحمايتها من أي التهاب أو تلوث، لذا فإن وضعها على الجروح يجعلها عاملاً يساعد بشكل طبيعي على تسريع التئام هذه الجروح.

وبسبب خصائص الحناء التي تساعد على تبريد الجلد وسحب أي حرارة منه، فإن الحناء مفيدة بشكل خاص للحروق، لا سيما حروق الشمس، فلها تأثير مشابه لتأثير جل الصبار في هذا النطاق.

4- مكافحة الحمى

تساعد الحناء على تبريد الجسم بشكل فوري، ما يجعلها وصفة ممتازة لمكافحة الحمى وارتفاع درجات حرارة الجسم والتي قد تسبب ضرراً كبيراً لأعضاء الجسم الداخلية في حال لم يتم السيطرة عليها في الوقت المناسب!

وتساعد الحناء هنا بطريقتين، إما بتبريد الجلد بشكل فوري أو بتحفيز التعرق لخفض حرارة الجسم.

5- فوائد أخرى

وللحناء فوائد عديدة أخرى، هذه بعضها:

  • تنظيف الجسم من السموم، وذلك عند تناول منقوع أوراق الحناء.
  • تنظيم ضغط الدم، وذلك عند تناول منقوع أوراق أو بذور الحناء.
  • علاج الام المفاصل عند تطبيق الحناء موضعياً على المفصل.

محاذير ومخاطر

رغم أن الحناء امنة بطبيعتها وليس لاستعمالها أي مخاطر تذكر، إلا أن عليك الحذر عند التفكير في استخدامها، لا سيما الحناء السوداء، فهذا النوع من الحناء قد يتضمن بعض المخاطر والأضرار، مثل:

  • ظهور طفح جلدي.
  • انزعاج عام في الجسم.
  • تحسس لدى بعض الأشخاص.
من قبل رهام دعباس - الأربعاء ، 31 يوليو 2019