فوائد الكركم للوجه وللبشرة

الكركم هو أحد التوابل المشهورة بخواصها المضادة للسرطانات، وذلك بفضل محتواه من مواد نشيطة وفعالة، ولكن هل هناك فوائد جمالية يضيفها الكركم لك، اليك فوائد الكركم للوجه فيما يلي:

فوائد الكركم للوجه وللبشرة

من منا لم يسمع حتى الان بالكركم Turmeric المعروف بالخردل الاصفر، هذا البهار الهندي الذي لا يشتهر فقط باستخدامه في المطبخ، وانما أيضاً يدخل بقوة في عالم الجمال، كونه  فعال جداً في الحفاظ على صحة البشرة وجمالها!

فوائد الكركم للوجه والبشرة

ما يميز الكركم مادة تتواجد فيه دون غيره من البهارات او الأعشاب تعرف باسم الكركمين Curcumin وهي العنصر النشط فيه،  وفي العديد من اتاجارب والدراسات أثبتت هذه المادة أهميتها للجلد وبشرة الوجه بشكل خاص. وهذا ما خصصنا له الحديث ها هنا:

1- الوقاية من سرطان الجلد

يعتبر الكركمين العنصر النشيط في الكركم أحد مضادات الأكسدة القوية التي تمتلك خصائص مضادة للسرطان، وبشكل خاص سرطان الجلد، وهذا ما اكدته نتائج دراسة نشرت نتائجها في مجلة Otolaryngology - Head and Neck Surgery عام 2013، اذ تبين فيها أن الفئران المخبرية التي تناولت الكركمين عن طريق الفم ولمدة 14 يوم، ومن ثم تعرضت للأشعاعات الفوق بنفسجية ثلاث مرات في الاسبوع ولمدة 24 أسبوع. وتبين فيها أن الكركمين ساعد بالفعل على ايقاف تشكل سرطان الجلد. ودعى المختصون الى اجراء مزيد من الأبحاث والتحقق من الأدلة واختبار تأثيرات الكركم على البشر.

2- تجديد البشرة

وجد أن للكركمين خصائص تساعد على التئام الجروح وتسريع شفاء الحروق، وتجديد البشرة. وهذا ما اكدته مراجعة نشرت نتائجها في مجلة Biofactors عام 2013.

كما وتساعد العناصر التي يحويها الكركم على مكافحة الالتهابات وتحييد الجذور الحرة التي من الممكن أن تسبب تلف الخلايا، وبالتالي حماية الجلد ضد اي مشاكل صحية ممكن أن تصيبه.

أما بالنسبة لخاصية تجديد الخلايا فقد وجد أن مادة الكركمين قد تساهم في تنظيم البروتينات والانزيمات المشاركة في عملية التئام الجروح. 

3- مكافحة التجاعيد وعلامات التقدم في السن

في دراسة بحثت الخصائص التي يمتلكها الكركم في مواجهة الاشعة فوق البنفسجية وأشعة الشمس الضارة التي قد ترتبط عادة بالاصابة بعلامات الشيخوخة وسرطان الجلد، وجد بان الكركم يمتلك هذه الخصائص وبشكل قوي، وتم نشر نتائج الدراسة عام 2009 في مجلة Phytomedicine.

كما ووجد بان مستخلصات الكركم ان تناولت مرتين خلال اليوم فانها تساهم في زيادة سماكة الجلد ، وتقلل فرص تكون التجاعيد التي تنتج عن التعرض للشمس والاشعة فوق البنفسجية على المدى الطويل.

كيف تصنع أقنعة للوجه من الكركم؟

لأجل الفوائد التي يحملها الكركم، فقد يمكن استغلاله من الناحية الجمالية وذلك اما عن طريق تناوله كتوابل واضافته الى الوجبات المختلفة أو عن طريق تطبيقه مباشرة على البشرة وباستخدام وصفات جمالية واقنعة للوجه مختلفة، اليك أشهر وصفات الاقنعة المستخدمة في ذلك ولأنواع البشرة المختلفة: 

قناع الكركم للبشرة الجافة: 

  • حضر ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم، مع ملعقة كبيرة من الحليب. 
  • اخلط المادتين سوية، ومن ثم قم بتطبيق الخليط على وجهك.
  • اترك الخليط لمدة تقارب 10 الى 15 دقيقة.
  • ومن ثم اغسل وجهك لتشعر بالنضارة والترطيب.

قناع الكركم للبشرة الدهنية:

  • ربع ملعقة صغيرة من مسحوق الكرك مع ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند.
  • اخلط المكونات وطبق الخليط على بشرتك واتركه لعشرة دقائق.

الكركم هو مضاد للميكروبات المسببة لحب الشباب والندب وكذلك الامر بالنسبة لجوز الهند، والذي يعتبر أيضاً مرطباً طبيعياً للبشرة، لذا بعد تكرار الاستخدام لهذه الوصفة ستشعر بالفرق.

قناع الكركم لعلاج حب الشباب:

  • حضر ملعقة كبيرة من اللبن الرائب،مع نصف ملعقة صغيرة من الكركم، ونصف ملعقة صغيرة من خشب الصندل. 
  • اخلط المكونات سوية الى ان تتشكل لديك عجينة منها.
  • قم بتطبيقها على بشرتك لمدة 10 الى 15 دقيقة.
  • تطبيق هذا القناع أكثر من مرة بالاسبوع سيساعدك في الاستفادة من فوائد هذه المواد المضادة لحب الشباب.

هل من اثار جانبية للكركم؟

على رغم من الفوائد الخارقة التي يحملها الكركم الا أنه قد يكون لتناوله واستخدامه المفرط اثار جانبية سلبية، فتناول الكركم بجرعات كبيرة قد يسبب:

  • مشاكل في الجهاز الهضمي وحرقة، كما وقد يكون مرتبط بخفض مستويات السكر في الدم.
  • قد يكون للكركم تأثير جانبي سلبي على تخثر الدم، وقد يزيد من خطر النزيف.
  • ويعتبرالكركم محفز لافرازالعصارة الصفراء مما قد يكون له دور في زيادة المضاعفات لمن يعانون من حصى في المرارة.

لكن عن استخدامات الكركم الخارجية وتطبيقه على الجلد، فقد لا يكون له الاثار الجانبية السلبية هذه بمقابل ايجابياته العديدة التي تعود على البشرة والجلد، خاصة أن استخدامه قد لا يكون لساعات طويل. ولكن تذكر أن الكركم في الاساس هو مادة صابغة، فلا تتركه لفترة طويلة على جلدك، مما يجعل لونه مائل للصفرة.

من قبل شروق المالكي - الثلاثاء ، 6 ديسمبر 2016
آخر تعديل - الاثنين ، 9 أكتوبر 2017