فوائد الكزبرة وبذورها للصحة

الكزبرةنبات عشبي عطري، يزرع في حوض البحر المتوسط وشرق آسيا، تستخدم أوراقه وبذوره كنوع من التوابل وتعتبر أحد أهم الأعشاب الطبية.

فوائد الكزبرة وبذورها للصحة

تستخدم الكزبرة في العديد من الوصفات، وهي شائعة في المطبخ الهندي والعربي والشرق أوسطي، وهي عشبة ذات قيمة غذائية لها العديد من الفوائد الصحية والخواص العلاجية.

القيمة الغذائية للكزبرة وبذورها

تعد الكزبرة مصدر غني بالألياف الغذائية، والعديد من المعادن المهمة، مثل: المغنيسيوم، الحديد، والمنغنيز. وتحتوي على كميات بسيطة من الفسفور والبوتاسيوم والكالسيوم، كما تحتوي على العديد من الفيتامينات، مثل: فيتامين K، فيتامين C، ومجموعة من فيتامينات B، مثل الثيامين والنياسين.

وبحسب وزارة الزراعة الأمريكية (USDA)،  فإن ملعقتين من بذور الكزبرة المطحونة تحتوي على 30 سعر حراري، 1.2 غم من البروتين، 1.8 غم من الدهون، و 5.6 غم من الكربوهيدرات منها 4 غم ألياف، وتساعد في تغطية 68٪ من احتياج فيتامين K الموصى به يومياً، و 10٪ من الحديد، و 8٪ من الكالسيوم، و 4٪ من فيتامين C.

فوائد الكزبرة وبذورها

إليك مجموعة من الفوائد الصحية المحتملة لتناول الكزبرة:

  1. تعتبر بذور الكزبرة المجففة من المواد المضادة للسرطان بحسب بعض الدراسات، ففي نتائج دراسة نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية (American Journal of Clinical Nutrition)، كما تبين أن التوابل بما فيها الكزبرة يمكن أن تحول دون تشكيل بعض المواد المسرطنة أثناء طهي اللحوم مثل مادة (HCA)، التي تتكون عندما يتم طهي اللحم على درجة حرارة عالية، ويرتبط استهلاك كميات كبيرة منها بارتفاع مخاطر الإصابة بالسرطان، بحسب المعهد الوطني للسرطان.
  2. كما يعزز وجود الكاروتينات في الكزبرة من هذه الخاصية، فهي أحد المضادات للأكسدة القوية والمفيدة في مكافحة أنواع مختلفة من السرطان وأمراض العيون.
  3. تعد الكزبرة من النباتات المفيدة في تخفيض مستويات الكولسترول الضار (LDL) ورفع مستويات الكولسترول الجيد (HDL)، وذلك بفضل محتواها من الألياف الغذائية، التي تساعد على تحسين صحة القلب والشرايين.
  4. تعتبر الكزبرة جيدة جداً في تعزيز صحة الجهاز الهضمي وعمل الأمعاء، وتعزز من عمل الكبد، وبالتالي فهي مفيدة جداً لعملية الهضم.
  5. تحتوي الكزبرة على مواد مضادة للالتهاب، وبالتالي فإنها تساعد في مكافحة التهاب المفاصل.
  6. يساهم تناول الكزبرة في خفض مستويات السكر في الدم، وذلك لكونها تشجع إفراز هرمون الأنسولين في الجسم. لذا فقد ينصح مرضى السكري بإضافتها إلى أطباقهم اليومية.
  7. تساعد نبتة الكزبرة في علاج فقر الدم- الأنيميا، وذلك لأنها مصدر غني للحديد.
  8. وجد بأن للكزبرة دور كبير في تعزيز عمل الأعصاب والحفاظ على سلامتها، بفضل محتواها العالي من فيتامين K، ولذلك فإنها تساهم في الوقاية من مرض الزهايمر.

كيف يتم استخدام الكزبرة؟

بإمكانك تناول الكزبرة والحصول على فوائدها من خلال:

  • اضافتها الى الخضار المشوية أو السلطة.
  • استخدامها كتوابل أثناء طهي اللحوم.
  • إضافتها إلى أنواع الحساء المختلفة.

وعادة ما ينصح بتخزين بذور الكزبرة في وعاء محكم الإغلاق، ويمكن تخزينها من مدة سنة إلى سنتين. في المقابل يمكن تخزين مسحوق الكزبرة في وعاء محكم الإغلاق لمدة 6 شهور.

من قبل شروق المالكي - الثلاثاء ، 31 يناير 2017
آخر تعديل - الخميس ، 12 يوليو 2018