فوائد الملح بعيداً عن أضراره

على الرغم من كافة التصويات التي تدور حول اهمية تقليل الملح إلا انه يبقى مفيد بكميات بسيطة لجسمك، دعنا نعرفك على فوائد الملح فيما يلي:

فوائد الملح بعيداً عن  أضراره

يعرف ملح الطعام علمياً بكلوريد الصوديوم(NaCl)، وهو العنصر الذي يتم استخدامه بشكل كبير في اطعمتنا اليومية، ويتوفر بعدة أشكال وأحجام، تبعاً لغرض استخدامه.

الى جانب استخدام الملح لإضفاء النكهة أثناء الطهي، يتم استخدامه كمادة حافظة للطعام. كما وعرف باستخدامه كمطهر للجروح منذ القدم.

ويتواجد على ملح الطعام على عدة أشكال فمنه المكرر ومنه غير المكرر، ومنه ما هو مدعم باليود.

نسبة الملح (كلوريد الصوديوم) في جسم الإنسان تقارب ما نسبته 0.9%، وهي مهمة جدا للقيام بعدة عمليات حيوية ، ولتنظيم الاشارات العصبية وعمل الخلايا المختلفة في الجسم، وغيرها العديد من الفوائد التي سنحدثك عنها فيما يلي:

فوائد الملح لصحتك

الحفاظ على عمل الخلايا المختلفة 

يعتبر الملح مصدراً مهماً لعنصر الصوديوم، الذي يستمد اهميته من كونه احد الشوارد المهمة للحفاظ على اتزان السوائل في الجسم، ولتنظيم كهربائيته، والحفاظ على سير العمليات الحيوية والخلوية كما يجب.

يعتبر عنصر الصوديوم مهم في الحفاظ على ضغط الدم، تنظيم عمل الأعصاب والعضلات، الحفاظ على عمليات الأيض، وتقليل خطر الإصابة باحتباس السوائل في الجسم.

سد النقص في اليود

العديد من أنواع الملح المستخدمة عادة تكون مدعمة باليود، وتعتبر أحد المصادر الغذائية الأهم لليود. يعتبر عنصر اليود مهم جداً لعمل الغدة الدرقية، ولتصنيع هرموناتها، وعادة من المهم تعويض هذ العنصر من خلال تناول الأغذية الغنية به كون ان جسمنا لا يقوم بتصنيعه بشكل طبيعي.

ونقص اليود يمكن ان يقود الى الإصابة بمحموعة من المشاكل الصحية الخطيرة التي قد تشمل:

  • اضطرابات في افراز الغدة الدرقية وتضخمها.
  • مشاكل في تطوير الدماغ والهيكل العظمي في الاجنة والاطفال في مراحل النمو المبكرة.
  • في حال كانت الحامل أو المرضعة تعاني من نقص اليود فقد يصاب الطفل بالتخلف العقلي.

وسد هذا النقص من خلال تناول الملح المدعم باليود قد يساهم في مكافحة هكذا نوع من المشاكل الصحية.

تجنب خطر نقص صوديوم الدم

يعتبرالصوديوم أحد المعادن المهمة لتنظيم اتزان السوائل في الجسم وداخل الخلايا، ونقصه الذي قد يحدث بسبب فرط التعرق او شرب كميات كبيرة من المياه، او الاسهال، قد يقود الى خلل في عمل بعض الخلايا وقد يسبب احتباس السوائل في الجسم، او الإصابة بالتسمم بالمياه.

مكافحة التهابات اللثة والتقرحات

عادة ما تكون البكتيريا في الفم هي السبب فيما وراء إصابتك بالتهابات اللثة وتقرحاتها، والتي قد يمكن تهدئتها باستخدام محلول من المياه المالحة. اخلط نصف ملعقة من الملح في كوب من الماء الدافىء واستخدمه ليخفف من التورم والالتهاب، وسيعمل كمطهر لفمك.

التخفيف من التهاب الحلق

وجد بأن الغرغرة باستخدام الماء الفاتر الممزوجة بملعقة صغيرة من الملح والغرغرة باستخدامه، قد يساهم بالفعل في التخفيف من الام التهاب الحلق ويساعد في علاجه.

تشنجات العضلات

في حال الإصابة بتشنج بالعضلات، بسبب مممارسة حركة معينة أو بسبب تناول دواء معين، فأن تناولك للسوائل والمشروبات التي تحوي الملح قد يقدم لك الإغاثة.

علاج التهاب الجيوب المزمن

تشير بعض الدراسات الى أن تقطير المياه المالحة في الانف قد يساهم في علاج مشكلة الجيوب الأنفية وتخفف من أعراضها. 

محلول الإماهة الفموي

يعتبر الملح المكون الرئيسي لمحاليل الإماهة، وهو ضروري للحفاظ على مستويات الماء في الجسم، وتوازن الشوارد (البوتاسيوم، المغنيسيوم، الكالسيوم، الصوديوم).

ومحلول الإماهة الذي يحتوي الملح ويتم تناوله عن طريق الفم (ORS). لتعويض أي فقدان في الأملاح والسوائل، يستخدم بشكل أساسي لمكافحة العديد من الأمراض والمشاكل الصحية، التي قد يصاحبها نقص في السوائل والاملاح في الجسم، والجفاف، مثل الإسهال والكوليرا. كما وقد يساعد في تعويض السوائل المفقودة جراء التعرق خاصة للأشخاص الذين يبذلون مجهود بدني عالي كما في حال الرياضيين.

ما هي كمية الملح المسموح بتناولها يومياً؟

يوصي المختصون بأن لا يزيد استهلاك الملح اليومي عن 6 غرامات أي 2.5 غرام من الصوديوم، أي ما يقارب ملعقة صغيرة من الملح يومياً. 

والتزامك بالكميات السليمة هذه سيساهم في وقايتك من العديد من المشاكل الصحية الناتجة إما عن زيادة الصوديوم أو نقصه.

للحفاظ على ضغط الدم صحية وحسن سير عمل الأعصاب والعضلات، ويحتاج الجسم إلى كمية كافية من الملح (الصوديوم). عندما يسقط هذا المستوى الأمثل من الصوديوم والماء يدخل إلى خلايا للتعويض. وهذا يؤدي إلى وجود خلل في الماء لنسبة الملح في الجسم، مما يسبب تورم في خلايا بسبب الماء الزائد.

من قبل شروق المالكي - الأربعاء ، 8 فبراير 2017
آخر تعديل - الأربعاء ، 8 فبراير 2017