مؤشرات تدل على أنك بحاجة إلى مكمل غذائي

متى تحتاج إلى تناول مكمل غذائي؟ دعنا نعرفك على مؤشرات الحاجة لمكمل غذائي من خلال المقال الآتي.

مؤشرات تدل على أنك بحاجة إلى مكمل غذائي

هناك مجموعة من الدلالات والعلامات الصحية التي قد تبين بأنك تعاني من نقص في عنصر معين وأنت بحاجة إلى تعويضه من خلال تناول المكملات الغذائية، فما أهم مؤشرات الحاجة لمكمل غذائي؟

مؤشرات تدل على أنك بحاجة إلى مكمل غذائي

هناك العديد من العلامات التي قد تظهر على الفرد وتدل على حاجته إلى استخدام بعض أنواع المكملات الغذائية المختلفة، ومن أهم مؤشرات الحاجة لمكمل غذائي الاتي: 

1. ضعف الشعر والأظافر

إذا كنت تعاني من التهاب الجلد أو تهيجه، أو شعرك أصبح يتساقط وباهتًا وضعيفًا، أو لديك أظافر هشة سريعة التكسر كل هذه علامات ومؤشرات الحاجة لمكمل غذائي، وقد تكون مرتبطة بنقص فيتامين البيوتين.

يوجد البيوتين في العديد من الأغذية، مثل: الحبوب الكاملة، والبيض، والألبان، والمكسرات، ومصادر البروتينات كالسلمون والدجاج.

وقد يستلزم تناول مكملات غذائية في حالات النقص لتعويض هذا الفيتامين وحل المشاكل الناتجة عن نقصه، لكن يجب استشارة الطبيب قبل الاستخدام لضمان السلامة العامة.

2. الشعور الدائم بالوهن والإرهاق

نقص الكالسيوم يؤثر سلبًا على صحة العظام والأسنان وقوتها ويؤثر على مستويات الطاقة في الجسم، وفي حال نقصه فإنه سيؤثر على طاقتك وقد يؤدي إلى شعورك بالوهن والإرهاق الدائم.

الكالسيوم يوجد في منتجات الألبان كالحليب واللبن بالإضافة إلى وجوده في الخضار الداكنة واللوز والبقوليات والحبوب الكاملة، أو يمكن الحصول عليه من المكملات الغذائية لكن يجب استشارة الطبيب قبل الاستخدام لتجنب حدوث الاثار الجانبية.

3. عيون حمراء اللون

العيون ببياض أحمر دموي اللون قد يكون دلالة على إصابتك بنقص في فيتامين ب2 أو ما يعرف بالريبوفلافين، والذي يوجد في الحليب واللحوم والبيض والمكسرات والأسماك والخضروات الورقية الخضراء.

هذا النوع من النقص هو أكثر شيوعًا في الأشخاص الذين يعانون من سوء التغذية الحاد، أو نقصان الوزن، أو الذين يعانون من اضطرابات هضمية كمرضى السيلياك، حيث يحتاج الجسم الريبوفلافين للنمو واللحفاظ على الصحة بشكل عام وأيض الكربوهيدرات والبروتينات والدهون.

لكن يجب استشارة الطبيب قبل تناول الفيتامين للتأكد من أن احمرار بياض العين سببه نقص الفيتامين وليس أي مشكلة صحية أخرى.

4. كدمات على الجسم

في حال كنت تعاني من نقص فيتامين ج فأنت ستكون أكثر عرضة للإصابة بالكدمات على الجلد، وستكون عرضة لنزيف اللثة وتساقط الأسنان، إذ إن فيتامين ج يلعب دورًا كبيرًا في الحفاظ على صحة الجلد ويدخل في عملية صناعة الكولاجين وتجدده.

في حال لاحظت كدمات حمراء أو أرجوانية اللون ظهرت فجأة من دون سبب فقد يكون ذلك بسبب ضعف الأوعية الدموية بالقرب من سطح الجلد الذي يسرب خلايا الدم الحمراء ليظهر مكان الكدمة.

مصادر فيتامين ج عديدة فهو يوجد في الحمضيات، والبابايا، والفلفل الرومي، والجوافة، واللفت، والفراولة، ولا يتم إنتاجه بشكل طبيعي في الجسم.

5. تشنجات الساق

في حال كنت تعاني من تشنجات في الساق فهذا قد يكون دلالة احتمالية أن يكون لديك نقص في فيتامين ه، وفيتامين ه يوجد في المكسرات والبذور والزيوت النباتية والخضروات الورقية الخضراء والبيض والحبوب المدعمة.

فيتامين ه هو واحد من الفيتامينات الأساسية التي لا يستطيع الجسم صناعتها وهو مهم في عملية إبطاء الشيخوخة.

في حين أن نقص فيتامين ه نادر الحدوث إلا أنه يمكن أن يصيب الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في امتصاص الدهون، مثل: المصابين بمرض كرون، أو التليف الكيسي، أو مرضى سوء التغذية، أو الحالات الوراثية التي تؤثر على امتصاص الدهون.

6. الحمل

الحامل تحتاج إلى المزيد من حمض الفوليك والذي يمكن العثور عليه في الخضروات الخضراء الداكنة كالسبانخ، أو في الحمص والعدس.

يقول المختصون أن غالبية الناس يحصلون على كمية كافية من حمض الفوليك من غذائهم اليومي، ولكن النساء الحوامل بحاجة إلى تناول مكملات حمض الفوليك؛ وذلك لأن عدم الحصول على ما يكفي منه يمكن أن يضر الجنين ويسبب له تشوهات خلقية خطيرة وعيوب في الأنبوب العصبي والدماغ. 

من قبل شروق المالكي - الخميس ، 30 نوفمبر 2017
آخر تعديل - الأربعاء ، 10 فبراير 2021