ما هو التقرن الشعري؟

من الاضطرابات الجلدية الشائعة التي تؤدي إلى حدوث آثار سلبية على شكل ومظهر الجلد هو التقرن الشعري، فما هو التقرن الشعري؟ لنتعرف على التفاصيل في هذا المقال.

ما هو التقرن الشعري؟

إليكم أبرز المعلومات عن التقرن الشعري (Keratosis pilaris) الذي يعرف أيضًا باسم جلد الدجاج:

ما هو التقرن الشعري؟

هو حالة جلدية شائعة وغير ضارة تتسبب في حدوث نتوءات صغيرة خشنة تجعل البشرة تبدو كورق الصنفرة، غالبًا ما تظهر هذه النتوءات على الذراعين، والفخذين، والأرداف، و يمكن أن تظهر أيضًا على الوجه، ولكن هذا أقل شيوعًا.

تكون البشرة فاتحة اللون وقد تكون حمراء ومتورمة، يصاب بهذا المرض العديد من الأطفال والمراهقين وعادةً ما يختفي مع تقدمهم في العمر.

أعراض التقرن الشعري

يمكن أن تظهر النتوءات الخشنة في أي مكان على الجلد حيث توجد بصيلات الشعر و تشمل الأعراض الأخرى المرتبطة به ما يأتي:

  • حكة وتهيج الجلد.
  • جلد جاف.
  • ظهور النتوءات بألوان مختلفة اعتمادًا على لون البشرة. 

أسباب التقرن الشعري

يحدث التقرن الشعري نتيجة تراكم الكيراتين، حيث يمنع هذا التراكم فتح بصيلات الشعر. 

تعد البشرة الجافة من أكثر أنواع البشرة عرضةً للإصابة بالتقرن الشعري وعادًة ما تكون الحالة أسوأ في فصل الشتاء، عندما تكون الرطوبة أقل في الهواء ثم قد تزول في فصل الصيف.

غالبًا ما يصيب الأشخاص الذين يعانون من أمراض جلدية مثل الأكزيما وغيرها، كما يمكن أن تتسبب التغيرات الهرمونية أثناء الحمل عند النساء وأثناء سن البلوغ للمراهقين في ظهور التقرن الشعري.

الفئات المعرضة للإصابة بالتقرن الشعري

التقرن الشعري شائع لدى الأشخاص الذين يعانون من:

  • جفاف الجلد.
  • الأكزيما.
  • البدانة.
  • النساء.
  • الأطفال. 
  • المراهقين.

علاج التقرن الشعري

من العلاجات التي قد تساهم في علاج التقرن الشعري ما يأتي:

  • الكريمات الموضعية التي تحتوي على الريتينول والمواد الأخرى المشتقة من فيتامين أ، حيث تساعد هذه الكريمات البشرة على إنتاج خلايا صحية جديدة بشكل أسرع.
  • الكريمات الستيرويدية الخفيفة التي تساعد على التقليل من الحكة.
  • التقشير وهو إزالة خلايا الجلد الميتة من السطح الخارجي للجلد فقد تسرع هذه العملية التخلص من الكيراتين الزائد.
  • الكريمات المرطبة للحفاظ على ترطيب البشرة.
  • الكريمات الموضعية التي تحتوي على حمض ألفاهيدروكسي (Alpha hydroxy)، حمض اللاكتيك (Lactic acid)، حمض الساليسيليك (salicylic acid) أو اليوريا (Urea) حيث تساعد على تفكيك وإزالة خلايا الجلد الميتة. 

التدابير المنزلية

من التدابير والإجراءات المنزلية التي قد تساهم في الحد من التقرن الشعري:

  • تقليل وقت الاستحمام أو الاستحمام لمدة 10 دقائق أو أقل واستخدام الماء الدافئ وليس الساخن، حيث يؤثر الماء الساخن أو الحمامات الطويلة على الزيوت في الجلد.
  • تجنب مواد التنظيف التي تكون قاسية على البشرة وتسبب الجفاف.
  • إزالة الجلد الميت بلطف باستخدام منشفة أو ليفة. 
  • تجنب التنظيف القوي فقد يؤدي ذلك لتهيج الجلد وتفاقم الحالة. 

من قبل د. فرح المعموري - الاثنين ، 10 أغسطس 2020
آخر تعديل - السبت ، 26 يونيو 2021