ما هو التهاب الوريد الخثاري؟

هل تعلم أن أكثر الفئات المعرضة للإصابة بالتهاب الوريد الخثاري هم مصابي الدوالي والحوامل؟ تعرف هنا على كافة المعلومات حول هذا المرض.

ما هو التهاب الوريد الخثاري؟

تعرف على أهم المعلومات حول التهاب الوريد الخثاري (Thrombophlebitis) فيما يأتي:

ما هو التهاب الوريد الخثاري؟

يعرّف التهاب الوريد الخثاري على أنه التهاب في الوريد ناتج عن جلطة دموية، ويحدث عادةً في الساقين. 

الجلطة الدموية هي تكوين صلب لخلايا الدم التي تتكتل معًا، ويمكن أن تتداخل جلطات الدم مع تدفق الدم الطبيعي في جميع أنحاء الجسم وتصبح خطيرة. 

قد يصيب التهاب الوريد الخثاري الأوردة القريبة من سطح الجلد أو التي تقع في طبقات أعمق بين طبقات العضلات، أو في أجزاء أخرى من الجسم.

ومن الممكن أن تؤدي الجلطات الدموية في حالات نادرة إلى انتفاخ عروق رقبتك، أو ذراعيك. 

أنواع التهاب الوريد الخثاري 

هناك ثلاثة أنواع من التهاب الوريد الخثاري تتمثل فيما يأتي:

1. التهاب الوريد الخثاري السطحي

وهو يسبب جلطة دموية في الوريد أسفل سطح الجلد لا تصل عادةً إلى الرئتين، ولكن قد يكون مؤلمًا وقد يحتاج إلى علاج.

2. تخثر الأوردة العميقة (DVT)

هو جلطة دموية تصيب وريد عميق بجسمك، تحدث معظمها في الجزء السفلي من الساق أو الفخذ، ولكنها قد تظهر في أجزاء أخرى من الجسم.

يمكن لجلطة كهذه أن تنتقل عبر مجرى الدم، وتصل إلى شريان الرئتين وتمنع تدفق الدم وتسبب الانسداد الرئوي الذي يمكن أن يؤدي إلى تلف رئتيك والوفاة.

3. التهاب الوريد الخثاري المهاجر

يسمى أيضًا بمتلازمة تروسو (Trousseau's syndrome) ويحدث عندما تعود الجلطة إلى جزء مختلف من جسمك، إذا غالبًا ما تنتقل من ساق إلى أخرى، وعادةً ما ترتبط هذه الحالة بالسرطان خاصةً سرطان البنكرياس أو الرئة.

أعراض التهاب الوريد الخثاري 

تعتمد أعراض التهاب الوريد الخثاري جزئيًا على النوع الذي يصيبك، ويمكن أن تتمثل الأعراض العامة بما يأتي:

  • ألم في المنطقة المصابة.
  • حمى.
  • التورم.
  • الاحمرار.

من الجدير ذكره أن التهاب الوريد الخثاري السطحي قد يتسبب في بعض الأحيان في احتقان واحمرار الوريد المصاب بشكل واضح.

أسباب التهاب الوريد الخثاري 

يعد السبب الرئيسي للإصابة بالتهاب الوريد الخثاري هو جلطة دموية يمكن أن تتكون في دمك نتيجة لما يأتي:

  • إصابة في الوريد.
  • اضطراب وراثي في ​​تخثر الدم.
  • عدم الحركة لفترات طويلة.
  • السرطان

عوامل خطر الإصابة بالتهاب الوريد الخثاري 

يزداد خطر الإصابة بالتهاب الوريد الخثاري في الحالات الآتية:

  • عدم التحرك من موضعك لفترات طويلة، إما لأنك تبقى نائمًا على السرير، أو في السيارة.
  • الإصابة بالدوالي، وهي سبب شائع لحدوث التهاب الوريد الخثاري السطحي.
  • وضع جهاز تنظيم ضربات القلب، أو أجريت قسطرة في الوريد لعلاج حالة طبية، والتي قد تهيج جدار الأوعية الدموية وتقلل من تدفق الدم.
  • الحمل أو الرضاعة.
  • تناول حبوب منع الحمل أو تلقي العلاج بالهرمونات البديلة، مما قد يزيد من احتمالية تجلط الدم.
  • تاريخ عائلي من اضطراب تخثر الدم.
  • الإصابة سابقًا بنوبات من التهاب الوريد الخثاري.
  • الإصابة بجلطة دماغية.
  • العمر أكبر من 60 عامًا.
  • المعاناة من السمنة.
  • الإصابة بالسرطان.
  • التدخين.

تشخيص التهاب الوريد الخثاري

يمكن تشخيص التهاب الوريد السطحي بناءً على الفحص البدني الذي يجريه الطبيب الذي يكشف عن الحمى والاحمرار والتورم على طول مسار الوريد، ويوحي بوجود أحد أنواع التهاب الوريد الخثاري. 

كما قد يجري الطبيب فحص الموجات فوق الصوتية للمنطقة، وتحليل بروتين دي دايمر (D-Dimer).

علاج التهاب الوريد الخثاري

التهاب الوريد هو حالة قابلة للعلاج وقد يختفي في غضون أيام إلى أسابيع. 

ويتضمن علاج التهاب الوريد الخثاري بشكل عام تقنيات العناية الذاتية، مثل: تطبيق الكمادات الباردة، والراحة، واستخدام الوسائد لرفع المنطقة المصابة.

قد تكون الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات، مثل: الأيبوبروفين مفيدة في العلاج، والمضادات الحيوية للقضاء على علامات العدوى. 

قد يحتاج الطبيب إلى إزالة الوريد، إذا أصبح الألم الناتج عنه شديد ودائم، أو إذا تكررت لديك هذه الحالة في نفس الوريد أكثر من مرة.

من قبل سلام عمر - الأربعاء 1 تموز 2020
آخر تعديل - الثلاثاء 14 أيلول 2021