ما هو لون البهاق في بدايته وما هي عوامل خطر الإصابة به؟

تبدأ بقع البهاق بالظهور في سن معين وبلون محدد، تعرف في هذا المقال على لون البهاق في بدايته، وما هي أهم عوامل الخطر.

ما هو لون البهاق في بدايته وما هي عوامل خطر الإصابة به؟

البهاق هو مرض يظهر على شكل بقع بيضاء أو باهتة على الجلد، بحيث تكبر هذه البقع بمرور الوقت. 

يؤثر البهاق على البشرة في أي جزء من أجزاء جسم الإنسان، ومن الممكن ظهور هذه البقع على فروة الرأس والفم. يحدث مرض البهاق نتيجة وجود خلل في الخلايا الصبغية التي تنتج الميلانين

لا يعد البهاق من الأمراض الخطيرة، وقد يساعد العلاج على عودة لون البشرة الطبيعية ولكن لا يمنع تكون بقع جديدة. فما هي أشهر المواضع في الجسم لتكون هذه البقع؟ وما لون البهاق في بدايته؟

بداية ظهور بقع البهاق

تبدأ بقع البهاق بالظهور في أي مكان من جسم الإنسان، وغالبًا في المواضع الأكثر عرضة لأشعة الشمس، مثل: اليدين، القدمين، المعصمين، والوجه. كما تظهر بقع البهاق في منطقة الإبط، الفخذ، وسرة البطن. 

من الممكن ظهور بقع البهاق أيضًا داخل الفم، للأشخاص ذوي البشرة الداكنة، من المناطق المعرضة لظهور بقع البهاق أيضًا شعر الرأس، الرموش، والحواجب وأيضًا تكون شبكية العين عرضة لفقدان اللون في بعض الأحيان.

لون البهاق في بدايته

يكون لون البهاق في بدايته باهت قليلًا عند مقارنته بباقي أجزاء الجسم، ومن ثم يتحول إلى اللون الوردي مما يدل على بداية محاربة جهاز المناعة للخلايا الصبغية، تفقد بعد ذلك هذه البقع اللون تمامًا.

بعض العلاجات قد تكون فعالة بشكل أكبر عند بداية ظهور هذه البقع وقبل أن تفقد اللون تمامًا لتصبح بيضاء.

أنواع البهاق

هناك ثلاثة أنواع من البهاق، بحيث يعتمد كل من هذه الأنواع على عدد البقع ومكانها:

  • البهاق الموضعي: يتميز البهاق الموضعي بوجود عدد قليل من البقع في مكان واحد.
  • البهاق العام: يعاني الشخص المصاب بالبهاق العام بظهور البقع على جميع أجزاء الجسم، بحيث تظهر هذه البقع على يمين ويسار الجسد بشكل متساوٍ. يعد البهاق العام من أكثر أنواع البهاق شيوعًا.
  • البهاق الجزئي: تظهر البقع في جزء واحد فقط من الجسد لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض البهاق الجزئي ولا يقوم بالانتشار، وهو أكثر أنواع البهاق ندرة.

عوامل خطر الإصابة بمرض البهاق؟

لا يرتبط مرض البهاق بشكل كبير بالجينات، حيث أن معظم الأشخاص المصابين بهذا المرض ليس لديهم أي تاريخ مرضي في العائلة. ولكن الإصابة ببعض الأمراض المناعية داخل العائلة قد يساهم في ظهور المرض ويجعل الشخص أكثر عرضة، ولكن لا يعتبر هذا الأمر سببًا مباشرًا.

يجدر الإشارة إلى أن وجود جينات مثل NLRP1 وPTPN22 مرتبط بمرض البهاق، بحيث يجعل الإنسان الحامل لهذين الجينين أكثر عرضة للإصابة.

كما أظهرت بعض الدراسات بأن 20% من الأشخاص المصابين بمرض البهاق مصابون بمرض مناعي اخر، وفيما يلي أشهر الأمراض المناعية التي يعد المصابون بها أكثر عرضة للإصابة بمرض البهاق:

  • تصلب الجلد.
  • الذئبة.
  • التهاب الغدة الدرقية.
  • الصدفية.
  • الثعلبة.
  • داء السكري النوع الأول.
  • مرض اديسون.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي.

وقد يزيد الاتي من فرصة الإصابة بالبهاق: حروق الشمس، التعرض للمواد الكيميائية، والتوتر والقلق الشديدين.

مضاعفات مرض البهاق

لحسن الحظ أن مرض البهاق غير مرتبط بشكل كبير بأي من الأعراض الجانبية الحقيقية، قد يكون الإنسان أكثر عرضة لحروق الشمس لذا يجب استخدام المستحضرات الواقية للشمس بشكل دائم. ولكن بين الباحثون أن البهاق قد يسبب مشاكل نفسية، مثل:

  • تجنب ممارسة النشاطات المختلفة.
  • تجنب حضور المناسبات الاجتماعية.
  • الاكتئاب.
  • القلق.

إن كنت أحد المصابين بمرض البهاق وكنت تعاني من أي المشاكل المذكورة أعلاه، ينصح باستشارة الطبيب والمقربين من العائلة والأصدقاء.

كما أنه من المهم جدًا القراءة عن المرض، إذ يساعد ذلك على الإحساس بشعور أفضل وتعلم أهم وأنجح أساليب العلاج.

من قبل د. إسراء ملكاوي - الاثنين ، 13 يوليو 2020