معالجة الصداع: الادوية وغيرها

الأدوية مع التوصيات الطبية الأخرى مثل تغيير نمط الحياة، التمارين والاسترخاء جميعها تساهم في معالجة الصداع.. لكن كيف؟

معالجة الصداع: الادوية وغيرها

تتوفر العديد من المعالجات الخاصة بالصداع ويعتمد اختيار المعالجة المناسبة على نمط الصداع. وتكون الأدوية أكثر فعالية إذا أشركت مع التوصيات الطبية الأخرى مثل تغيير نمط الحياة والتمارين والاسترخاء.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psd ما أهم الملاحظات المتعلقة بتناول الأدوية؟

1. يجب قبل تناول أي دواء التأكد من عدم وجود تحسس لهذا الدواء.

2. أخبر طبيبك عن الأدوية التي تتناولها خاصة الأدوية التي تشتريها من الصيدلية دون وصفة طبية.

3. معرفة أسماء الأدوية وكيفية عملها ومعرفة الأسماء التجارية والعلمية والجرعات والتأثيرات الجانبية، واحتفظ بقائمة لكل الأدوية التي تتناولها.

4. الاتصال مع الطبيب عند حدوث أي تأثيرات جانبية غير متوقعة.

5. تناول الأدوية كما هي موصوفة تماماً وبنفس الأوقات كل يوم وعدم التوقف عن تناول هذه الأدوية أو تبديل أي دواء إلا بعد استشارة الطبيب (إن الإيقاف المفاجئ للأدوية قد يسيء للحالة).

6. الاحتفاظ بمذكرة خاصة للأدوية يسجل فيها المواعيد وطرق الإعطاء وأي تغيرات يقترحها الطبيب.

7. التأكد من اسم الدواء قبل تناوله.

8. إبقاء الدواء بعيداً عن متناول الأطفال والتأكد من تاريخ صلاحية الدواء.

10. عدم إنقاص الجرعة دون استشارة الطبيب.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psd ما هي أهم المعالجات المستخدمة لعلاج الصداع؟

1) المسكنات:

تعطى عادة دون وصفة ويجب الانتباه من استخدامها الشديد لأن ذلك قد يسبب صداعاً ارتدادياً أكثر شدة وتواتراً.

وأهم الأدوية التي تنتمي لهذه المجموعة:

  • الأسيتامينوفين (Acetaminophen - البانادول – السيتامول - باراسيتامول - Paracetamol - دوبران).
  • الأسبرين: لا يستخدم عند الأطفال (خطر متلازمة راي المميتة) وقد يسبب نزفاً معدياً معوياً وتشنجاً قصبياً.
  • الإيبوبروفن (البروفن).
  • الكيتوبروفن.
  • الفينوبروفن (يستخدم للوقاية من الصداع التوتري، الشقيقة والصداع الهرموني).
  • النابروكسين.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psd ملاحظات حول المسكنات التي تباع دون وصفة طبية:

  • يجب معرفة المكونات الفعالة لكل دواء ولابد من قراءة النشرة بشكل جيد.
  • لا تتجاوز الجرعة الموصوفة.
  • ناقش مع طبيبك المركبات التي تحتوي على الأسبرين والإيبوبرفن والنابروكسين في حالة وجود مشكلة نزفية لديك أو ربو أو أي إجراءات جراحية حديثة على الأسنان أو إذا كان لديك قرحة أو مشكلة كبدية أو كلوية.

2) أدوية الغثيان:

قد تترافق الشقيقة مع الغثيان عند بعض الناس، ويؤدي علاج الشقيقة لزوال الغثيان عادة، ولكن قد يكون الغثيان والتقيؤ شديدين أحياناً لدرجة كبيرة تمنع الشخص من تناول دواء الشقيقة، وفي هذه الحالة تعطى الأدوية المضادة للغثيان للتخلص من الأعراض. (تؤخذ أدوية الغثيان على شكل حبوب أو تحاميل شرجية في الحالات الشديدة) ويمكن أن تؤدي هذه الأدوية للدوار والنعاس، وأهم هذه الأدوية:

  • بروميثازين (Promethazine)(الفينرغان).
  • الكلوربرومازين (Chlorpromazine).
  • الميتوكلوبراميد (Metoclopramide).

3) أدوية الشقيقة:

تهدف معالجة الشقيقة إلى التخلص من الألم وأعراض الهجمة والوقاية من هجمات أخرى.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psd ما هي الأدوية المجهضة لنوبة الشقيقة؟

يمكن لهذه الأدوية إذا استخدمت عند أول علامة للشقيقة أن توقف الشقيقة وتمنع أعراضها بما فيها الغثيان والتقيؤ والحساسية للضوء والصوت وأهم هذه الأدوية:

  • الإيبوبروفن.
  • الأسبرين، الأسيتامينوفين، الكافئين.
  • الديكلوفيناك.
  • النابروكسين.
  • مركبات الإرغوت Ergot (الإرغوتامين).
  • مقلدات مستقبلات السيروتونين (مثل سوكسينات السوماتربتان).

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psdما هي المعالجة الوقائية؟

تؤخذ المعالجة الوقائية يومياً، وتستخدم في حالة الصداع التوتري والشقيقة، وهي تهدف لإنقاص تواتر الصداع وشدته، ولكي تكون فعالة يجب أن تؤخذ مرة واحدة أو أكثر يومياً، وقد يكون من الضروري للطبيب أن يغير الدواء أو يعدل جرعته لمعرفة أفضل الأدوية المناسبة للمريض.

تحتاج معظم هذه الأدوية لأيام وحتى أسابيع حتى تصبح فعالة، وحالما نحصل على ضبط جيد للصداع نحافظ على هذه الأدوية لمدة 6 شهور وحتى السنة، وقد يكون بالإمكان تخفيض هذه الأدوية أو إيقافها ولكن ذلك لا يكون إلا تحت إشراف طبي.

وأهم الأدوية المستخدمة للوقاية:

  • مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية (الديكلوفيناك، الفينوبروفن، الإيبوبروفن).
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة (الأميتربتلين، الدوكسيبين - Doxepin، الإيميبرامين، النورتربتلين).
  • مضادات الاكتئاب SSRI (مثل البروزاك والسيرترالين والباروكسيتين).
  • حاصرات بيتا (الأتينولول والميتوبرولول والنادولول).
  • حاصرات قناة الكالسيوم (الفيراباميل، الديلتيازم).
  • مضادات الاختلاج (الغابابنتين، حمض الفالبروات).

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psd كيف يمكن معالجة الصداع ذاتياً؟

  1. تطبيق الثلج على المنطقة المؤلمة من الرأس، حاول وضعه على الجبهة أو الصدغ أو قفا الرأس.
  2. إجراء حمام أو دوش ساخن، أخذ غفوة، المشي.
  3. تدليك الظهر والعنق، إجراء المساج.
  4. تطبيق ضغط لطيف ثابت بشكل دائري على المناطق المؤلمة من الرأس بواسطة السبابة والإبهام والمحافظة على الضغط لمدة 10-15 ثانية ثم تحرير الضغط وتكرار العملية حسب اللزوم.
  5. الراحة: اجلس واستلق هادئاً في غرفة ذات إضاءة منخفضة، أغلق عينيك وحاول التخلص من التوتر في ظهرك، عنقك وكتفيك.
  6. قد تساعد المعالجة الفيزيائية إذا كان لدى المريض تقلصات عضلية شديدة في العنق.
من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 29 سبتمبر 2015
آخر تعديل - الاثنين ، 10 يونيو 2019