أضرار السيجارة الإلكترونية على الفم

سنشير من خلال المقال الآتي إلى أضرار السيجارة الإلكترونية على الفم، مع بعض المعلومات الأخرى.

أضرار السيجارة الإلكترونية على الفم

سنتحدث من خلال المقال الاتي عن أبرز أضرار السيجارة الإلكترونية على الفم:

أضرار السيجارة الإلكترونية على الفم

تحتوي السجائر الإلكترونية على مواد كيميائية مسرطنة، إلا أنها أقل من السجائر العادية، وهناك اتفاق عام على أن تدخين السجائر الإلكترونية يقلل بنسب كبيرة من خطر حدوث سرطان الفم، ولكن ماذا عن أضرار السيجارة الإلكترونية على الفم؟

من المكونات الرئيسة في السيجارة الإلكترونية: غليكول البروبيلين (Propylene glycol)، والغليسرين، وخلافًا للادعاءات التي كانت سائدة في الماضي فهذه المواد لا تؤدي لتسوس الأسنان، وفي الواقع أن غليكول البروبيلين موجود في العديد من معاجين الأسنان ويمكنه قتل البكتيريا الموجودة في الفم.

ولكن اتضح أنه من أهم أضرار السيجارة الإلكترونية على الفم أنها تتسبب بتسوس الأسنان، فبسبب الصفات الإدمانية للنيكوتين فإن معظم المدخنين الذين ينتقلون لتدخين السيجارة الإلكترونية يختارون السجائر الإلكترونية التي تحتوي على النيكوتين أو يستهلكون النيكوتين بطرق بديلة، والجدير بالعلم أن استهلاك النيكوتين قد يضعف قدرة الجسم على إنتاج ما يكفي من اللعاب ويؤدي لجفاف الفم.

واحدة من الأدوار الهامة للعاب هو غسل البكتيريا من الفم، فإذا كان هناك نقص في اللعاب في الفم فقد تتراكم البكتيريا في الفم وتؤدي إلى تسوس الأسنان وأمراض اللثة، ويتم التعبير عن هذه الحالات الصحية بكل من:

  • الام الأسنان.
  • النزيف.
  • التورم في اللثة.
  • رائحة الفم الكريهة.

إن من غير المعالجة فإن أمراض اللثة يمكن أن تؤدي إلى فقدان الأسنان في الفم، كما أن النيكوتين قد يؤدي إلى تقلص الأوعية الدموية التي من المفترض أن تضخ الدم إلى الأنسجة في تجويف الفم، وضعف تدفق الدم يؤدي إلى نقص الأكسجين اللازم لتجدد الخلايا وإلى نقص في الأوعية الدموية البيضاء للجهاز المناعي التي تساعد على محاربة التلوثات في الفم.

لذلك فإن تدخين السيجارة الإلكترونية قد يؤدي إلى مشاكل الأسنان تمامًا مثل تدخين التبغ.

ميزات السيجارة الإلكترونية

على الرغم من أضرار السيجارة الإلكترونية على الأسنان، إلا أن هناك بعض الميزات التي قد تتضمنها، منها:

1. منع تاكل مينا الأسنان

التدخين يضعف الطبقة الواقية للأسنان، فالمدخنون يميلون إلى إبقاء السيجارة أو الغليون في فمهم في نفس الوضعية لفترة طويلة، مما يؤدي إلى تاكل مينا الأسنان، بالإضافة إلى ذلك فإن التبغ المصنع الموجود في السجائر العادية يضرب بشكل تراكمي بغلاف الأسنان، وبالتالي فالانتقال إلى السجائر الإلكترونية الخالية من التبغ يمنع تفاقم تاكل طبقة مينا الأسنان.

2. الحد من المعاناة من الأسنان الصفراء

التعرض لفترات طويلة لتبغ السجائر العادية يؤدي للأسنان الصفراء وللبقع البنية اللون على الأسنان المميزة للمدخنين بكثرة، والسجائر الإلكترونية كما ذكرنا بعض أنها قد لا تحتوي على التبغ حيث ساعد ذلك من الناحية الجمالية على منع ظهور الأسنان الصفراء والبقع.

كيفية عمل السيجارة الإلكترونية

تسوق السيجارة الإلكترونية بمجموعة متنوعة من الأحجام والأشكال، فمعظم السجائر الإلكترونية تبدو مثل: السجائر الطويلة، أو السيجار أو الغليون، وجميع السجائر الإلكترونية تعمل بنفس الطريقة الأساسية.

حيث أن المستخدم يقوم بعملية الاستنشاق من السيجارة الإلكترونية بواسطة ماصة وتدفق الهواء يشغل جهاز استشعار يعمل بواسطة البطاريات، وجهاز الاستشعار يؤدي لتبخر النيكوتين السائل من خرطوشة صغيرة وكذلك لتبخر البروبيلين غليكول الذي يعطي تأثير الدخان.

بخار البروبيلين غليكول يتبدد بسرعة مثل دخان السجائر العادية، وجهاز الاستشعار يؤدي إلى إشعال ضوء في طرف السيجارة لتقليد عملية التدخين بدقة، ولا تحتوي السيجارة الإلكترونية على التبغ، وحتى النيكوتين الموجود في الخرطوشة هو اصطناعي، وكل خرطوشة كافية لعدة استخدامات، فمن الممكن اختيار الخراطيش القليلة النيكوتين أو تلك التي لا تحتوي على النيكوتين على الإطلاق.

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 28 أكتوبر 2014
آخر تعديل - الخميس ، 23 سبتمبر 2021