هل أنت معرض للاصابة بالسكري!

إذا كنت ممن يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، مع مؤشر كتلة الجسم (BMI) يساوي 25 أو أعلى، فأنت في خطر متزايد لمرض السكري من النوع 2 ، ما هي العوامل الاخرى التي تحدد مدى تعرضك للاصابة بالسكري،وكيف تقلل فرص اصابتك بالسكري!

هل أنت معرض للاصابة بالسكري!

من المعروف وجود  نوعين رئيسيين لمرض السكري: النوع 1، والنوع 2. ويعتبر السكري من نوع 2 هو الأكثر شيوعا، وغالبا ما يرتبط حدوثة بمشكلة زيادة الوزن. وهذا يعني بأنه قد تكون هناك بالفعل خطوات يمكنك اتخاذها لتقليل خطر إصابتك به ولموازنة مستوى السكر في الدم بانتظام. حيث يمكنك مثلا القيام باستبدال السكر الابيض بمحليات صناعية المصنوعة من السكرالوز للحد من السعرات الحرارية، او تناول الخبز الاسمر وغيرها المزيد من الخطوات، لكن بمراقبة وباستشارة طبيبك الشخصي.

هل أنت معرض لخطر الاصابة بالسكري من النوع 2 ؟

لا يرتبط مرض السكري نوع 1 بزيادة الوزن والعوامل البيئة بقدر ما هو موضوع  حاصل بسبب خلل بيولوجي في وظائف البنكرياس . فهو يحدث نتيجة تلف الخلايا التي تنتج الأنسولين في الجسم وذلك لأسباب لا تزال غير مفهومة تماما الى الان. ولهذا لا توجد تغييرات محددة في أسلوب الحياة التي يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بداء السكري من النوع 1. وحوالي 90% من الاشخاص يشخصون بالاصابة بالسكري من النوع الثاني، والخبر الجيد هو انه اذا ما كنت ممن يحافظون على وزن صحي ونمط حياة سليم  فستقلل فرصة خطر الاصابة به بشكل كبير.

هل يمكن أن تكون مصاب بـ "مقدمات السكري " أو "ما قبل السكري" (Prediabetes)!

قد لا تكون تماما أحد المصابين بمرض السكري، فكثير من الناس لديهم مستويات عالية من الجلوكوز في الدم والتي تعد فوق المعدل الطبيعي، ولكن ليست عالية بما يكفي لتشخيص وجود مرض السكري. وهذا ما يسمى أحيانا "ما قبل السكري" (Prediabetes) ، أو المعروف  أيضا باسم (IGT) خلل في تحمل الجلوكوز Impaired glucose intolerance . أو وجود خلل بنسبة السكري في الصوم (Impaired Fasting Glucose - IFG) التي تتمثل بقيم جلوكوز بالصوم بين 110-125 ملغم/ دل.
حتى إذا كنت تشعر بصحة جيدة، فإذا ما كانت مستويات الجلوكوز في الدم أعلى من الطبيعي وشخصت بحالة (ما قبل السكري) فأنت الان في خطر أكبر للإصابة بمرض السكري من النوع 2، وعليك أن تبدا باتخاذ خطوات وقائية، مثل: تناول الطعام الصحي، وفقدان الوزن الزائد اذا ما كنت تعاني منه، وزيادة معدل النشاط البدني.

كيف تصاب بمرض السكري من النوع الثاني؟

علاقة السكري بالوزن !

إذا كنت ممن يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، مع مؤشر كتلة الجسم (BMI) يساوي 25 أو أعلى، فأنت في خطر متزايد لمرض السكري من النوع 2. وبالذات اذا ما اجتمع العامل الوراثي أيضا مع ذلك!
ويمكنك معرفة ما إذا كنت صاحب وزن صحي عن طريق حساب مؤشر كتلة الجسم (BMI) باستخدام الة حاسبة خاصة لدينا :"مؤشر كتلة الجسم" (Body mass index - BMI).
الا انه قد صدر حديثا في يوليو 2012  توصية من قبل المعهد الوطني الصحي والعناية المتفوقة البريطانية NICE) National Institute for Health and Care Excellence) بخصوص مؤشر كتلة الجسم BMI ،شملت البالغين من جنوب اسيا والصينيين ، والذين لديهم خطر أعلى لتطوير الاصابة بالنوع 2 من السكري أكثر من غيرهم من ذوي البشرة البيضاء. 
وتنص هذه التوصية على أن :
- الاسيويون مع مؤشر كتلة الجسم =  23 أو أكثر معرضون لخطر متزايد لتطوير مرض السكري من النوع 2.
- الاسيويون مع مؤشر كتلة الجسم = 27.5 أو أكثر هم عرضة لتطوير مرض السكري من النوع 2.
على الرغم من أن الأدلة غير واضحة تماماً، الا انه ينصح ذوي البشرة الداكنة والأقليات الأخرى أيضا بالحفاظ على مؤشر كتلة جسم أقل من 25، للحد من خطر الاصابة بمرض السكري من النوع 2.
وعلينا أن نذكر بان مقياس موشر كتلة الجسم BMI ليس هو المقياس الوحيد المهم. فقياس الخصر قد يشير أيضا إلى كمية الدهون الزائدة المخزنة في الجسم، وبالتالي فهي أيضا مؤشر على خطر الاصابة بالسكري من النوع الثاني وكما يلي:
- لجميع النساء، قياس الخصر أكثر من 80 سم يدل على وجود خطر متزايد.
- للرجال ذوي البشرة البيضاء أو البشرة الداكنة، قياس الخصر أكثر من 94 سم مؤشرعلى زيادة الخطر.
- للرجال الاسيويين، قياس الخصر أكثر من 90 سم يؤدي  إلى زيادة خطر.

إذا الخلاصة تقول : فقدانك للوزن الزائد، يعني بأنك ستخفض من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2. واتباع النظام الغذائي الصحي وممارسة النشاط البدني هي المفتاح لوزن صحي، وبالتأكيد هذا لا يعني أن تسير على نظام غذائي صارم وقضاء ساعات طويلة في الصالة الرياضية.

عوامل الخطر الأخرى

هناك عدد من العوامل الأخرى يمكن أن تزيد من خطر الاصابة بمرض السكري من النوع 2، ومعظمها من الأمور التي لا يمكن السيطرة عليها، وتشمل عوامل الخطر:

- الوراثة : وجود أحد أفراد العائلة (الأم أو الاب، أو الأخ أو الأخت) الذي يعاني من مرض السكري من النوع 2.
- العرق : كونك من جنوب اسيا أو أفريقيا أو منطقة البحر الكاريبي. سيجعلك أكثراحتمال للاصابة بداء السكري من النوع 2، بخمس مرات اكثر من غيرك.
- الاصابة بتكيس المبايض (PCOS)، وخاصة اذا ما صاحبه زيادة في الوزن.
- الاصابة بسكر الحمل.
- وجود مشاكل في عدم تحمل الجلوكوز-ضعف تحمل الجلوكوز (Impaired Glucose Tolerance - IGT).
- وجود خلل بنسبة السكري في الصوم (Impaired Fasting Glucose - IFG).

إذا كان لديك أي من عوامل الخطر هذه، يجب عليك الحفاظ على وزن صحي للتأكد من أن خطر الإصابة بمرض السكري لن يزيد أكثر.

من قبل شروق المالكي - الخميس,6نوفمبر2014
آخر تعديل - الاثنين,13يوليو2015