من هم الأشخاص الممنوعون من التبرع بالدم؟

في حال تمتعهم بصحة جيدة، يستطيع أغلب الأشخاص التبرّع بالدم، ولكن من هم الأشخاص الممنوعون من التبرع بالدم عادةً؟

من هم الأشخاص الممنوعون من التبرع بالدم؟

التبرّع بالدم إجراء تطوّعي يهدف إلى إنقاذ حياة الآخرين عن طريق تعويض نقص الدم لدى مصابي الحوادث أو مرضى العملية الجراحية أو غيرهم، لنتعرف على من هم الأشخاص الممنوعون من التبرع بالدم؟ من خلال المقال الآتي:

من هم الأشخاص الممنوعون من التبرع بالدم؟

سنقوم الآن بالإجابة على سؤال من هم الأشخاص الممنوعون من التبرع بالدم؟ من خلال الآتي:

ليس بمقدور الجميع التبرع بالدم، فهناك شروط وضوابط تم وضعها لتحديد الأشخاص المؤهلين للقيام بهذه الخطوة، حيث يجب أن يكون المتبرع فوق سن السابعة عشر عامًا ويزيد وزنه عن خمسين كيلوغرامًا مع ضرورة تمتعه بصحة جيدة.

لذلك من هم الأشخاص الممنوعون من التبرع بالدم؟ سواء لفترات مؤقتة أو دائمة:

  • المرأة الحامل.
  • الشخص المصاب بالحمّى.
  • الأشخاص الخاضعين لثقوب أو وشم الجسم منذ فترة قريبة.
  • الأشخاص المصابون بفقر الدم.
  • المرضى الذين قاموا بإجراء عملية جراحية من فترة قريبة.
  • بعض مرضى السرطان مثل سرطان الدم.
  • الأشخاص المصابون بأمراض القلب أو أمراض الرئة الشديدة.
  • مرضى التهاب الكبد ب، والتهاب الكبد ج.
  • المصابون بفيروس نقص المناعة (AIDS) أو الأمراض المنقولة جنسيًا. 
  • الأشخاص تحت تأثير الكحول.
  • الأشخاص المصابون بمرض الملاريا.
  • المصابون ببعض أمراض الدم، مثل: قلّة الصفيحات، ونزف الدم الوراثي (Haemophilia).
  • بعض مصابي الأمراض الجلدية مثل تصلّب الجلد (Scleroderma).
  • المرضى المصابون بالأمراض المناعية مثل الذئبة الحمراء.

إرشادات ما بعد التبرّع بالدم

بعد أن تعرفنا على إجابة سؤال من هم الأشخاص الممنوعون من التبرع بالدم؟ لا بدّ الآن من التطرق إلى أهم النصائح والإرشادات الخاصّة في مرحلة ما بعد التبرّع بالدم، ألا وهي:

  1. ضرورة شرب كمية كافية من الماء؛ لتعويض النقص الحاصل نتيجة تبرّع الدم.
  2. تجنّب القيام بمجهود عضلي أو حمل أوزان ثقيلة باستخدام اليد التي تم سحب الدم منها.
  3. وضع كمادة باردة على المكان لمدة 24 ساعة، في حال حدوث كدمة أو نزيف تحت الجلد.
  4. الاستلقاء مع رفع قدميه والتزام الهدوء مع أخذ أنفاس عميقة إذا شعر المتبرع بالدوار أو كثرة التعرّق، وفي حال عدم تحسّن الحالة يفضّل طلب المساعدة.

استعدادات التبرع بالدم

هناك عدّة أمور يجب أن يراعيها الشخص المتبرع قبل القيام بهذه العملية، ألا وهي:

  1. الحرص على الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم، بالإضافة إلى ضرورة شرب كميّة وافرة من الماء.
  2. تناول وجبة غذائية صحيّة، يفضّل أن تحتوي على الحديد، والابتعاد عن الوجبات الدسمة.
  3. الامتناع عن تناول مضادات الصفائح، مثل الأسبرين، لمدّة يومين (يفضل استشارة الطبيب)، في حال الاستعداد للتبرع بالصفائح الدموية.

أشكال التبرع بالدم

من الممكن تقسيم عملية التبرع بالدم إلى شكلين أساسين، هما:

  • التبرّع بكامل الدم: وهو أكثر الأشكال شيوعًا حيثُ يتم سحب ما يقارب نصف لتر من دم المتبرّع ليتم بعد ذلك فصله إلى بلازما، وكريات دم حمراء، وصفائح دموية.
  • الفصادة (Apheresis): يتّم توصيل المتبرّع بجهاز يقوم بفصل مكونات الدم؛ لسحب المكوّن المطلوب وإعادة باقي المكوّنات إلى الجسم.
من قبل د. ميساء النقيب - الأربعاء 15 تموز 2020
آخر تعديل - الأربعاء 21 نيسان 2021