التهاب المثانة عند الرجال: دليك الشامل

تعد مشكلة التهاب المثانة من المشكلات الشائعة عند النساء والرجال، فما هي أسباب التهاب المثانة عند الرجال تحديدًا؟ وكيف يتم علاجها؟

التهاب المثانة عند الرجال: دليك الشامل

تعرف في هذا المقال على أسباب وأعراض وطرق علاج التهاب المثانة عند الرجال:

التهاب المثانة عند الرجال

التهاب المثانة هي مشكلة صحية شائعة تحدث نتيجة دخول بكتيريا إلى المثانة من خلال مجرى البول، وهي من المشكلات الصحية الأكثر شيوعًا عند النساء، ويرجع هذا إلى أن فتحة الشرج والإحليل أقرب إلى بعضهما عند المرأة، ولكن هذا لا يمنع إصابة الرجال بالتهاب المثانة.

أسباب الإصابة بالتهاب المثانة

هناك عدة أسباب وراء حدوث التهاب المثانة عند الرجال، وتشمل الآتي:

1. العدوى البكتيرية

يمكن أن يحدث التهاب المثانة نتيجة عدوى بكتيرية تدخل إلى المثانة عن طريق مجرى البول، وتسبب العدوى البكتيرية تهيج والتهاب المثانة، وتحتاج إلى استشارة طبية لتفادي تفاقم أعراضها.

2. التهاب المثانة الخلالي (Interstitial cystitis)

هي حالة مزمنة تسبب ضغطًا وألمًا في المثانة وقد تؤثر على الحوض، ويمكن أن تحدث نتيجة عوامل وراثية أو بسبب وجود عيب في بطانة المثانة.

ويمكن أن تتسبب هذه المشكلة في تسرب المواد السامة الموجودة بالبول، مما يؤدي إلى التهاب المثانة.

3. تناول بعض الأدوية

يساعد الجهاز البولي في طرد السموم والمواد الأخرى غير المرغوبة من الجسم، ويمكن أن تتسبب بقايا بعض الأدوية في التهاب المثانة أثناء طردها من الجسم.

وتزداد فرص الإصابة بهذه المشكلة عند الحصول على أدوية العلاج الكيميائي، مثل: دواء سيكلوفوسفاميد (Cyclophosphamide) ودواء إيفوسفامايد (Ifosfamide)، ويمكن أيضًا أن يسبب العلاج الإشعاعي في منطقة الحوض التهاب المثانة.

4. التهاب المثانة الناتج عن دخول جسم غريب

يمكن أن يؤدي استخدام القسطرة في مجرى البول لفترة طويلة إلى إدخال البكتيريا المعدية في مجرى البول أو إتلاف أنسجة مجرى البول.

ويتسبب هذا في زيادة فرص الإصابة بعدوى ناتجة عن البكتيريا.

5. التهاب المثانة الكيميائي

يمكن أن يؤدي التعرض لبعض المواد الكيميائية في المنتجات اليومية إلى تفاعلات حساسية تسبب الالتهاب.

ومن أبرز هذه المواد الصابون أو غسول المنطقة التناسلية، حيث أنها تحتوي على مواد كيميائية وعطور مهيجة.

عوامل خطر التهاب المثانة

هناك بعض العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالتهاب المثانة عند الرجال، وتشمل الآتي:

  • الممارسة الجنسية.
  • استخدام القسطرة البولية.
  • الإصابة بتضخم البروستاتا أو عدوى البروستاتا.
  • حبس البول لفترات طويلة.
  • حصوات المثانة.
  • ضعف الجهاز المناعي. 

أعراض التهاب المثانة

يتسبب التهاب المثانة في ظهور مجموعة من الأعراض، وتشمل الآتي:

وقد تتسبب العدوى الأكثر شدة أيضًا في ظهور الأعراض الآتية:

  • بول غائم برائحة قوية.
  • دم في البول.
  • صعوبة التبول.
  • الحمى الشديدة.
  • الشعور بالإعياء.

طرق علاج التهاب المثانة

غالبًا ما يتعافى مريض التهاب المثانة خلال بضعة أيام، ولكن في حالة استمرار المشكلة لأكثر من 4 أيام، فيجب التحدث مع الطبيب لتحديد الأسباب والعلاج.

ويعتمد العلاج على المشكلة الصحية التي تسبب التهاب المثانة، إذ يمكن أن يصف الطبيب المضادات الحيوية للقضاء على العدوى البكتيرية، بالإضافة إلى أدوية تخفيف الالتهاب، وإذا لم تتحسن الحالة ينبغي العودة إلى الطبيب مرّة أخرى. 

طرق الوقاية من التهاب المثانة

تساعد بعض الطرق في الوقاية من التهاب المثانة عند الرجال، وتتمثل في الآتي:

  • الإكثار من شرب الماء الذي يساعد في طرد البكتيريا من الجسم، بالإضافة إلى السوائل الأخرى.
  • اتباع نمط غذائي متوازن لتعزيز صحة الجهاز المناعي في مقاومة العدوى.
  • الحفاظ على نظافة المنطقة التناسلية باستخدام الماء والصابون المعتدل وتجنب المواد الكيميائية والمعطرة.
  • التأكد من إفراغ المثانة تمامًا عند التبول، وعدم حبس التبول.
  • اختيار ملابس داخلية قطنية وغير ضيقة.
  • التبول بعد ممارسة العلاقة الحميمة.
من قبل ياسمين ياسين - الخميس 7 أيار 2020
آخر تعديل - الاثنين 29 آب 2022