انخفاض درجة حرارة الجسم: كل ما يهمك أن تعرفه

إن انخفاض درجة حرارة الجسم هي حالة طبية ترتبط بالعديد من المضاعفات الخطيرة، إليك أهم المعلومات عنها في هذا المقال.

انخفاض درجة حرارة الجسم: كل ما يهمك أن تعرفه

إن درجة حرارة الجسم الطبيعية تتراوح ما بين 36.1 - 37.2 درجة مئوية، فلنتعرف فيما يأتي على أهم المعلومات حول انخفاض درجة حرارة الجسم (Hypothermia):

انخفاض درجة حرارة الجسم

يطلق مصطلح انخفاض درجة حرارة الجسم على الحالات التي تصل حرارة جسم الإنسان فيها إلى أقل من 35 درجة مئوية نتيجة عارض مرضي أو بيئي، حيث يبدأ الجسم بفقدان الحرارة أسرع مما ينتجها؛ مما يسبب انخفاضها عن الحد الطبيعي.

أعراض انخفاض درجة الحرارة

أول وأكثر عرض تتم ملاحظته عندما تبدأ درجة حرارة الجسم بالانخفاض هو الارتعاش نتيجة محاولة الجسم الدفاع لعكس درجة حرارته المنخفضة.

كما قد تتضمن أعراض وعلامات انخفاض درجة حرارة الجسم بشكل متوسط ما يأتي:

  • الكلام غير المفهوم. 
  • التنفس الضعيف غير المنتظم.
  • فقدان الذاكرة.
  • الارتباك والتشوش.
  • النعاس وفقدان الطاقة.
  • فقدان الوعي.
  • بطء وضعف النبض.
  • الإرهاق المفرط.
  • فقدان السيطرة على اليدين وتعثر الخطوات.
  • ظهور الجلد بشكل أحمر لامع بارد الملمس عند الرضع.

وقد تزداد شدة انخفاض درجة الحرارة، مما يؤدي إلى فقدان الوعي مع عدم وجود علامات واضحة للتنفس أو النبض، الأمر الذي قد يهدد حياة الشخص.

أسباب انخفاض درجة الحرارة

يمكن القول أن المسبب الرئيسي لانخفاض درجة حرارة الجسم هو التعرض للبرودة الشديدة وفيما يأتي أهم الأسباب الأخرى:

  • السقوط في ماء شديد البرودة أو تبلل الجسم والملابس بالماء البارد.
  • عدم ارتداء ملابس كافية في طقس شديد البرودة.
  • التعرض للتعب الشديد والبرد القارس.
  • العيش في منزل غير مهيأ للظروف المناخية الباردة.
  • بعض الحالات الطبية، مثل: مرض السكري، وأمراض الغدة الدرقية.
  • الصدمات النفسية الشديدة.
  • تعاطي المخدرات أو الكحول.

عوامل خطر انخفاض درجة الحرارة

تشمل عوامل خطر انخفاض درجة الحرارة على ما يأتي:

1. التعب والإنهاك

تقل قدرة تحمل الجسم للبرد عند الشعور بالتعب والإرهاق.

2. التقدم بالعمر

عند التقدم بالعمر تقل قدرة الجسم على تنظيم درجة حرارته والشعور بالبرد، وهو ما يعاني منه كبار السن.

3. صغر السن

حيث يفقد الأطفال صغار السن الحرارة من أجسامهم بشكل أسرع من البالغين.

4. المشكلات العقلية

الأشخاص الذين يعانون من مشكلات عقلية أو ذهنية كالخرف مثلًا أكثر عرضة للتعرض لانخفاض درجة حرارة أجسامهم نتيجة عدم وعيهم الكافي بالطقس البارد وأهمية ارتداء الملابس الدافئة شتاءً.

5. حالات طبية خاصة

الأشخاص الذين يعانون من حالات طبية معينة كقصور الغدة الدرقية، وسوء التغذية، وفقدان الشهية، والسكري، ومرض باركنسون قد يكون لديهم اضطرابات صحية تؤثر على تنظيم درجة حرارة الجسم.

6. الأدوية

يمكن لبعض الأدوية التي يتم تناولها أن تؤثر على درجة حرارة الجسم وتؤدي إلى انخفاضها، مثل: أدوية مضادات الاكتئاب، ومضادات الذهان، والمهدئات، وأدوية مسكنات الآلام.

طرق علاج انخفاض درجة الحرارة

يتوجب علاج انخفاض درجة حرارة الجسم بالسرعة القصوى وذلك منعًا لحصول أي مضاعفات على الدورة الدموية، ويمكن اتباع الخطوات الآتية:

  • نقل الشخص المصاب إلى مكان دافئ وتدفئته على الفور.
  • خلع الملابس المبللة على الفور واستبدالها بملابس أخرى دافئة.
  • استخدام وسائل التدفئة وتغطية الشخص المصاب بالبطانيات أو المناشف.
  • شرب السوائل الدافئة كالشاي والقهوة والأعشاب.
  • التلامس مع شخص سليم يساعد على ارتفاع درجة حرارة الجسم.

كما يفضل الحصول على المساعدة الطبية فورًا في حالة الشك بانخفاض درجة الحرارة وانخفاض سرعة النبض والتنفس، حيث قد يتم تقديم طرق علاج أخرى منها حقن السوائل الدافئة بالجسم أو تزويده بالأكسجين. 

من قبل د. ميس هلال - الاثنين 1 حزيران 2020
آخر تعديل - الأحد 18 أيلول 2022