فقر الدم الخبيث: إليك أبرز المعلومات

نقص فيتامين ب12 لا يُعد أمرًا بسيطًا، فهو قد يؤدي إلى فقر الدم الخبيث، فماذا تعرف عنه؟ لتتعرف أكثر على هذا النوع من فقر الدم تابع المقال.

فقر الدم الخبيث: إليك أبرز المعلومات

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز المعلومات والتفاصيل عن فقر الدم الخبيث (Malignant anemia):

ما هو فقر الدم الخبيث؟

هو اضطراب مناعي ذاتي يحدث بالجسم؛ مما يعيق تصنيع كريات الدم الحمراء بكميات كافية، وهو ما يُسبب مضاعفات خطيرة في الجسم؛ وذلك لأن كريات الدم الحمراء تقوم بدور أساسي في حمل الأكسجين إلى مختلف أجزاء الجسم.

أعراض فقر الدم الخبيث

تنتج عدة أعراض عند الإصابة بالمرض، وتمثلت هذه الأعراض في ما يأتي:

  • الشعور بالتعب الشديد: حيث أن نقص فيتامين ب 12 (Vitamin b12) في الجسم الناتج من هذا النوع من فقر الدم يقلل من مستويات الانتباه والطاقة في الجسم.
  • ضعف التركيز: يتسبب نقص فيتامين ب12 في اضطرابات في الدماغ، وخلل في وظائف الجهاز العصبي، وبالتالي ينخفض التركيز.
  • ضيق التنفس: وذلك نتيجة انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء؛ مما يؤدي إلى عدم تدفق الأكسجين إلى الجسم بشكل طبيعي، وبتالي صعوبة التنفس وآلام في الصدر.
  • برودة في الأطراف: نتيجة عدم وصول الدم إلى مختلف أجزاء الجسم، وخاصةً اليدين والقدمين، فسوف يشعر المريض ببرودة الأطراف.
  • تغير لون الجلد: يعاني مريض هذا النوع من فقر الدم من شحوب الجلد واصفراره، وذلك نتيجة عدم تدفق الدم جيدًا.
  • عدم الاتزان: يتسبب هذا النوع من فقر الدم في عدم الاتزان نتيجة لوجود اضطرابات في عمل الجهاز العصبي والدماغ.
  • الميل للحزن والاكتئاب: يؤثر هذا النوع من فقر الدم على الحالة المزاجية والنفسية؛ لأنه يسبب مشكلات في الخلايا العصبية.

أسباب فقر الدم الخبيث

يرجع هذا النوع من فقر الدم إلى نقص فيتامين ب12 في الجسم، والذي يعد من أهم الفيتامينات التي تعزز صحة الجهاز العصبي والدماغ، وبالتالي فإن نقصه يسبب مشكلات صحية عديدة، ويمكن أن تنخفض مستويات فيتامين ب12 في الجسم لعدة أسباب، وهي:

  • عدم تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ب 12

تزداد فرص الإصابة بهذا النوع من فقر الدم في حالة عدم الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين.

  • عدم امتصاص فيتامين ب12 جيدًا في الأمعاء

تتسبب بعض المشكلات الصحية في صعوبة امتصاص الجسم لفيتامين ب 12 بشكل جيد، ومن أبرز هذه المشكلات الإصابة بكل ما يأتي:

  1. العدوى البكتيرية في الأمعاء.
  2. عدوى الديدان الشريطية.
  3. مرض كرون، والذي له دور بارز في خفض قدرة الأمعاء على امتصاص العناصر الغذائية.

مضاعفات الإصابة بفقر الدم الخبيث

في حالة إهمال هذه الأعراض وعدم علاج هذا النوع من فقر الدم، فإنه غالبًا ما يتسبب في مخاطر صحية عديدة، وأبرزها:

  • تلف الأعصاب.
  • مشكلات في الجهاز الهضمي.
  • أمراض القلب.
  • مشكلات في الذاكرة.

علاج فقر الدم الخبيث

يمكن علاج هذا النوع من فقر الدم من خلال الحصول على حاجة الجسم من فيتامين ب 12، ويكون ذلك من خلال الطرق الآتية:

  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ب 12

في حال كان السبب الرئيس في نقص فيتامين ب12 هو سوء التغذية، وعدم تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ب12، فإن العلاج يكمن بتناول الأصناف الآتية:

  1. الأسماك، وخاصةً سمك التونة، وسمك السردين.
  2. اللحوم الحمراء.
  3. الدجاج.
  4. منتجات الألبان.
  5. البيض.
  6. المحار.
  7. الكبد.
  • الحصول على مكملات فيتامين ب 12

​تتطلب بعض الحالات التي تنخفض فيها مستويات فيتامين ب 12 بشكل كبير أن يتناول المريض مكملات هذا الفيتامين، ويجب أن يكون هذا بوصف من الطبيب لتحديد الجرعة المناسبة وفقًا للحالة.

من قبل ياسمين ياسين - الخميس 13 شباط 2020
آخر تعديل - الاثنين 18 تموز 2022