7 أمور غير متوقعة تضر رئتيك

في كثير من الأحيان قد تواجه أمور غير متوقعة تضر رئتيك، ولكن هل تعرف ما هي هذه الأمور؟ إليك أهمها في هذا المقال.

7 أمور غير متوقعة تضر رئتيك

الحفاظ على صحة الرئتين يعد من أهم الأمور التي يجب القيام بها، ومن أجل ذلك عليك تجنب بعض الأشياء التي من شأنها أن تكون أمور غير متوقعة تضر رئتيك في بعض الأحيان.

إليك أبرز أمور غير متوقعة تضر رئتيك:

أمور غير متوقعة تضر رئتيك

أمور غير متوقعة تضر رئتيك عديدة ومتنوعة، ومن خلال المقال الآتي سنقوم بذكر أبرز الأمثلة على أمور غير متوقعة تضر رئتيك: 

1. العفن والرطوبة

من شأن مشكلة العفن والرطوبة أن تسبب الضرر للرئتين والمعاناة من الالتهاب، وبالأخص في حال كنت تعاني من الحساسية، وفي بعض الأحيان من الممكن أن يسبب هذا الأمر الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، وهو مجموعة من الأمراض المنتشرة التي تتمثل بانسداد في الشعب الهوائية الكبيرة أو الصغيرة.

2. السجاد

هل تعرف أن السجاد من شأنه أن يضر رئتيك أيضًا؟ حيث من السهل أن يعلق بداخله الغبار والعفن والكثير من مسببات الحساسية الأخرى، وعند قيامك بتنظيف السجاد قد تدخل هذه الأمور الضارة إلى رئتيك، كما أن المشي على هذه السجاد قد يسبب ذلك أيضًا.

لذلك حاول تجنب وضع سجاد في المنزل، أو استخدم قطع السجاد صغيرة الحجم التي بإمكانك تنظيفها خارج المنزل.

3. الطحين

يعد الطحين من الأمثلة على أمور غير متوقعة تضر رئتيك، ويلاحظ ذلك بالأخص من يعمل في مجال الخبز والطهي، إذ يُسبب التعامل المستمر مع الطحين الكحة، وصفير الصدر، وصعوبة في التنفس، وهذا ينتج عن تنفس رذاذ الطحين، وقد يزداد الأمر سوءًا مع الزمن ليُسبب الإصابة بالربو وتضرر دائم للرئتين.

4. الصراصير

يتحول جزء من فضلات الصراصير وأجزاء من جسمهم إلى غبار، والذي يبقى على الأرض أو عالقًا بالفراش، وهذا بدوره يؤدي إلى استنشاق المذكور سابقًا الأمر الذي قد يسبب تهيج الرئتين وصعوبة في التنفس، ولتجنب ذلك من المهم الحفاظ على نظافة المنزل جيدًا وتنظيفه وتهويته باستمرار.

5. جهاز الترطيب (Humidifier)

على الرغم من أهمية جهاز الترطيب في المنزل، وتسهيل عملية التنفس إلا أنه قد يضر رئتيك، والسبب وراء ذلك يعود إلى إمكانية نمو الفطريات في هذه الأجهزة، وبالتالي نشرها في المنزل عند عمل الجهاز، الأمر ذاته ينطبق على التكييف وأجهزة التدفئة المنزلية، لذلك من الضروري تنظيفها جميعها باستمرار ومن الممكن طلب المساعدة من المختصين بذلك.

6. حوض الاستحمام الساخن

تشكل أحواض الاستحمام الساخنة بيئة مناسبة لنمو البكتيريا التي قد تدخل إلى رئتيك عن طريق عملية التنفس، إذ من شأن هذا الأمر أن يُسبب التهاب الرئتين والأعراض الآتية أيضًا:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • السعال.
  • مشاكل في التنفس.

7. الشموع

المقصود هنا الشموع ذات الأساس البيتروليومي (Petroleum) تحديدًا، إذ يُسبب احتراقها انتشار جزيئات في الهواء تدخل إلى الرئتين عن طريق التنفس لتسبب تهيجها، وإن كنت من محبي الشموع عليك اختيارها بذكاء، بالإضافة إلى ضرورة تهوية المنزل بعد استخدامها.

من قبل رزان نجار - الخميس 7 آذار 2019
آخر تعديل - الثلاثاء 24 آب 2021