تضيق الثلاثي الشرف

Tricuspid stenosis

محتويات الصفحة

تضيق الثلاثي الشرف هو تضيق ناجم عن تلاحم أطراف وريقات الصمام وقِصَر وسماكة أوتار الصمام. وهو شائع بنسبة أكثر لدى الإناث.

الأهمية السريرية لتضيّق الثلاثي الشرف تعني حوالي 5 % فقط من المصابين بمرض الروماتيزم، وهو منتشر في الهند، باكستان وغيرها من بلدان العالم الثالث.

أعراض تضيق الثلاثي الشرف

ينجم التعبير السريري عن حدوث فرق متدرج في الضغط الانبساطي (Diastolic) بين الأذين والبطين الايمنين، والذي يتغير وفقا لدورة التنفس. يسبب ارتفاع الضغط في الأذين الأيمن احتقانًا في الأوردة الكبيرة والذي ينعكس في احتقان الأوردة الوداجية (أوردة الرقبة)، الاستسقاء (Ascites) والوذمة. تكون قدرة ضخ القلب منخفضة ولا ترتفع عند بذل الجهد. يشكو المريض من التعب المزمن، والشعور بعدم الارتياح في منطقة البطن بسبب الاحتقان في الكبد والاستسقاء، وكذلك من ازدياد النبض في الرقبة.

أسباب وعوامل خطر تضيق الثلاثي الشرف

السبب الرئيسي لتضيّق الصمام الثلاثي الشرف (Tricuspid stenosis) هو مرض التهاب المفاصل. أسباب نادرة أكثر هي: الرتق (atresia) الخلقي، والمتلازمة السرطاويّة (carcinoid syndrome). لدى القسم الأكبر من المرضى يكون تضيق الصمام مصحوبا بالتسريب. ان حدوث  تضيق الثلاثي الشرف في هذا الصمام وحده، هو أمر نادر، وفي اغلب الأحيان يكون مصحوبا بمرض تضيق الصمام الثلاثي الشرف، وأيضا بمرض الصمام الأبهري.

تشخيص تضيق الثلاثي الشرف

 يمكن خلال الفحص البدني، الاستماع لصوت فتح الصمام ولصوت حفيف منتشر على طول الحد السفلي الأيسر من عظام الصدر. تزداد حدة هذه الأصوات، عند الاستلقاء على الجانب الأيمن أو على الظهر وعند رفع ساقي المريض. هذه الإجراءات تزيد من العائد الدموي إلى القلب عن طريق الأوردة الكبيرة. النتيجة المرتقبة في التخطيط الكهربي للقلب هي وتيرة رجفان أذيني. وفي النظام ألجيبي (Sinus Rhythm) - علامات تضخم البطين الأيمن. ويمكن من خلال فحص الصدى (ECHO) رصد تضخم في الأذين الأيمن، علامات احتقان في الأوردة المركزية، فتح محدود للأوراق السميكة التي تكون حركتها وانفصالها عن بعضها البعض محدودة. لاستعراض تدرج الضغط بين الأذين والبطين الأيمنين يمكن استخدام فحص دوبلر (Doppler test).

علاج تضيق الثلاثي الشرف

الأدوية، الحد من تناول الصوديوم وأخذ علاج مدر للبول. العلاج الجراحي هو عادة للصمامات الأخرى المسببة لأمراض القلب الروماتزمية. يسمح بإجراء العملية الجراحية – عندما يكون فرق متوسط الضغط ​​أكثر من 5 ملم زئبق  أو عندما تكون مساحة الصمام أقل من 2 سم. في العملية الجراحية  يتم فصل التحام أطراف الوريقة الحاجزة (septal) والوريقات الأمامية والخلفية، لمنع حدوث تسرب شديد. يمكن استبدال الصمام ببِدله (prosthesis) بيولوجية. البدلة الميكانيكية تميل للانسداد بسبب تكون جلطات الدم على جدرانها. يمكن أيضا فحص إمكانية فتح الصمام باستخدام البالون خلال عملية القثطرة.