أمراض الملتويات

Spirochetes diseases

محتويات الصفحة

الملتويات هي مجموعة متنوعة من الجراثيم القاسم المشترك بينها هو صورتها اللولبية الحلزونية وقدرتها على الحركة بصورة دائرية في الوسط السائلي.

جزء منها يستوطن لدى البشر فقط بشكل كبير، بينما يستوطن بعضها الآخر في البشر بالصدفة بصورة عشوائية فقط، وهناك جزء منها يُمكن زرعه في المختبر في ظروف لا هوائية (Anaerobic)، بينما يتكاثر جزءًا منها في حيوانات المختبر فقط، وهناك جزء لا يُمكن استنباته إطلاقًا.

أنواع الملتويات التي تُسبب المرض للبشر

الملتويات التي تُسبب أمراضًا لدى بني البشر تشمل الآتي:

1. اللولبية (Treponema)

البكتيريا اللولبية تشمل أربعة أنواع ذات صلة جينية متواجدة لدى البشر فقط ولا يُمكن زرعها في المختبر، وهي:

  • اللولبية الشاحبة نويعة اللولبية (Treponema pallidum subspecies pallidum): تُسبب مرض الزهري (Syphilis).
  • اللولبية الشاحبة نويعة الرقيقة (Pertenue): تُسبب الداء العلّيقي (Yaws).
  • اللولبية الشاحبة نويعة المتوطنة (Endemicum): تٌسبب مرض البَجَل (Bejel).
  • اللولبية البقعية (Treponema carateum): تُسبب مرض بنتا (Pinta).

بينما ينتقل الزهري عن طريق الاتصال الجنسي فقط، فإن الأمر ليس كذلك بالنسبة لبقية الأمراض الأخرى المذكورة، فهي تنتقل كالآتي:

  • مرض العليقي الشائع في كل المناطق الاستوائية يُكتسب بشكل عام في الطفولة نتيجة ملامسة آفات في الجلد، هذا المرض مزمن ويُصيب بالأساس الجلد والعظام.
  • مرض البجل ينتشر في أفريقيا، وفي جنوب شرق آسيا، وفي الشرق الأوسط، وتحدث العدوى في سن الطفولة في أعقاب ملامسة آفات في الأغشية المخاطية، أو بواسطة أدوات طعام ملوثة ويُسبب هذا المرض العديد من الآفات في الجلد، ثم يُصيب العظام ومسالك التنفس العلوية بشكل أساسي.
  • مرض بنتا شائع في أمريكا الوسطى والجنوبية، وهو يُسبب قرحات (Ulcers) في الجلد تُشكل هي أيضًا مصدرًا للعدوى.

2. البوريليا (Borrelia)

البوريليا تشمل عدة أنواع الأساسية من بينها:

  • البورلية الراجعية (Borrelia recurrentis)

المتواجدة لدى البشر فقط، وهي تُسبب الحمى الوبائية (Epidemic Fever) المتكررة والتي يتم نقلها عن طريق البراغيث (Flea)، والبَقّ (Bug).

  • مجموعة من البوريليا التي تتواجد في القوارض وفي البشر

تُسبب حمى متوطنة المتكررة التي تنتقل بواسطة القراد (Tick).

  • بوريليا بورجدورفيري (Borrelia burgdorferi)

المتواجدة في القوارض، وفي الظبيان، وفي البشر، وتُسبب مرض لايم (Lyme) الذي ينتقل بواسطة القراد، مرض لايم شائع في أمريكا الشمالية وفي أوروبا.

لبينة الأساسية في المرحلة الحادة هي الحمامى المهاجرة المزمنة (Erythema chronicum migrans)، وفي مرحلة لاحقة منه يُصيب هذا المرض المفاصل، القلب والجهاز العصبي.

3. البريمية (Leptospira)

البريمية الاستفهامية (Leptospira interrogans) هو نوع واحد من البريمية مسؤول عن أمراض البشر ويتواجد أيضًا في العديد من الحيوانات.

داء البريميّات هو مرض حمى يُصيب أحيانا الكبد، أو الكليتين، أو أعضاء أخرى، وتحدث العدوى عن طريق ملامسة بول قوارض، أو بقر، أو ماء ملوث بإفرازات حيوانية.

4. الحُليزنة الصغيرة (Spirillum minor)

تُسبب مرض حمى عضة الجرذ (Rat bite fever) وخاصة في آسيا، يُمكن أن تُحدث حالات الحمى المتكررة على مدى عدة أسابيع، أو أشهر، أو حتى سنين، وتؤدي إلى التهاب الشّغاف (Endocarditis).

أعراض أمراض الملتويات

تختلف الأعراض باختلاف نوع المرض الذي تُسببه البكتيريا، ومن أشهر الأمراض الزهري ومرض لايم.

  • أعراض مرض الزهري

من أبرز أعراض مرض الزهري ما يأتي:

1. أعراض مرض الزهري الأولية

تشمل أعراض مرض الزهري الأولي واحدة أو أكثر من التقرحات غير المؤلمة والثابتة والمستديرة.

تظهر هذه الأعراض بعد 10 أيام - 3 أشهر من دخول البكتيريا إلى الجسم، وتنتهي في غضون 2 - 6 أسابيع، ومع ذلك بقاء المرض بدون علاج قد يتطور إلى المرحلة التالية.

2. أعراض مرض الزهري الثانوية

من أبرز الأعراض التي تظهر في هذه المرحلة:

  • تقرحات أو تآليل في الفم، أو على فتحة الشرج، أو في الأعضاء التناسلية.
  • طفح جلدي غير متقشر، أو خشن، لونه أحمر أو بني يبدأ على الجذع وينتشر إلى الجسم كله بما في ذلك الراحتان.
  • ألم في العضلات.
  • ارتفاع حرارة الجسم.
  • انتفاخ في الغدد الليمفاوية.
  • وجع في الحلق.
  • تساقط الشعر.
  • وجع الرأس.
  • فقدان الوزن غير المبرر.
  • التعب.

تختلف الأعراض وحدتها من شخص لآخر.

  • أعراض مرض اللايم

من أبرز أعراض مرض اللايم ما يأتي:

  1. الطفح الجلدي الدائري أو البيضاوي حول لدغة القراد من الأعراض المبكرة.
  2. ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  3. صداع.
  4. ألم في العضلات.
  5. فقدان الطاقة.

أسباب وعوامل خطر أمراض الملتويات

تختلف الأسباب أيضًا باختلاف نوع المرض الذي تُسببه البكتيريا.

1. أسباب مرض الزهري

يُعتبر مرض الزهري من الأمراض المنقولة جنسيًا، والتي قد تنتقل أيضًا من الأم الحامل باتجاه جنينها، ومن أبرز العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالمرض:

  • ممارسة الجنس غير الآمن.
  • ممارسة الجنس مع أكثر من شريك.
  • مرض الإيدز.

2. أسباب مرض اللايم

يُصاب الإنسان بمرض اللايم بعد التعرض لعضة القراد المصاب ببكتيريا الملتويات.

مضاعفات أمراض الملتويات

من أبرز مضاعفات الإصابة بأمراض الملتويات ما يأتي:

1. مضاعفات مرض الزهري

من مضاعفات مرض الزهري:

  • زيادة خطر الإصابة بالإيدز.
  • مشاكل أثناء الحمل.
  • ظهور نتوءات وأورام صغيرة.
  • مشاكل عصبية.
  • أمراض في صمامات القلب.

2. مضاعفات مرض اللايم

من أبرز مضاعفات اللايم:

  • التهاب المفاصل المزمن.
  • شلل في الوجع ومشاكل عصبية.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • عدم انتظام ضربات القلب.

تشخيص أمراض الملتويات

يتم التشخيص على النحو الآتي:

1. تشخيص مرض الزهري

يتم تشخيص المرض عن طريق:

  • فحص الدم: الذي يظهر من خلاله وجود الأجسام المضادة الخاصة بالمرض.
  • فحص السائل النخاعي: في حال الشعور بمضاعفات تخص المرض وتصل للدماغ.

2. تشخيص مرض لايم

يتم تشخيص مرض اللايم عن طريق الآتي:

  • مقايسة الممتص المناعي المرتبط بالإنزيم (ELISA): يتم من خلاله الكشف عن الأجسام المضادة الخاصة بالمرض.
  • لطخة ويسترن (Western blot test): يتم إجراؤه في حال كانت نتيجة الفحص السابق إيجابية للتأكد من الإصابة بالمرض بشكل خاص.

علاج أمراض الملتويات

يتم العلاج على النحو الآتي:

1. علاج مرض الزهري

يتم علاج مرض الزهري باستخدام مضاد حيوي من نوع البنسلين (Penicillin)، حيث يُعد العلاج الرئيس للمرض حتى في حالة الحمل.

في حال وجود حساسية من البنسلين عن المريض قد يصف الطبيب مضاد حيوي آخر.

2. علاج مرض اللايم

يتم العلاج على النحو الآتي:

  • علاج بمضاد حيوي فموي

في المراحل الأولية من الإصابة بمرض اللايم يتم إعطاء المريض مضاد حيوي فموي للعلاج.

غالبًا يتم البدء باستخدام الدوكسيسايكلين (Doxycycline) عند البالغين والأطفال فوق 8 أعوام، أو يتم العلاج باستخدام الأموكسيسيلين (Amoxicillin)، أو سيفوروكسيم (Cefuroxime) للبالغين والأطفال الصغار والحوامل والمرضعات.

تكون مدة العلاج بين 14 -21 يومًا.

  • علاج بمضاد حيوي وريدي

في حال وجود مضاعفات في الجهاز العصبي يتم إعطاء المضاد الحيوي عبر الوريد لمدة تتراوح بين 14 - 21 يومًا.

الوقاية من أمراض الملتويات

يُمكن الوقاية من الإصابة بأمراض الملتويات عن طريق الآتي:

1. الوقاية من مرض الزهري

يُمكن الوقاية من مرض الزهري عن طريق:

  • ممارسة الجنس الآمن عن طريق وضع العازل الذكري.
  • ممارسة الجنس مع شريك واحد والتأكد من عدم إصابته بالمرض.

2. الوقاية من مرض اللايم

يُمكن الوقاية من مرض اللايم عن طريق الآتية:

  • تغطية الجسم جيدًا لتفادي الإصابة.
  • استخدام المبيدات الحشرية الخاصة بالقراد.
  • الحرص على حماية نفسك وأطفالك من التعرض للقراد.
  • القيام بإزالة القراد من الغرفة بأسرع وقت ممكن وتجنب لمسه.
  • عدم الاعتماد على المناعة في حال التعرض للمرض مسبقًا، فقد تتم الإصابة من جديد.