الصيام مع الأمراض المختلفة - أمراض الكلى

أمراض استشارة الطبيب قبل الصيام

أمراض استشارة الطبيب قبل الصيام

مع اقتراب شهر رمضان الكريم يتسارع الناس للاستعداد لاستقباله، وفي هذه الاثناء يتراود في ذهن الكثيرين هل سوف نصوم شهر رمضان؟ خاصة المرضى. سنقدم لك من خلال العرض المرئي التالي الحالات الصحية التي تستدعي مراجعة الطبيب قبل اتخاذ القرار حول الصيام:

امراض الكبد

امراض الكبد

معظم المصابين بأمراض الكبد تكون حالتهم غير متقدمة وغير مصحوبة بأمراض أخرىK هؤلاء لن يشكل الصيام حرجاً عليهم، بل بالعكس فقد يساعد في تعزيز الصحة وخاصة في حالة مرضى الكبد الدهني. أما المرضى الذين يعانون من الفشل الكبدي، فقد يؤدي الصوم إلى تفاقم حالتهم وهؤلاء المرضى بحاجة إلى مراجعة الطبيب واستشارته بهذا الخصوص

السكري

السكري

إذا نوى مرض السكري صيام شهر رمضان الكريم فيتوجب عليه مراجعة الطبيب قبل اتخاذ القرار، وفي حال سمح له يوصى بتحديد الخطة العلاجية المناسبة مع تغيير مواعيد تناول الطعام والدواء مع الطبيب ومراقبة مستوى السكري في الدم طيلة النهار.

أمراض القلب

أمراض القلب

على الرغم من أن الأبحاث العلمية تشير إلى أن الصيام لا يؤثر سلبا على صحة القلب، إلا أنه من المفضل لأي شخص يعاني من أمراض القلب أن يقوم باستشارة الطبيب عن إمكانية صيامه في شهر رمضان وبالأخص المرضى المصابين بمراحل بقصور القلب

السرطان

السرطان

تختلف المضاعفات والعواقب المحتملة أثر صيام مرضى السرطان، بحسب نوعه، درجة انتشاره، والمرحلة العلاجية التي وصل إليها المريض. لذا على مريض السرطان استشارة الطبيب بشأن صومه في رمضان، وهو بدوره يتخذ القرار بحسب وضعه الصحية.

السمنة

السمنة

يعتبر الصيام برنامج رجيم طبيعي يعمل على إذابة الدهون، شريطة ان يلتزم الصائم باتباع بعض النصائح الصحية مثل الاعتدال في تناول الأكل بعد الإفطار و زيادة الحركة والابتعاد عن الكسل وكثرة النوم وبالتالي يشكل الصوم علاجا لمن يعانون من السمنة.

أمراض الكلى

أمراض الكلى

يجب على مرضى الكلى استشارة الطبيب قبل قيامهم بالصيام، وتختلف إمكانية صيامهم حسب الحالة المرضية، فمثلاً، يسمح لمرضى الكلى الذي يعانون من حصى الكلى بالصيام بينما يُمنع مرضى الفشل الكلوي وبالأخص أولئك الذين وصلوا مرحلة متقدمة ممنه من الصيام

من قبل منى خير