7 أمور تمنع تطور سرطان البروستاتا

أمور تمنع تطور سرطان البروستاتا

أمور تمنع تطور سرطان البروستاتا

سرطان البروستاتا هو السرطان الذي يتكون ويتطور داخل غدة البروستات، وهي المسؤولة عن إنتاج السائل المنوي، الذي يغذي وينقل الخلايا المنوية. لا يمكن منع الإصابة بسرطان البروستاتا، ولكن يمكن اتخاذ عدة تدابير للحد من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، أو الحد من تطوره، تعرف عليها بالصور:

النظام الغذائي وممارسة الرياضة

النظام الغذائي وممارسة الرياضة

أظهرت بعض الأبحاث أن اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام يمكن أن يبطئ تقدم سرطان البروستاتا، وتجري حاليا دراسات أخرى. لذا يوصى ان تقلل من السكر وتتناول الكثير من الفواكه الملونة والخضار، وتقليل حجم اللحوم التي تتناولها والابتعاد عن منتجات الألبان الدهنية، ولا تنسى ممارسة الرياضة فهي جيدة لوزنك وصحتك.

بذور الكتان

بذور الكتان

من المعروف ان بذور الكتان تعالج الكثير من المشاكل الصحية. ليس من الواضح ما إذا كان هذا صحيحا بالنسبة لسرطان البروستاتا أيضا. ولكن يعتقد الباحثونن أن بذور الكتان تساعد في إبطاء نمو أورام البروستاتا. فبتأكيد ان جربتها لن تضرك.

الكركم

الكركم

تظهر أبحاث حديثة أنه قد يساعد على منع ظهور سرطان البروستاتا. كما أنه يخفف من الالتهاب. وتجري حاليا دراسات أخرى لتأكيد ذلك. لذا يوصى بتناول الكركم جنبا إلى جنب مع العلاجات الأخرى، وقم باطلاع طبيبك بذلك.

الشاي الأخضر

الشاي الأخضر

يعتقد ان الشاي الأخضر يحتوي على البوليفينول (polyphenols)، وهي مادة يمكنها ان تقلل وتقتل الخلايا السرطانية، ويقلل كمية مادة عديد الأمين (polyamine) التي تزيد من عدوانية الخلايا السرطانية. لكن هذا ليس مؤكد بعد، لا تزال هناك حاجة لدراسات إضافية.

عصير الرمان

عصير الرمان

تشير أبحاث حديثة إلى أن شرب 8 أوقية من عصير الرمان يوميا قد يبطئ تقدم سرطان البروستاتا. الدراسات لا تزال جارية، ولكن بعضها يقول ان عصير الرمان يعمل بشكل أفضل إذا كان السرطان لا زال في مرحلة مبكرة.

فيتامين د

فيتامين د

الأشخاص الذين يعانون من سرطان البروستاتا يميلون إلى أن يكون لديهم فيتامين د أقل. اذا لم تستطع الحصول على ما يكفي منها من خلال التعرض للمزيد من الشمس أو شرب المزيد من الحليب. فيمكنك تناول مكملات فيتامين (د) التي يمكنها ان تزيد من مستوياته وقد تبطئ نمو الخلايا السرطانية. ولا تزال الأبحاث جارية.

اليوغا

اليوغا

الإجهاد يمكن أن يؤثر على الأعصاب حول الورم. مما قد يلعب دورا في انتشار سرطان البروستاتا. لذا فإن أنشطة تخفيف التوتر - مثل اليوغا - قد تبطئ تقدمه.

من قبل منى خير