رمضان والحالة النفسية - تنمية الشخصية

الحالة النفسية في رمضان

الحالة النفسية في رمضان

يؤدي الصوم إلى حدوث التوازن في جسم الانسان وبالتالي إلى تحسين الحالة النفسية، من خلال التواصل الاجتماعي والمشاركة في أجواء رمضان.

يمنح الصوم القدرة على التحكم في النفس وضبط الشهوات ويعمل على تقوية الارادة والعزيمة.

تعرّف كيف يؤثر صوم رمضان على الصحة النفسية.

المشاركة في رمضان

المشاركة في رمضان

يتميّز شهر رمضان بالمشاركة بين أفراد الاسرة، من خلال اجتماع الأسرة على الطعام في وقت واحد، الصلاة في جماعة، الزيارات الأسرية وممارسة العبادات.

هذه المشاركة لها تاثير إيجابي في تحسين الحالة النفسيّة، خاصة للذين يعانون من العزلة، فهي تكسر الحاجز بينهم وبين المحيطين بهم.

التخلص من المشاعر السلبية

التخلص من المشاعر السلبية

يساهم الصوم في استعادة التوازن النفسي من خلال التقرب من الله، الذي يمنح أملًا في الثواب ويساعد على التخلص من المشاعر السلبيّة الذي يشعر بها للمرضى النفسيين.

الصوم يقوي الارادة

الصوم يقوي الارادة

للصوم آثار إيجابية في تقوية الإرادة التي تعتبر نقطة ضعف لدى معظم المرضى النفسيين.

وهو يمنحهم العزيمة من خلال الصبر الذي يتطلبه تأجيل الإشباع للحاجات الشخصية والشعور بالرضا من خلال نجاحهم بضبط النفس.

هذا يزيد من الثقة بالنفس ويساهم في مضاعفة قدرتهم على التحمل، مما يزيد من مواجهتهم ومقاومتهم للأعراض المرضية.

 

الطمانينة والتقرب من الله

الطمانينة والتقرب من الله

الصيام يعطى للإنسان إحساسًا بالطمأنينة، ويقترب به من الله ‏‏مما يحقق له الإحساس بالعدالة.

ويقوي من تحمل الظروف الصعبة التي تواجهه في الدنيا مما يعطيه الراحة النفسية والهدوء والصبر على الابتلاء، إضافةً إلى ذلك فهو يساهم في التخلص من مشاعر القلق والتوتر.

تنمية الشخصية

تنمية الشخصية

من فوائد الصيام أنّه ينمّي الشخصية،  ويزيد من النضوج وتحمل المسؤولية والهدوء النفسي والسكينة.

فهو يمنح الانسان فرصةً لكي يفكّر في ذاته وينمّي قدرة الإنسان على التحكم في الذات، ويعمل على التوازن الذي يؤدي إلى تحسين الحالة النفسية.

الملتزمين هم اقل اصابة بالاضطرابات النفسية

الملتزمين هم اقل اصابة بالاضطرابات النفسية

أظهرت بعض الابحاث أنّ الأشخاص الذين يتمتعون بشخصية متزنة ويلتزمون بأداء العبادات وتطبيق تعاليم الدين في تعاملهم هم غالباً أقل إصابة بالاضطرابات النفسية، وهم أكثر تحسّنًا واستجابةً للعلاج عند الإصابة باضطرابات نفسيّة.

نصائح للمرضى النفسيين

نصائح للمرضى النفسيين

إذا كنت مشخّصًا بأحد الأمراض النفسية، إليك بعض النصائح في رمضان:

  • تجنب السهر.
  • تجنب المأكولات الدسمة في الأوقات المتأخرة من الليل.
  • تجنب العزلة وشارك الآخرين في وجبة الافطار والصلاة.
  • شارك من حولك بما تشعر به واستشر الطبيب اذا استدعى الامر.
من قبل منى خير