تناول اللحوم في العيد وتأثيرها على صحتك

تناول اللحوم في العيد

تناول اللحوم في العيد

مع حلول عيد الاضحى المبارك، يزداد استهلاك اللحوم بشكل كبير. تحتوي اللحوم على البروتينات والفيتامينات والمعادن وغيرها من المكونات المفيدة لصحتك، لكن الإفراط في تناولها قد يضرك. إليك بالصور تناول اللحوم ما بين الفوائد والأضرار:

فوائد تناول اللحوم

فوائد تناول اللحوم

تتميز معظم اللحوم باحتوائها على كمية كبيرة من البروتينات، حيث يعتبر نوع البروتين داخل اللحوم "جيدا" ومفيد للاستهلاك، وذلك بسبب احتوائه على الأحماض الأمينية الضرورية لجسمك، والتي لا يستطيع الجسم إنتاجها بنفسه فيتوجب عليه الحصول عليها عن طريق الغذاء. كما تعتبر اللحمة مصدرا مهما للفيتامينات والمعادن مثل B12، القصدير والحديد.

أضرار اللحوم

أضرار اللحوم

الإفراط في تناول البروتينات قد يجعلها تتراكم وتتحول إلى دهون مما قد يضر بصحتك. وبعض اللحوم تحتوي نسبة عالية من الدهون بما في ذلك الدهون المشبعة التي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والجلطات. اضافة الى ان هنالك علاقة بين الإفراط في تناول اللحوم وبين مرض السكري، إذ أن اللحوم تحتوي نسبة كبيرة من النشويات (الكربوهيدرات) والدهون والتي تشكل عاملا هاما في تطور مرض السكري، والكثير من الأملاح والسكريات وخاصة اللحوم المصنعة، تلعب كل هذه العوامل سوية على خلق عدم توازن كبير في الجسم مما يحفز الإصابة بمرض السكري.

اللحوم المفيدة والصحية

اللحوم المفيدة والصحية

يمكنك الاستفادة من مزايا اللحوم الغذائية في حال تناولت أجزاء معينة تحتوي نسبا أقل من الدهون. حيث تبقى نسب البروتينات عالية، وكذلك الفيتامينات والمعادن. مثلا: شرائح العجل، صدر الدجاج، الحبش الأحمر، فيليه العجل، فيليه الظهر (سينتا)، أفخاذ الدجاج وكتف العجل.

اللحوم الاقل صحة

اللحوم الاقل صحة

أما الأجزاء الأقل صحة فهي جلد الدجاجة، الدهن الأبيض، الدهن المتواجد في النخاع والدهن الملاصق للعظام في أنواع معينة من اللحوم. يوصى بالتقليل من تناول اللحوم المعالجة والمعدة مسبقا والتي لا نتحكم بنسبة الدهون فيها مثل الهمبورجر، النقانق والسجق والمرتديلا على أنواعها.

الكمية الموصى بتناولها

الكمية الموصى بتناولها

ننصحك خلال أيام العيد بتناول وجبة لحوم واحدة خلال النهار على ألا تتجاوز الـ 300 غرام لأن فائض البروتينات قد يتحول لدهون ضارة. إذا كنت تعاني من مستوى مرتفع من الكولسترول في الدم ينصح بتقليل استهلاك اللحوم لـ 100-150 جرام يوميا.

إعداد اللحوم بطريقة صحية

إعداد اللحوم بطريقة صحية

بداية قم بالتخلص من الدهون الظاهرة قبل الطهي، وكذلك عليك تقليل الدهون المضافة عند الطهي قدر الإمكان. من الأفضل سلق اللحوم وتحميرها بالفرن أو شويها بدلاً من القلي. كما ننصحك بإضافة الخضار والسلطات إلى طبقك فهذا سيمنحك شعورا بالشبع أسرع وسيزودك بمضادات الأكسدة إضافة للفيتامينات والمعادن المهمة لصحتك.

من قبل منى خير