كيف تجعل يوم الثلج مفيدا لصحتك؟

الثلج وصحتك

الثلج وصحتك

اتضح مؤخرا ان أيام الثلج يمكن أن تكون جيدة، إلى جانب الاستمتاع بها مع تناول المشروب الساخن، قد تكون مفيدا للعقل والجسم على حد سواء. تعرفوا من خلال العرض المرئي كيف يمكن لأيام الثلج أن تفيد صحتك:

اللعب بالثلج

اللعب بالثلج

يعتبر اللعب في الخارج في أيام الثلج نوع من ممارسة الرياضة، ويمكن للمشي على الثلج ان يساعدك في التخلص من بعض السعرات الحرارية، واللعب في كرات الثلج جيد ايضا، وحتى  ان بناء رجل الثلج مفيد لك اذ قد يساعد على ضخ الدم الى القلب وفيه يمكن ان تحرق بعض السعرات الحرارية.

النوم والراحة

النوم والراحة

في ايام الثلج سوف تضطر للمكوث في البيت مما سيتيح لك فرصة للنوم والراحة أكثر. وبالتالي ستحصل على الساعات اللازمة من النوم (سبع إلى ثماني ساعات بالنسبة لمعظم الناس) مما قد يجعلك تشعر بالنشاط، ويساعد في الحفاظ على وزن صحي، بالإضافة إلى ان النوم يمكن أن يحدث تحسن في وظائف الدماغ والذاكرة.

مطالعة كتاب

مطالعة كتاب

قضاء اليوم في البيت مع كتاب هو امر جيد ويمكنه ان يحسن من صحتك ويمنحك السعادة. لا تشغل بالك في الطقس البارد بل يمكنك الانشغال في قراءة  كتاب جيد فذلك يعود عليك بالفوائد. إذ يمكن للقراءة تحسين من وظائف الدماغ، اضافة الى ان هناك ابحاث ربطت بين هذه العادة والحد من التوتر والتقليل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

 
الراحة من العمل

الراحة من العمل

أيام الثلج تجبرك على أخذ إجازة، وبعضها تكون مدفوعة الأجر. والراحة ليوم أو يومين ومن ثم العودة بعدها إلى العمل يحسن من انتاجك في العمل.

خصص وقت لنفسك

خصص وقت لنفسك

استغل يوم اجازتك بأن تخصص وقتا لنفسك وأن تقوم بشيء تحب القيام به، وضغوطات العمل منعتك منه، طبعا اذا كان ذلك ممكنا. فهذا سوف يحسن من مزاجك وصحتك على حد سواء.

تناول وجبة صحية

تناول وجبة صحية

في ايام الثلج يكون من الصعب عليك تناول وجبة في الخارج وحتى لا يمكنك ان تطلب الطعام فعندها يمكن الاستغناء عن كل ذلك واعداد وجبة لذيذة وصحية بنفسك. ومن المعروف ان الوجبات المعدة في المنزل تحتوي عادة على سعرات حرارية أقل وتعتبر صحية ومفيدة أكثر.

الترابط الاسري

الترابط الاسري

فهي فرصة جيدة لقضاء وقت ممتع مع أسرتك، يمكنكم التمتع بوجبة معا أو القيام ببعض الفعاليات المشتركة فهذا سوف يقربكم من بعض ويجعلكم تمضون وقتا ممتعا معا. وهناك دراسات تشير الى ان قضاء وقت مع العائلة يحسن من أداء الأطفال في المدرسة.

من قبل ويب طب