مرض الذئبة الحمراء بالصور

مرض الذئبة الحمراء

مرض الذئبة الحمراء

هو أحد أمراض المناعة الذاتية، الذي يتسبب في التهاب وتلف أنسجة الأعضاء المصابة، من الممكن أن يؤثر على الرئتين، والمفاصل، والجلد، والدماغ، والكلى، والأوعية الدموية. نقدم لك كافة المعلومات التي حول مرض الذئبة الحمراء بالصور لتتعرف عليه عن قرب.

أعراض مرض الذئبة الحمراء

أعراض مرض الذئبة الحمراء

قد يعاني المصابون بمرض الذئبة الحمراء من أعراض عدة، تشمل التعب، والطفح الجلدي، والحمى، والألم، أو التهاب وتورم في المفاصل، وتساقط الشعر، وتقرحات الفم، وأمراض في الرئة، ومشكلات في القلب، والكلى، والنوبات، والذهان. قد تظهر الأعراض ثم تختفي عند بعض الأشخاص، وتستغرق سنوات عدة في الظهور مرة أخرى، وقد يعاني آخرون منها بشكل دائم.

أسباب مرض الذئبة الحمراء

أسباب مرض الذئبة الحمراء

لم يصل العلماء بعد إلى السبب المحدد وراء مرض الذئبة الحمراء، لكنهم يعتقدون أن هناك ما يحفز الجهاز المناعي لمهاجمة الجسم. هناك أيضًا بعض الوصفات الطبية مثل الهيدرالازين، والبروكاييناميد التي قد تسبب الذئبة الحمراء مؤقتًا، عادةً ما تتحسن الأعراض بعد التوقف عن تناول الدواء.

الحمل والذئبة الحمراء

الحمل والذئبة الحمراء

يمكن لمعظم مريضات الذئبة الحمراء الحمل والولادة دون مخاطر، لكن هناك بعض الحوامل قد يصبن بالمضاعفات نتيجة المرض، لذا يجدر المتابعة الطبية وإجراء الاختبارات قبل الحمل، فقد يلزم تغيير الأدوية لحماية الجنين، كما أن الحوامل المصابات بالذئبة ويعانين من ارتفاع ضغط الدم، أو أمراض الكلى تزداد فرصة تعرضهن لمضاعفات الذئبة الحمراء.

تشخيص مرض الذئبة الحمراء

تشخيص مرض الذئبة الحمراء

يمكن تشخيص مرض الذئبة الحمراء من خلال البحث عن الأعراض، والفحص البدني، والأشعة السينية، والاختبارات المعملية، لكن عادةً ما يصعب تشخيص هذا المرض، نتيجة تعدد أعراضه التي تتداخل مع الكثير من الحالات الطبية الأخرى. قد يلجأ الطبيب إلى فحص الدم، أو التحويل إلى طبيب مختص بالروماتيزم الذي يبحث في معايير خاصة بمرض الذئبة.

علاج مرض الذئبة الحمراء

علاج مرض الذئبة الحمراء

يتم اختيار الأدوية حسب شدة الالتهاب والأعراض، قد تتمثل العلاجات الأكثر شيوعًا المستخدمة لعلاج مرض الذئبة الحمراء في البريدنيزون، والهيدروكسي كلوروكوين، والميكوفينولات، والسيكلوفوسفاميد، والآزوثيوبرين، والميثوتريكسات. كما يمكن استخدام مضادات الالتهاب مثل الأيبوبروفين أو النابروكسين لعلاج الأعراض الخفيفة مثل آلام المفاصل، أو التهاب حول التامور

مضاعفات مرض الذئبة الحمراء

مضاعفات مرض الذئبة الحمراء

يمكن أن يحد مرض الذئبة الحمراء من الأداء البدني، والعقلي، والاجتماعي للمريض، الأمر الذي يؤثر على جودة حياته اليومية، خاصة إذا كان يعاني من فقدان الطاقة والتعب. كما قد يؤدي التأخر في التماس الرعاية الطبية أو إهمالها، في زيادة حدة أعراض المرض إلى حد الوفاة.

من قبل سلام عمر