المستحضرات المستخدمة لتأجيل الإباضة

السؤال
ينبغي علي تأخير موعد الإباضة. في الماضي أخذت لهذا الغرض علاج استراديول (Estradiol) في الأيام الثلاثة الأولى من الدورة الشهرية، في حين أن الطبيب الحالي وصف لي كلوميفن (Clomiphene) من اليوم ال-5 لمدة خمسة أيام للغرض نفسه. ما هو الفرق في تأثير هذه الأدوية على الجسم، ومن منها هو الأفضل؟
الجواب

مادة الكلوميفن تعطى عادة  لتحفيز عملية الإباضة. عند أخذه من اليوم الخامس للدورة، يحدث هناك تأخير في موعد الاباضة، اي أنه يمكن بواسطته تأجيل الإباضة.