النزيف بعد التوقف عن اخذ حبوب منع الحمل

السؤال

انا وزوجتي مارسنا الجنس وخلاله اكتشفنا أنها تنزف. هي توقفت عن أخذ حبوب منع الحمل قبل شهر ونصف ومارسنا الجنس مع الواقي الذكري. خلالها لم تشعر بالألم أو الاحتكاك. الدورة الأولى منذ وقف حبوب منع الحمل تلقتها للمرة الاولى منذ اسبوع. منذ اقامة العلاقة الجنسية مر يومين وهي ما زالت تنزف بشكل خفيف (ليس نزيف حيض). هل هناك سبب للقلق، وماذا يمكن أن يكون مصدر النزيف؟

الجواب

وفقا لسؤالك فان زوجتك لم تحيض لمدة شهر وأسبوع بعد التوقف عن اخذ حبوب منع الحمل، الذي يعتبر بحد ذاته غير طبيعي. عادة بعد التوقف عن تناول حبوب منع الحمل، في غضون أيام قليلة يظهر نزيف الطمث. يجب عليك ان تكون متأكد من ان الحقائق التي تعطيها هي صحيحة.

 إذا كان النزيف الأول بعد التوقف عن اخذ حبوب منع الحمل حدث فعلا قبل أسبوع فقط (أي شهر وأسبوع واحد بعد وقف الحبوب)، فهذه بالتأكيد ليست حالة طبيعية. قد يكون نزيف الحيض الذي حدث قبل اسبوع هو بالفعل الدورة الثانية  بعد التوقف.
من المهم أيضا معرفة ما إذا كانت زوجتك تعاني من مشاكل اخرى صحية؟ لماذا  توقفت عن اخذ حبوب منع الحمل؟ هل كانت الدورة الشهرية منتظمة من دون حبوب منع الحمل؟

على أي حال بالنسبة لأسئلتك:
1. مصدر النزيف، عندما لا يكون هناك اي ألم، حكة، افرازات أو الحمى، يمكن أن يكون رحمي، اي، مثل نزيف بطانة الرحم في كل دورة. نزيف الحيض يمكن أن يستمر عدة أيام وكميته قد تكون قليلة. هذا يمكن أن يكون بالفعل نتيجة لاخذ حبوب جديدة أو وقفها.

2. إذا استمر النزيف لأكثر من أسبوع، على الرغم من أنه خفيف، فهناك مجال لإجراء فحص عند طبيب النساء. مهم جدا استبعاد الحالات التي تؤدي لمثل هذا النزيف، مثل التلوثات أو الحمل، إلا إذا كان نزيف الحيض العادي (بدون حبوب منع الحمل) هو غير منتظم، ويميل إلى الاستمرارلعدد كبير من الأيام مع نزيف طفيف من مرة الى اخرى. ايضا في هذه الحالة يجب استشارة طبيب النساء.