تأثير البقاء لفترة طويلة في الماء الساخن على الخصيتين

السؤال

تحية طيبة لكم وبعد: أرجو إفادتي والإجابة على سؤالي، حيث إن لدي في بيتي جاكوزي، وأنا معتاد على ملئها بالمياه الساخنة جدًا والجلوس والاستمتاع جراء تدفق الماء. لقد لاحظت أنه وبسبب درجة حرارة الماء المرتفعة جدًا، فقد أصبح كيس الصفن لدي متسعًا وكبير الحجم، ويصل لحالة شديدة من الرخاوة. وفي بعض الحالات، وبسبب درجة الحرارة، فإني أقذف سائلاً منويًا، لكن ليس بشكل طوعي، وبدون أن أشعر بالنشوة واللذة التي تترافق مع قذف السائل المنوي بشكل عام. وكما أعلم فإن الخصيتين يجب أن تتواجدا في درجة حرارة أقل من درجة حرارة الجسم. سؤالي لكم هو: هل يمكن للبقاء مطولاً في المياه الساحنة، أن يتسبب بمشاكل لكيس الصفن؟، ولكم جزيل الشكر.

الجواب

مرحبًا بك عزيزي السائل وبعد: فإليك إجابة الطبيب المختص على سؤالك، وهي كالتالي: عزيزي السائل، إن التعرض للمياه الساخنة من شأنه أن يضر بالخصيتين، والتأثير على إنتاج السائل المنوي، وهكذا يضر بخصوبة الرجل، ولكن ليس من الضروري حدوث هذا الأمر. فمن المهم عدم المبالغة في التعرض للمياه الساخنة، خصوصًا في حال كان لديك ولشريكة حياتك مشاكل في الإنجاب، لذا يجب عليك التوجه لإجراء فحص.