تشخيص زيادة نشاط الفطريات المبيضة

السؤال

ما هي الطريقة الأكيدة لمعرفة ما إذا كنت أعاني من زيادة نشاط الفطريات المبيضة(غازات، التعب, الاسهال)؟ إذا كان الأمر كذلك - هل ضمن اطار النظام الغذائي يمكن استهلاك منتجات حليب الجاموس - اللبن، الزبادي الخ؟ هل يسمح لى بأكل الجبن أو فقط منتجات حليب الماعز؟ هل يمكن أكل الشوفان؟

الجواب

في الطب التقليدي ليس هناك  شيء من هذا القبيل فرط نشاط الفطريات المبيضة. المبيضات هو جزء من مجموعة الكائنات الدقيقة الطبيعية في الجهاز الهضمي والجهاز البولي والتناسلي لدى البشر، ولكن في بعض الأحيان، عندما يحدث خلل في التوازن الطبيعي - فانه يمكن أن يسبب للتلوثات. أعراض عدوى المبيضات تختلف، بدءا من التلوث في الأغشية المخاطية (مثل وجود المبيضات على اللسان أو المهبل) وحتى التلوث الجهازي الشديد, الذي يؤدي الى فشل الاعضاء، والذي يسبب في كثير من الحالات للموت. رد الفعل المناعي للشخص هو عامل مهم جدا في تحديد نوع التلوث الذي سيتطور بواسطة المبيضات. تلوثات المبيضات تنتشر عند المرضى الذين يعانون من اضطراب المناعة: بعد العلاج الكيميائي، العلاج الإشعاعي، الإيدز، الأورام الدموية الخبيثة ونقص المناعة الخلقي. تلوث الجهاز الهضمي بالمبيضات هو تلوث شديد، الذي لا يظهر من خلال الأعراض التي ذكرتها، وانما بالام مبرحة وصعوبة في البلع (في معظم الحالات يكون التلوث في المريء). تشخيص تلوث المبيضات يكون بأخذ عينة على مسطح وفحصها مباشرة تحت المجهر، بواسطة الخزعة المأخوذة من المنطقة المشبوهة، وكذلك بواسطة فحص تعداد المستنبت، لكن كما ذكر، فإن هذا يكون في الحالات التي يكون فيها المريض يعاني من أعراض تلوث المبيضات، وهذا ليس هو الوضع في حالتك. من حيث التغذية، فيمكنك أن تأكلي كل الأطعمة التي ذكرتها دون مشكلة.