حب الشباب والنزيف بين الدورات نتيجة تغير حبوب منع الحمل

السؤال

عمري 21 سنة، وأنا أخذ حبوب منع الحمل من سن 16 سنة ونصف مع فترة انقطاع لمدة عام في سن 17 سنة ونصف. من جيل 16 عاما ونصف حتى قبل 8 أشهر (أي نحو 4 سنوات) أخذت حبوب منع الحمل من نوع ديانه 35، ولم تحدث لدي أي اثار جانبية على الإطلاق. قبل 8 أشهر سألت طبيبة النساء إذا كان لا بأس من أخذها لفترة طويلة جدا, لأنني سمعت أنها قوية جدا وليس هناك حاجة لأخذها في حالة عدم وجود مشاكل معينه، مثل مشاكل في الجلد. فقامت باستبدال حبوب منع الحمل لاورثو -تسيكلين. منذ ذالك الحين قبل ثمانية أشهر فانه يحدث عندي نزيف بين الدورات وافرازات بنية اللون قبل أسبوع من الدورة الشهرية، في كل شهر، وكذالك ظهرت عندي مشكلة الجروح الجلدية. ذهبت إلى طبيبة نساء أخرى وحدثتها عن تاريخي الطبي، وأوصتني بأخذ مليئان. الان أنا في بداية العلبة الثانية من المليئان، فظهرت عندي مرة أخرى افرازات قبل الحيض، وكذالك الكثير من الجروح الجلدية في الوجه. انا قلقه بشكل كبير، وذلك لأنه لم يكن لدي أي مشاكل في جلد الوجه عند اخذ ديانه أو قبلها، والان أنا خائفة من بقاء ندوب أو علامات. نصحوني بالذهاب لطبيب مختص. أنا لا أعرف ماذا افعل لأنني لم أعد أثق بطبيبة النساء. سوف أكون سعيدة اذا تلقيت اجابة سريعة ومفصلة لمشكلتي.

الجواب

حبوب منع الحمل تحتوي على هرمونات بتراكيز مختلفة. كل امرأة تستجيب بشكل مختلف للهرمونات، ولذالك فان الأنواع المختلفة من حبوب منع الحمل الموجودة في السوق تأتي لتلبية الاحتياجات الفردية لكل واحده وواحده.
 
صحيح أن حبوب منع الحمل ديانا  Diane) 35) تعتبر من"الجيل القديم"، أي انها  تحتوي على جرعة هرمونات أعلى من الجرعة الموجودة في حبوب منع الحمل من "الجيل الجديد"، ولكن الكثير من النساء لا تزال تستخدم هذه الحبوب لفترة طويله من الزمن رغم انهن لا يعانين من مشاكل خاصة.
 
في حالتك, بما أنك بدأت استخدام حبوب منع الحمل في جيل صغير نسبيا, ربما انك حينها لم تعاني من حب الشباب، واستخدامك لحبوب منع الحمل  منع ظهورها. بعد أن انتقلت لاستخدام حبوب منع الحمل الأخرى، فان التغيرات الهورمونية على ما يبدو سببت لتفشي حب الشباب مرة أخرى.
 
لا شك في أن حبوب أورثو - سيكلن (Ortho-Cyclen) والمليئان (Meliane) لا تناسبك، لأنها تسبب لك النزيف بين دورات الحيض ولزيادة حب الشباب.
 
إذا كنت لا تعانين من أي مشاكل صحية، لا أرى أي سبب لعدم العودة إلى استخدام حبوب منع الحمل ديانا الملائمة لك والتي وفرت عليك كل الاثار الجانبية التي تصفينها. علاوة على ذلك، بالنسبة لوضع الوجه, فيمكنك استشارة طبيب الأمراض الجلدية أو خبيرة التجميل الطبية، الذين يستطيعون بالتأكيد تشخيص الحالة وتقديم النصائح لك حول العلاجات الممكنة.
 
في الوقت نفسه ليس هناك سبب لفقدان الثقة في أطباء النساء لأنه كما شرحت لك، كل امرأة تستجيب بشكل مختلف لوجود هذه الهرمونات, وعملية ملائمة حبوب منع الحمل تتضمن التجربة والخطأ، لذلك لا تيأسي!