صعوبة الحمل بسبب دورة غير منتظمة

السؤال
أخذت حبوب منع الحمل لمدة عام وربع تقريبا بعد ولادة طفلي الأول، ومنذ سبعة أشهر لم اخذ حبوب منع الحمل. الدورة لدي غير منتظمة بالمرة، فهي يمكن أن تظهر بعد 20 يوما، و حتى إنها مرة واحدة ظهرت بعد 80 يوما. حاولنا الحمل باستخدام طريقة ممارسة الجنس يوم بعد يوم، وهذا لم يجدي. لمدة خمسة أيام أخذت حبوب تدعى بروفيرا لتحفيز حدوث الدورة، بعدما تأخرت الدورة كثيرا. هل هناك ما يدعو للقلق؟ ماذا علي أن أفعل في هذه المرحلة؟ هل حبوب منع الحمل يمكن أن تضر بالخصوبة؟ منذ أكثر من عام، في فحص الدم، قيل لي أن الأداء الوظيفي للغدة الدرقية هو في الحد الأدنى، ولكن منذ ذلك الحين لم أعيد الفحص. هل يمكن أن يضر هذا باحتمالات حدوث الحمل؟
الجواب

في هذه المرحلة أنصحك  أن تبدئي بالفحص عند طبيب النساء المتخصص بالخصوبة. بما ان دورتك غير منتظمة، فانك تحتاجين إلى تتبع الإباضة حتى تعرفي متى تحدث. من المهم فحص الغدة الدرقية مرة أخرى، لأن الاختلالات في نشاط الغدة الدرقية يمكن أن تؤثر على الخصوبة. من المهم أن أذكر أن كل ما تصفين لا علاقة له بحبوب منع الحمل التي أخذتها.

لم تحددي في رسالتك كم من الوقت استغرق لحدوث الحمل مع ابنك البكر, وكيف كانت الدورة قبل حملك الاول.  هذه التفاصيل مهمة، على الرغم من أن البروفيل الهرموني ومعه انتظام الدورة يمكن أن تتغير مع مرور الوقت.

خلاصة القول، فإنني أوصيك بالبدء في اجراء تحقيق شامل عند الطبيب المختص بالخصوبة.