هل هناك علاقة بين الام في منطقة الصدر وبين الجهاز الهضمي؟

السؤال

منذ عدة أشهر، زوجي، 26 عاما، يعاني من ألام حادة تحت منطقة الصدر (في الوسط)، وأحيانا على جانبي البطن. الألم يرافقه صعوبة في التنفس، وفي أحد الأيام توجه الى غرفة الطوارئ لأن الألم أصبح حاد في منطقة الصدر. بعد الوصول إلى غرفة الطوارئ خضع لفحص مخطط كهربية القلب (ECG) وفحوصات الدم العامة, وكانت النتائج طبيعية. بعد فحوصات أكثر شمولا تم استبعاد أي شك فيما يتعلق بالقلب. أوصى الطبيب بأخذ اورفينادرين (Orphenadrine)(مرة واحده في اليوم لمدة شهر) لأنه يعتقد ان المشكلة تنبع من التوتر والقلق. الان، بعد أسبوعين من بداية أخذ الحبوب، ليس هناك تغيير كبير في حالته. هل يمكن أن يكون هناك علاقة بين هذه المشكلة وبين الجهاز الهضمي؟ إذا كان الأمر كذلك، ما هي الفحوصات التي يجب أن تطلب من الطبيب عدى عن فحص الموجات فوق الصوتية للبطن؟ الالام تحدث أكثر في الصباح.

الجواب

بالفعل الأعراض التي يعاني منها زوجك قد تكون ذات صلة بالجهاز الهضمي. لم تحددي إذا ما كان لديه حرقة، وكذلك ما هي عادات التغوط لديه. التحقيق الذي يتعين القيام به يشمل الفحص من قبل طبيب أمراض الجهاز الهضمي، فحوصات الدم، فحص لجرثومة الملوية البوابية, وكذلك اختبارات التصوير مثل الموجات فوق الصوتية أو الأشعة المقطعية للبطن وإذا لم يعثر على سبب الأعراض. اورفينادرين
هو علاج لإرخاء العضلات ومضاد للألم، وليس ضد القلق أو الإجهاد، ولذلك إذا كانت بالفعل هذه هي خلفية الأعراض، فيجب أخذ العلاج المناسب لها.