علاج الشق الشرجي

Lateral internal sphincterotomy to heal anal fissures

يتم علاج الشق الشرجي بواسطة الإجراء الجراحي أو ما يسمى ببَضع المَصرّة، وذلك عندما تفشل الطرق العلاجية الأخرى في علاج الحالة، كما تعد نتائج الإجراء الجراحي أفضل بكثير مقارنة بالعلاج بالأدوية.

ما قبل إجراء العملية

يقوم الطبيب بإجراء بعض الفحوصات، كما يجب على المريض إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها.

أثناء إجراء العملية

يقوم الطبيب بإحداث شق صغير في عضلة المصرة الشرجية الداخلية، إذ يعمل ذلك على تخفيف الضغط المسبب للألم، كما يساعد في علاج الشقوق (Fissures) في المنطقة.

يتم إجراء هذه العملية في العيادات الخارجية، ويمكن إجراؤها تحت تأثير التخدير الموضعي أو التخدير الكلي.

ما بعد إجراء العملية

يعاني المريض من الألم بعد إجراء الجراحة، وقد يحدث بعض النزيف في المنطقة الذي يعد أمر طبيعي بسبب إجراء الشق، وتستغرق فترة الشفاء عادةً ما يقارب ستة أسابيع.

ينصح المريض باتباع بعض النصائح التي من شأنها أن تخفف الألم، مثل ما يأتي:

  • أخذ مغطس ساخن للسماح لعضلة الشرج بالاسترخاء.
  • الحفاظ على تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف.